زواج سوداناس

أقاصيص وقصاصات ومقصات



شارك الموضوع :

* لا يزال أورنيك خمستاشر الورقي يعمل.. لعله سيستمر حتى إلزام المطلقين بإرسال الطلاق إليكترونيا بدلا من (أدوها ورقتها).
* لعله سيستمر حتى جعل كروت الحكام في مباريات كرة القدم اليكترونية.. والإلكترو(نية) زاملة سيدا..
* سيكون الدعاء في صلاة الاستسقاء المزمع إقامتها اليوم في مدارس الخرطوم صادقا جدا لأن معظم الطلاب يريدون نزول المطر للإجازة؟!!
* أطلقت داعش مشروع (الخلافة) وأطلق الترابي مشروع (خالف).. ولا ندري من هم (الخوالف) الذين لن ينضموا (لخالف) أم (للخوالف).. لكني أعرف تماما أن المحامي (خليفة خلف خلاف) لن ينضم لايهما.
* قال الحاج آدم في حوار مع الرائع عزمي عبد الرازق إن المشروع الإسلامي يضم حتى الشيوعيين.. صديقي الرفيق (جرسة) بدأ أمس (الستوت).
* جاء من الترخيص مكدودا بعد أن انتظر اليوم كله الشبكة (الطاشة)، فوجد زوجته تغسل الملابس في (الطشت) لأن الكهرباء قاطعة وسمع طلقات رصاص في عرس فخاف أن يصيبه عيار (طائش)، فاضطر لحمل ولده الصغير رغم غضبه منه لأنه جاء (الطيش).
* قال اتحاد مزارعي القضارف إن محاصيل الصادر خرجت من دائرة الإنتاج… لشح الأمطار.. وأن هطل المطر يقولون لعدم وجود عمال حصاد.. وإن قمتي طالق وإن قعدتي طالق.
* في بضع شهور حفرت مصر قناة السويس الثانية وفي عشرين عاما عجزنا أن نكمل المدينة الرياضية.. (بدون تعميق)..
* لي صديق طبيب الغنماية تاكل عشاه تاخر عني ونحن ندخل إلى المستشفى، فوجدته قد أخرج حافظته ليخرج منها بطاقته ليثبت لحارس البوابة أنه طبيب، وكنت قد دخلت قبله بادعاء أني طبيب لذات الحارس مع رسم علامة القرف في وجهي وقد ساعدتني (الشكة) والشكة تفسر لصالح (المقتحم).
* جلاء الأزهري تهنئ الشعب المصري بافتتاح قناة السويس والميرغني يشكو رئيس مجلس الأحزاب لرئيس الجمهورية والمحامي السيد يقول الميرغني الصغير لا (ولي) لا (حاجة) و.. لن نقول ما قاله حسين خوجلي قديما معلقا على صورة (عندما كانوا صغارا كان الحزب كبيرا) لن نقول ما قال الحسين لكنا في أسف لحال حزب الاستقلال.
* نستمتع جدا هذه الأيام بإفادات الإمام الصادق المهدي في برنامج شاهد على العصر على فضائية الجزيرة فالإمام خطيب مفوه، ومرتب جدا، والكلام (حقو)، ولعل هذا البرنامج (ينبغي) أن يكون بداية لتفكير الإمام في كتابة مذكراته والاعتزال للعمل السياسي.. أما لمن يترك الحزب، فللحزب رب يحميه.

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *