زواج سوداناس

منع الدروس الخاصة أثناء اليوم الدراسي بالخرطوم



شارك الموضوع :

أصدر وزير التربية والتعليم في ولاية الخرطوم الدكتور عبد المحمود النور محمود توجيهاً بمنع الدروس الخاصة أثناء اليوم الدراسي.
وجاء في التوجيه «يمنع وبأي شكل من الأشكال تنظيم دروس خاصة أو بمقابل مادي، جماعية أو فردية أثناء اليوم الدراسي».وقال مدير الإعلام التربوي محمد عبد الله خريف إن التوجيه صدر بعد وصول عدد من الشكاوي من أولياء أمور الطلاب والتلاميذ بأن بعض المعلمين يقومون بعمل دروس وحصص خاصة مدفوعة الأجر أثناء اليوم الدراسي بالمدارس الحكومية والخاصة.

صحيفة آخر لحظة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


4 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        انور

        دى ما محتاجة قرار لأنها اصلا ممنوعة…المطلوبا هو العقاب…

        الرد
      2. 2
        ن / ح م

        إحدى المشاكل أن الدراسة في الصف الثامن والثالث الثانوي أصبحت تجارية بالدرجة الأولى , فمنذ اليوم الأول لبداية الدراسة تكون همة الطلاب والمعلمين وأولياء الأمر متجهة إلى يوم الاختبار حتى أصبح الاختبار ذاته هو الهدف وما النسبة التي سيحرزها الطالب؟ وهل هذه المدرسة أو تلك هي الأحسن في أن تجعل الطالب يحرز الدرجات ؟!! لا بد من تغيير هذا التفكير وهذه الطريقة حتى يكون العلم من أجل العلم والتحصيل والفهم والفائدة, لا من أجل الاختبار وإحراز أعلى الدرجات , كما أن هذه الدرجات والنسب العالية لا بد أن تكون محل تساؤل من قبل الوزارة ومن التربويين ,. وفي نتائج اختبارات السنة قبل الماضية دخلت في الانترنيت على درجات ونسب الطلاب انطلاقا من رقم جلوس عشوائي فوجدت أخوين يحملان رقمين متواليين في مدرسة واحدة في أم درمان, أحرزا نفس النسبة أي نفس النتيجة حذو القذة بالقذة !! ماذا يعني هذا ؟؟ كما أنه يجب أن يلفت انتباهنا وجود عشرة طلاب أو طالبات مثلاً من مدرسة واحدة ضمن المئة الأوائل !! ماذا يعني هذا , مع العلم بأن المراقبين الذين يلاحظون الطلاب أثناء الاختبارات هم مدرسو المدرسة أنفسهم !! لا نريد أن نشتبه أو نتهم لكن ليس كل المعلمين الكرام هم فوق الشبهات كما أن المناهج ليست طلاسم يستعصي تدريسها أو فهمها على المعلمين وطلابهم وبالتالي لا بد أن تكون قدرات المعلمين على تدريسها وملكات الطلاب في فهمهامتقاربة !! في السبعينات والثمانينات كان أول الشهادة الثانوية يحرز نسبة في حدود 80% أو أعلى قليلا ولم يصل أي من الأوائل في ذلك الوقت إلى التسعين على الإطلاق !! وشخصي الضعيف امتحنت الثانوية في العام 1980م وكنت (أول الشهادة الثانوية ) في أحد المساقات وكانت نسبتي في حدود 80% !! لا أود أن يتفرمل الزمن خاصة مع تطور وسائل التعلم ووسائل الإفهام والفهم والانفجار المعرفي , ولكن هذه الأمور ينبغي أو يفترض أن يحصل عليها جل الطلاب , والأمر يحتاج إلى علاجات جذرية بنيوية جادة , والكلام كثير والمجال ضيق ,,, ودمتم !!

        الرد
        1. 2.1
          رنقو

          آمال عبدالحافظ عثمان حسين -الخرطوم بحري بنات 1980 اخصائية نساء وتوليد – مركز فضيل الخرطوم هذه هى اول الشهادة
          السودانية هل كنت مشترك معها فى الاول؟ انا نفسى امتحنت فى 1980 ودخلت كلية العلوم جامعة الخرطوم رياضيات
          فلم نسمع بك كاول للشهادة فى 1980.

          الرد
      3. 3
        حمدناللله

        كلامك يا حََ ن صاح مايه في الميه

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *