زواج سوداناس

شاهد بالفيديو في وأحدة من مفاجآت الدوري السوداني.. الأمل عطبرة يهزم المريخ بهدفين نظيفين



شارك الموضوع :

في وأحدة من مفاجآت الدوري السوداني الممتاز حقق الأمل عطبرة فوزاً هاماً علي ضيفه المريخ العاصمي في المباراة التي جرت بينهما علي ملعب إستاد عطبرة شمالي السودان.

هدفي الأمل سجلهما محترف الفريق رزاق في الشوط الثاني من أخطاء قاتلة لدفاع المريخ.

وقد قام موقع النيلين بتسجيل المباراة وقام بتوثيق الهدفين.

 

لمشاهدة فيديو الهدف الأول أضغط هنا

 

لمشاهدة فيديو الهدف الثاني أضغط هنا

 

ياسين الشيخ _ الخرطوم

 

النيلين

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


13 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        حسن

        الأمل عطبرة من بلاد الحديد والنار

        الرد
      2. 2
        lolo

        رزاق الله….و كريم الله
        صلحوا ليه اسمه…يا سماحة اقوانه…
        المريخاب بعد القون بنطوا واقفين …ما مصدقين…
        هاهاها….فيديو ظريف

        الرد
      3. 3
        احمد

        قال شخصيه البطل…هاك الأمل ده…فصاحة شديد. نعيش ونشوف

        الرد
      4. 4
        قريبك

        كعادة الفرق السودانية يتنفخو بالفوز والاعلام

        الرد
      5. 5
        نجمة النهار

        هذا ليس تجرعا وإنما شراب مستساغ طعمه كافورا..وهكذا أردناها وابتغيناها استراحة محارب…. وكبوة جواد ..فلا يهمنا المحلي وعيننا على ما هو أبقى وأنفع للناس في المحافل الدولية وحتى نبعد عين الحسود والنفاثات في العقد ونترك الفتات ليهنأ به المتسولون في قاع المدن وشوارع الدوري المحلي..وموعدنا غدا أليس الصبح
        بقريب..!!! حاشية (رشحت تسريبات تفيد بأن مشجعي القلعة الزرقاء يتحولون زرافات ووحدانا لتشجيع قاهر شمال إفريقيا الذي فكفك عقدة فرق المغرب العربي وقهر بطل أندية أفريقيا فمرحبا بكم)

        الرد
      6. 6
        عطبراوي

        المفاجأة في شنو ?

        الرد
      7. 7
        mu0s0

        الامل كبيييييييييييييير

        الامل كييييييييييييييف هههههه

        الرد
      8. 8
        امريكي

        شخصية البطل المقصودة مافي المحلي يازنطور

        الرد
      9. 9
        tLal hamed

        رد لنجمة النهار نجمة داؤد نجمة اليهود انت بتلعب فى المجموعات لأنك جيت الثانى فى الدورى المحلى وهذا هو حجمكم الصحف الصفراء والحمراء اوهمتكم وهم كبير أمثال الصحفى مزمل ابوالقاسم معظم لاعبين المريخ عجائز ومشاطيب الهلال .نفد الوقود ههههه

        الرد
      10. 10
        احمد السوداني

        المريخ ظهرت حقيقته بعطبرة

        الرد
      11. 11
        مسلم

        هزيمة المريخ احيت الهلال كعادتهم الله يحفظك يا مريخ

        الرد
      12. 12
        شمس

        دا على اساس انو الامل فاز على برشلونة
        عادي جدا اي فريق سوداني او غير سوداني يمكن يفوز على المريخ او الهلال

        اين المفاجاة هنا يا بشر !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!

        الرد
      13. 13
        علاء البدرى

        في مباراة مجنونة وكارثية على عشاق الفريق الكتالوني، أكتسح أتلتيك بلباو ضيفه برشلونة بأربعة أهداف نظيفة في إطار ذهاب كأس السوبر الإسباني على ملعب “سان ماميس” الجمعة، في مواجهة تاريخية قد تغيير خطط لويس إنريكي المدير الفني لبرشلونة قبل انطلاق الموسم الجديد.

        أحرز رباعية أتلتيك بلباو، ميكيل سان خوسيه من تسديدة رائعة في الدقيقة 13، وادوريز يسجل “هاتريك” في الدقائق “53،62، 68″ ليقترب من لقب السوبر الإسباني، إلا أن كلمة الحسم ستبقى لمباراة العودة يوم الأثنين المقبل على ملعب ” كامب نو”.

        خاض أتلتيك بلباو المباراة بخطة 4-2-3-1، معتمدًا على ادوريز في الأمام، وخلفه الثلاثي، سابين، إيراسو، وسوسايتا، أما برشلونة فقد لعب بطريقة 4-3-3، بوجود، بيدرو، سواريز وميسي في الأمام، وخلفهم، روبيرتو، ماسكيرانو، ورافينها.

        المباراة بدأت بشكل قوة من الجانبين في الدقائق الأولى، حيث أعتمد أصحاب الأرض على الضغط المبكر وإحباط أي محاولة هجومية لبرشلونة، وخاصة في ظل انطلاقات بيدرو المقلقة، لكن سرعان ما لجأ بلباو إلى الضغط من جميع خطوط الملعب والاعتماد على العرضيات والاختراق من العمق لتشكيل خطورة على مرمى الفريق الكتالوني.

        وبعد أكثر من كرة خطيرة على مرمى برشلونة، نجح بلباو في إحراز الهدف الأول في اللقاء، بعدما خرج تير شتيجين حارس برشلونة من مرماه للتعامل مع كرة ساقطة برأسية قوية لتصل لميكيل سان خوسيه الذي يسدد بقوة من منتصف الملعب بمهارة كبيرة، ويعلن عن هدف السبق في الدقيقة 13.

        أشتعلت المباراة، بعد الهدف الأول، فانفدع برشلونة بكل قوته للهجوم، على أمل إحراز التعادل، فتحرك ميسي، وبيدرو وسورايز، لكنهم تفاجأوا بصلابة دفاعية كبيرة من جانب بلباو، الذي اعتمد على التكتكل الدفاعي الكبير مع ترك لاعب في وسط الملعب، عند فقدان الكرة، والارتداد بهجوم جماعي سريع، وهو ما زاد من مشكلات الفريق الكتالوني.

        برشلونة، عابه عدم اللجوء إلى العرضيات والاعتماد الأكبر على الاختراق من العمق عن طريق ميسي المحاصر، بينما انعزل سواريز في الكثير من فترات الشوط الأول، فكانت أخطر كراته تسديدة رائعة من نجم التانجو من ركلة حرة مباشرة تصدى لها حارس بلباو إيرايزوز بمهارة كبيرة، لتنتهي الفترة الأولى بتقدم أصحاب الأرض بهدف.

        أستمرت الإثارة في الشوط الثاني، حيث أنطلق بيدرو بمهارة وقام بتسديدة قوية اصطدمت بالعارضة في الدقيقة 49، قبل أن يظهر ميسي مجددًا بتسديدة أرضية من داخل منطقة جزاء ينقذها حارس بلباو في الدقيقة 50، قبل أن يشارك إنييستا مكان ألكانتارا.

        الفريق صاحب الأرض لم يتراجع للخلف على الرغم من ضغط برشلونة، حيث قطع الكرة، وتم تنفيذ عرضية رائعة تصل لأدوريز الذي يضعها برأسية رائعة تسكن شباك برشلونة في الدقيقة 53، لتصبح النتيجة هدفين نظيفين لصالح بلباو.

        أشرك برشلونة ، راكيتيتش مكان روبيرتو على أمل تنشيط الوسط الهجومي، لكن بلباو واصل تألقه وأحرز الهدف الثالث، عن طريق أدوريز الذي تلقى عرضية من جهة اليمين تحدث ارتباك داخل منطقة جزاء وترتطم الكرة ببارترا وتدخل مرمى تير شتيجين، لتصبح النتيجة ثلاثية نظيفة في الدقيقة 62.

        وتحصل بلباو المتحفز على ركلة جزاء في الدقيقة 68، بعد عرقلة من ألفيس، ينفذها أدوريز بنجاح ليحرز “هاتريك” والهدف الرابع لفريقه، مقابل لا شيء لبرشلونة في مباراة كارثية للفريق الكتالوني، الذي أشرك ساندرو راميريز في الهجوم بدلا من بيدرو.

        ظهر عجز برشلونة الكبير على غير المعتاد، وظهر تاثره بالإرهاق والإجهاد الكبير، بينما أنعزل سواريز بشكل كامل، واختفى ميسي في الدقائق الأخيرة، في حين أجرى بلباو التبديل الثاني بمشاركة جوربيجي، مكان إيرسو، بعدما كان أشرك ليكو مكان سابين، قبل أن يختتم تبديلاته بخروج سوسايتو مكان هوفيدا.

        لم يتغير الحال في الدقائق الاخيرة، حيث سعى برشلونة لإحراز هدف التقليص، بينما واصل بلباو مرتداته الخطيرة وخاصة عن طريق المتألق أدوريز، لينتهي اللقاء بخسارة الفريق الكتالوني برباعية نظيفة.

        تقول المريخ والامل عطبر

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *