زواج سوداناس

دبي.. رجل يمنع إنقاذ ابنته الغارقة خوفاً على شرفها


شارك الموضوع :

ألقي القبض في دبي على رجل آسيوي منع رجال الإنقاذ من انتشال ابنته التي كانت تغرق في البحر خوفا على شرفها، ما أدى إلى وفاتها، على ما ذكرت صحف محلية.

وقال الضابط المسؤول في شرطة دبي أحمد بورقيبة لصحيفة “اميريتس 24-7” إن الوالد أخذ عائلته إلى الشاطئ حيث نزل أبناؤه إلى المياه.

وفي وقت لاحق، بدأت ابنته البالغة من العمر 20 سنة بالصراخ والاستنجاد لإنقاذها لأنها كانت تغرق، فتوجه رجلا إنقاذ إلى المياه لانتشالها.

إلا أن الوالد، وهو قوي البنية بحسب بورقيبة، منعهما من ذلك وجرهما إلى الخلف واستخدم العنف معهما.

وأوضح بورقيبة، أن الرجل أكد أنه تصرف على هذا النحو لإنقاذ شرف ابنته ولأنه “يفضل وفاة ابنته على أن يمسها رجل غريب”.

اخبار العربية

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


11 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        الموحد

        سبحان الله ، ده فهم شنو ده؟
        الضرورات تبيح المحظورات
        نسأل الله ان يرحمها.

        الرد
      2. 2
        سونا

        منتهى التخلف

        الرد
      3. 3
        الفحل

        يعني ياديك الهند ولا غيرو بنتك دخلت المويه محجبه ههههههه

        الرد
      4. 4
        ابراهيم عبدالله

        والله كلامك صاح ياالفحل الزول البليد دا كانت بنته لما دخلت الموية كانت محجبة .وبعدين المعزورات تبيح المحظورات . ومافى دين زى دا .

        الرد
      5. 5
        ابراهيم عبدالله

        والله كلامك صاح ياالفحل الزول البليد دا كانت بنته لما دخلت الموية كانت محجبة .وبعدين الضرورات تبيح المحظورات . ومافى دين زى دا .

        الرد
      6. 6
        ابراهيم عبدالله

        الدين ليس هكذا .

        الرد
      7. 7
        عمدة

        !!!!!!!

        الرد
      8. 8
        الظلال

        طيب انتظر البت لما بقت 20سنه؟
        ما قتلها ليه وهي صغيره؟
        لا لا لا لا البت الا كان جابت رخوه
        لو ما فيه شق ما بقول طق

        الرد
      9. 9
        زول عطبراوي

        يا ناس … الزول دا منع المنقذين عشان ما يمسكوا بنته من اي مكان في جسمها .. بس

        الرد
      10. 10
        ود البلد ديك

        الظأهر عليو جعلي
        غايتو جنس عوارة

        الرد
      11. 11
        سرووو

        بالغ والله ربنا يرحما

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *