زواج سوداناس

فك حظر تحويل الأموال من أمريكا للسودان



شارك الموضوع :

سمح مكتب مراقبة الأصول الأجنبية في الولايات المتحدة الأمريكية لشركة «صن بم» التابعة لمجموعة «وايرا» بالسودان، بإمكانية تحويل الأموال مباشرة من أمريكا إلى السودان، كما قدم مكتب الأصول الأمريكية ترخيصاً لشركة «وايرا» لإرسال مخضات للرى المحوري بالإضافة لأعمال الطاقة الشمسية، يذكر أن مجموعة «وايرا» لديها عدة شركات تعمل في مجالات مختلفة منها الاستشارات والإنشاءات والطاقة المتجددة والتنقيب والزراعة.

صحيفة الإنتباهة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


6 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        تمساح النيل

        هذا الخبر لا اساس له من الصحة بل هو فبركة الإنتباهة

        الرد
      2. 2
        ود العجوز

        يجب أن يكون التعامل على مستوى البنوك التي تمثل نواحي سيادية وليست الواجهات الاستخبارية التي تعيث في البلاد دمارا؛ كما نتوقع أن تفرض البلاد حظرا على التعامل بالدولار وتتعامل بالعملات الأخرى كالريال والدرهم واليوان

        الرد
      3. 3
        امريكي

        يجب ان يكون التعليق منطقياً ، فالثابت ان السلطات الامريكية لا تسمح للمغادر من أراضيها بحمل اكثر من 10 الف دولار ، فالخبر يتحدث عن فك حظر التحويلات التي يتمتع بها أبناء كل الجاليات عدا السودانين ، اما التحويل عن طريق البنوك كما ذكر احدهم ، فاليكن في العلم ان أبناء الجاليات في الخارج لا يثقون في الحكومة وسياساتها المالية ، وكذلك الموضوع لا يدخل في استخبارات ولا يحزنون فأبناء الجالية السودانية باميريكا تواقون لهذه الخطوة ، واتمني ان تكلل بالنجاح ، لشدة ما نعاني من عدم التحويلات ..

        الرد
      4. 4
        محمد احمد

        ياخ بنوك شنو البنحول بيها يعنى سعر الدولار بى عشره جنيه احول بالبنك يدينى خمسه ونص عشان الكيزان يطلعوا القروش للسوق الاسود ويلحسوا الفرق…قوموا لفوا كدا ولا كدا نحول بالجن الاحمر زى ما قال بله الغائب ولا بنوك الكيزان

        الرد
      5. 5
        كيمو كيمو

        انتو يا القاعدين في امريكا يا جعانين انتو اساسا ما عندكم قروش عشان تحولوها
        انتو عايشين علي هبات المنظمات اليهودية قصاد العمل ضد بلادكم
        تبا لكم

        الرد
      6. 6
        كوال مجوك

        تعالو نتوست ليكم

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *