زواج سوداناس

تزوزي.. مجنون



شارك الموضوع :

( التحرش اللفظي) إضافة جديدة عالمية.. للتحرش.. وهو بعرفوهو بأنو أي زول يقول كلمة ما عجبت المستهدف تعتبر تحرش.. تحرش دي لحدي قريب نحن قاعدين نستعملها في الشكل.. حرشني وحرشو علي.. وفلان حرّاش أي بيحرش الناس على بعض.. والمحرّش ما بيكاتل.. للزول البيكون محرشنو علي زول يشاكلو وما يكون عندو عليهو أي غبينة.. بيكون شكلو ليهو باااارد.. وما عندو طعم.. والشكلة الفطيرة لا تعجب كتير من المشكلنجية.. قلت إن التحرش اللفظي أضيف إلى أنواع التحرش ويندرج تحت التحرش الجنسي بالنضم.. وكمان أضافو لأنواع التحرش، التحرش الحركي.. يعني زي حركة الحواجب.. لي فوق ولي تحت.. مع عض الشلوفة التحتانية.. لو كانت فاضية من سفة.. لكن لو الزول المتحرش مستعجل ممكن يعضيها بي سفتها.. المهم يوصل الرسالة !! وكانت تعتبر من الحركات البتودي في ستين داهية.. انواع التحرش دي برا بقت فيها سجن وغرامة وتعويض!!
كنا في قديم الزمان نعتبر كونك تنادي بنت باسمها دا تحرش ما بعدو تحرش.. وممكن يحصل فيهو كسر.. لو لاقيت واحدة وسلمت عليها باسمها “ازيك يا ست النفر”.. طوالي تقبل عليك وتقعد تهرج.. بتعرفني من وين تقول لي ست النفر.. يا السعلوج.. أصبر كان ما حدس لك خير الله أخوي.. يوريك ليهو”!! وخير الله يكون مستعد ينتحر فيك لأنك سلمت على اختو باسمها.. ثم بعد كدا كانت المشاغلة “الهي تعتبر تحرش” تتطور إلى مرحلة متقدمة نوعا ما.. يعني أكتر حاجة يلاقيها يقول ليها “وين.. يا؟”.. وهي برضو ممكن تزعل وتتحسس وتنضم مع المشاغل وتشاكلو “تقول لي وين يا.. ؟.. انت ما عندك أخوات.. حسي أكان دي واحدة من أخواتك ولاقاها واحد وقال ليها وين يا؟ بي ترضى؟”.. لو كان زول كويس ح يعتذر.. وتاني يحلف ما يقول ليها وين يا؟ لمن يموت.. وهناك نوع ممكن يلاقي واحدة ما ينضم معاها لكن يقعد يغني، وهي ماشة بي عندو “الوزيزين في موجو عام”.. وهي تفهم أنو دا تحرش (مشاغلة) تدنقر تشيل ليها درابة تجدعو بيها وتداعيهو “تزوزي مجنون شاحدة ربي”.. وربما تكون مبسوطة وفي سرها تقول “بري.. سلامتك”.. لكن وحفاظا على وضعها الاجتماعي عاوزة توري أنها بت تمام والنضم الفارغ والخمج ما بينفع معاها وانها دغرية.. وجنها وجن الملعوبية.. ونضم السعاليج.. وكانت المشاغلة أو التحرش اللفظي يختلف بين الريف والمدينة.. واستعمال مفردات لها علاقة بالبئية..
الورطة إنو ما بتقدر تميز بين الغزل والمشاغلة.. ممكن يكون غزل لكن الزول ما بيعرف.. وممكن يتفهم غلط.. وتقع في المحظور.. ويبقى مشاغلة ويغرموك ويسجنوك.. .
وهكذا فتح مجال للكيل بممكيالين.. ممكن واحدة يكون في واحد شين شاغلها تزعل وتشتكيهو يسجنوهو ويغرموهو.. ونفس النضم يقولو ليها واحد قيافة تتبسط وتقول “الله.. عسولي والله.. دمو خفيف”!!
إلى صديق الصبا (كلنقة) مع التحية: أحمد ربك انك كبرت وعقلت.. كنت بي شناتك دي أخدت إعدام !!

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *