زواج سوداناس

غارزيتو الكلس!



شارك الموضوع :

* زعم الحبيب إبراهيم عوض أن المدرب الفرنسي دييغو غارزيتو فشل عندما درب فريق الهلال، لأنه فرط في الفوز ببطولة الكونفدرالية عام 2012 برغم أن الفرصة كانت مواتية أمامه، وأخفق في عبور دجوليبا المالي في نصف النهائي بعد أن فاز عليه في الخرطوم بهدفين وخسر في مالي بركلات الترجيح.

* من يقرأ ما كتبه إبراهيم سيظن أن فريق الهلال متعود على الفوز بالبطولات الإفريقية بدرجة تجعل إعلامه يعتبر وصوله إلى نصف نهائي بطولة قارية (إخفاقاً) للمدرب!

* هل كان الهلال متوجاً بلقب قاري قبل أن يتعاقد مع الفرنسي وفشل غارزيتو في المحافظة عليه؟

* هل وجده فائزاً بأي لقب خارجي (ولو قبل ثمانين عام) وأخفق في الإتيان بمثله؟

* يا عزيزي إيفوسا، لو كنت في مكان رئيس الهلال السابق الأمين البرير لكرمت غارزيتو في الساحة الخضراء (كما ذكر الزميل حافظ محمد أحمد) لأنه عمل مع الهلال في ظروف قاسية، وحقق ما أعجز غيره!

* حقق غازيتو لقب الممتاز (بلا هزيمة)، وهزم المريخ في الدورة الأولى، وقاد فريقه إلى نصف نهائي الكونفدرالية وكانت تدريباته تتم في حراسة الشرطة!!

* حقق اللقب المحلي، ونافس على القاري ووصل نصف النهائي عندما كانت معظم جماهير الهلال تهتف ضده بعنف يومياً بسبب إبعاده لهيثم مصطفى، وتحاول الاعتداء عليه عقب نهاية كل تمرين ومباراة!

* بل وصلت درجة الحنق عليه من أنصار هيثم لدرجة جرجرته إلى أقسام الشرطة والمحاكم بادعاء أنه أساء لبعضهم.

* في تلك الأيام العصيبة كان بعض أنصار الهلال يتمنون خسارة فريقهم كي يتمكنوا من إبعاد الفرنسي وإعادة محبوب الجماهير لصفوف الفرقة الزرقاء!!

* كان غارزيتو يتعرض لمحاولات اعتداء كلما حضر إلى إستاد الهلال.

* كان يدخل المعبرة بصعوبة، ويخرج منها بمشقة!

* أما في الصحافة فحدث ولا حرج!

* كان الفرنسي يشتم يومياً، ويهاجم بلا رحمة، وتتولى بعض الأقلام الهلالية مهمة تحريض الجماهير ضده كل صباح، لإبعاده وإعادة هيثم، أو إجباره على إشراك قائد الفريق على أقل تقدير!

* صمد وعمل في جو محفوف بالمؤامرات والدسائس والفتن والإساءات، وظل يقود التدريبات في أجواء عدوانية، ويتحمل شتائم أنصار سيدا في التدريبات، ويتلقى الإساءات أثناء المباريات وينتصر باستمرار!

* كان هلال غارزيتو ينازل خصومه وجماهير النادي تهتف لهيثم، وتهاجم المدرب، وترفض مساندة لاعبي الفريق في المباريات، حتى ضجوا وتذمروا، لكن غارزيتو لم يفعل!

* لا يوجد أي مدرب في العالم يستطيع أن يبدع وينجز في مثل تلك الأجواء المسمومة!

* لكن غارزيتو فعلها، وقاد الهلال للفوز بلقب الدوري الممتاز بلا هزيمة، وبلغ به نصف نهائي الكونفدرالية، وخرج منها بركلات الترجيح.

* كان غارزيتو يتحمل كل تلك المنغصات من دون أن يتسلم مخصصاته الشهرية، حتى اضطر إلى الابتعاد ولجأ إلى الفيفا ومحكمة التحكيم الرياضية شاكياًّ بعد ابتعاده عن النادي.

* لا مستحقات، لا دعم جماهيري، لا دعم إعلامي، والمحصلة بطولة محلية ونصف نهائي بطولة قارية.. ومع ذلك يدعون أنه فاشل!!

* نجاح غارزيتو مع المريخ طبيعي ومنطقي، لأنه حصل على دعم كامل من مجلس الإدارة والجمهور والإعلام، وتمتع بمساندة كل أهل المريخ، ونال صلاحيات كاملة لإدارة الفريق وتحديد برامج ومواقع معسكرات الإعداد، وتحديد هوية اللاعبين الذين يرغب في بقائهم ومن لا يريدهم.

* يدخل الفرنسي إستاد المريخ فيستقبل بالتصفيق، ويغادر وسط هتافات الإعجاب، لذلك تمكن من بناء فريق يهز الأرض تحت أقدام أعتى الخصوم، بدليل أنه أذل بطل إفريقيا وقهر الترجي في عقر داره.

* أما في الهلال فقد كان يستقبل بالشتائم ومحاولات الاعتداء، ويودع بأقذع الألفاظ!

* في المريخ غارزيتو مفوض بالكامل لإدارة الفريق وتحديد هوية من يشاركون في المباريات وحتى التدريبات، ويمتلك صلاحيات تشابه التي يحصل عليها مدربو الأندية الأوروبية، لأنه يحدد الحوافز والعقوبات.

* وفي الهلال كان يحصل على الحجارة والشتائم كلما زار الإستاد.

* سنقبل ما زعمه إبراهيم ونصدق أن غارزيتو تسبب في حرمان الهلال من الفوز ببطولة الكونفدرالية في العام 2012، ونسأل: كم لقباً حققه الهلال بعد أن أبعد غارزيتو؟

* وكم بلغ عدد الألقاب الخارجية التي حققها الهلال قبل أن يتعاقد مع غارزيتو؟

* جاكم لقاكم بي صفركم!

* وفات منكم وصفركم في مكانه!

* لو تركتموه يواصل لربما خلصكم من عذاب الصفر الدولي المعمر!

* لم تعرفوا قيمته، وفرطتم فيه، فاصطاده الزعيم، ووصل معه إلى مجموعات الأبطال، وبات على مشارف نصف النهائي، وأصبح فريقه أبرز المرشحين للفوز باللقب!

* تعيشوا وتهدوا لينا الدرر يا أبو روعة!!

آخر الحقائق

* في دوري الأبطال غادر هلال غارزيتو البطولة من الدور الثاني بركلات الترجيح أمام الشلف الجزائري بعد أن قهر بطل إفريقيا الوسطى ذهاباً وإياباً، وقهره بخماسية في عقر داره.

* في الكونفدرالية هزم أولمبيك باماكو المالي في دور الترضية ذهاباً وإياباً.

* فاتكم (مصفرين)، ورجع لقاكم (متطونين)!

* يا عزيزي مأمون أبو شيبة، تفاءلوا بالخير تجدوه.

* إن كان قاهر حامل لقب دوري الأبطال غير مؤهل للفوز بلقب دوري الأبطال فمن المؤهل إذن؟

* هناك ثمانية فرق تشارك في دور المجموعات، ولا جدال على أن المريخ أقواها.

* الطموح مطلوب، والتفاؤل لازم.

* التشاؤم يقتل الهمة.

* الحديث عن عدم قدرة المريخ على التتويج بلقب دوري الأبطال يعني قتل الطموح في نفوس الإداريين اللاعبين والمدرب والجماهير.

* المريخ الذي ضرب الترجي وقهر وفاق سطيف وأذل أندية الجزائر قادر ومؤهل للمنافسة على اللقب القاري.

* لو خيروني بين مائة لقب دوري ولقب واحد قاري فسأختار الأخير بلا تردد.

* بلا دوري بلا لمة.. المهم العلمة!

* أو كما قال الحبيب محمد حسن كيجاب.

* عمر بخيت لاعب كبير وخبرة ومساهماته مع المريخ إيجابية حتى اللحظة مع أنه قضى ستة أشهر بعيداً عن اللعب التنافسي القوي قبل أن يحضر إلى المريخ.

* المعز حارس خبرة ويقدم مستويات جيدة وهو يؤمن ظهر زميله جمال سالم بامتياز.

* ديديه لاعب ذكي ومهم في توليفة غارزيتو.

* مطلوب منا أن نساند ونرفع المعنويات ونذكي الطموح لا أن ندمر ونقلص سقف التوقعات والطموحات.

* يعني شنو المريخ انهزم من الأمل؟

* يوم أمس الأول انهزم برشلونة الإسباني (أفضل فريق في العالم) أمام أتلتيك بلباو!

* خسر أربعة صفر بوجود كل نجومه الكبار بقيادة ميسي، أفضل لاعب في العالم.

* هل كان هناك أحد يتوقع أن ينال البارسا مثل تلك الهزيمة المذلة؟

* إلى متى سيتعامل بعض محبي المريخ مع فريقهم وكأنه لا يقهر؟

* من يطالبون غارزيتو بإشراك التشكيلة الأساسية أمام وفاق سطيف والأمل والخرطوم ومولودية العلمة في ظرف عشرة أيام (يتخللها سفر إلى عطبرة والجزائر) لا علاقة لهم بكرة القدم.

* هؤلاء لاعبون من لحم ودم، وليسوا آلات!

* سعدنا بنبأ عودة عبد الصمد للعمل في المجلس وبقيادته لبعثة الجزائر.

* كالعادة، تم حصب البص المقل للمريخ بالحجارة في عطبرة، وأصيب أوككراه بجرح في الوجه.

* هل يمكن أن يزور المريخ عطبرة من دون أن تسيل دماء لاعبيه؟

* هل يمكن أن يخرج منها من دون أن يرجم بالحجارة ويتم تحطيم زجاج البص وإسالة دم اللاعبين؟

* إلى متى يتواصل هذا المسلسل القميء؟

* آخر خبر: خاص للجحاجيح.. مازيمبي كبس!

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


7 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        محمد القانوني

        البحصل في عطبرة مع نهاية كل مباراة للمريخ لابد من الوقوف عنده كثيراً , وعلى جماهير المريخ بالخرطوم معاملة فريق الأمل وجماهيره (إن وجدت) عند لعبهم بإستاد المريخ بالمثل , وإلا فإن هذه المهازل ستستمر , أمل شنو كمان العامل لينا راس وقعر؟

        دقوهم دق العيش عشان تاني واحد يتجرأ يرمي حجر على لاعب مريخي مافي!!!

        الرد
      2. 2
        ابو خالد الدمام

        سبحان الله الكريه بيشبه برشلونة بالمريخ … جنس غباء

        الرد
      3. 3
        الفكي أبو عصايه

        (هناك ثمانية فرق تشارك في دور المجموعات، ولا جدال على أن المريخ أقواها.)

        طيب وين قطار الشوق (أمل عطبره)؟؟؟

        الرد
      4. 4
        تمساح النيل

        بأن تظهر وأن تكون حاضراً في الأدوار النهائية هذا يؤكد بأنك فريق جيد بعكس ما تقادر من الادوار الأولي وتصبح منسياً لذلك إن لم يحرز الهلال اللقب فهو الفريق الأقرب لتحقيق لقب البطولة وحتماً سوف يأتي هذا اليوم عاجلاً ام اجلاً للفريق وصل النهائي مرتان ونصف النهائي مثلهما وربع النهائي اكثر من مرة فما الذي تبقي غير إحراز اللقب وهذا ليس صعباً علي الهلال ولكن هنالك اسباب ومن اهمها استخدام السحر حتي لايفوز الهلال بأي بطولة حتي يظل المريخ فرحاً بكأس مانديلا الذي لم نري فيه الاهلي المصري ولا الترجي ولا الزمالك ولا مازمبي مشاركاً لذلك طبيعي ان يفرح امثال مزة بهذا الكأس

        الرد
      5. 5
        هلالابى

        يا غبى هل لكى يفوز فريق ببطولة ان يكون فاز بها من قبل؟
        الهلال وصل نهائى افريقيا مرتان
        ثم مالك والهلال ان لم يعميك الحقد وتجررك العاطفة

        الرد
      6. 6
        مريخي والعشق احمر

        ما شاء الله علي مزمل الشفت حتي الصفرات مفتونين بكتاباته .. واصل ربنا يحفظك للمريخ

        الرد
      7. 7
        محمد المهل

        حتى الصفرات مفتونين بكتاباته ههههههههههههههههه

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *