زواج سوداناس

المغرب التطواني يُسقط الهلال السوداني على أرضه بدوري الأبطال



شارك الموضوع :

حقق المغرب التطواني المغربي فوزًا غاليًا خارج القواعد، بفوز بهدفًا نظيف على مضيفه الهلال السوداني، في المباراة التي جمعت بينهما مساء يوم الجمعة، ضمن منافسات الجولة الرابعة من دور المجموعات لبطولة دوري أبطال أفريقيا.

ويُدين المغرب التطواني بهذا الفوز الغالي والثمين إلي لاعبه أحمد جحوح الذي سجل هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 24 من عمر اللقاء اثر ضربة جزاء احتسبت للفريق المغربي.

بهذا الفوز رفع التطواني رصيده إلي 5 نقاط في المركز الأولي متساويًا مع الهلال ومازيمبي في نفس الرصيد.

الفجر

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


4 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        مدحت الهادي

        حضرت الكورة في التلفزيون قبل قليل …. سبحان الله مازالت كورتنا بدائية بدائية …. مازال اللاعب ينتظر الكرة إلى أن تصل إلى قدمه ويا للهول ويا للفاجعة …. لعبوا في أرضنا وكأنها أرضهم ولعبنا نحن العكس ….. أعطوهم ضربة جزاء أحرزوا منها الهدف الصاعقة ……. واعطونا ضربة جزاء أضعناها ….

        قالوا عندنا كورة قالوا ؟؟؟

        تبقى لنا المريخ والله يستر …. على كورتنا ….يارب ….

        الرد
      2. 2
        عمدة

        لانفرح ولاتعجبنا هزيمة الهلال السوداني، لأن نصرهم كان يعطينا دافعا اكبر لننتصر، وكان يعني انتصارنا على كل فرق شمال افريقيا، وكان يعني امل اكبر في صعود فريقين سودانيين لدورالاربعة، ولكن مازال الامل قائما بإذن الله،
        اما الزعيم إذا تخطى الوفاق فسنحلم بالأميرة الافريقية، مريخ2015 ولا أحلى، متعة الحاضر وأمل المستقبل.

        الرد
      3. 3
        اهل بيزنطة

        وبعد بكرة تتبخر الاحلام الحمراء ونبدا في لوم شمس الدين والحكام

        الرد
      4. 4
        العم

        ليس هو الحظ الذي ينقص الهلال لكن ينقصه الهداف وصانع الفرص في منطقة الخصم خاصة مع دفاع فولاذي كالمغرب التطواني … الهلال سيطر على الكرة طوال المباراة لكن الهجمات الفعالة كانت قليلة جدا وكلها كانت تتكسر على دفاع الخصم … وأسوأ ماحدث هو إضاعة الهلال لضربة جزاء …الهلال أصبح موقفه صعبا وأصبح يتكلم عن أن حظوظه مازالت قائمة بعد أن كان يتصدر المجموعة …
        أتمنى التوفيق للهلال والمريخ وأن يكون النهائي سوداني وأتمنى للمريخ في مباراته أمام سطيف أن يفعل ما عجز عنه الهلال

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *