زواج سوداناس

الجالية بالسعودية تنجح في دفع غرامة إحدى السودانيات



شارك الموضوع :

نجحت الجالية السودانية بالمنطقة الشمالية بالمملكة العربية السعودية، في دفع تعويض طالب به كفيل فتاة سودانية كانت تعمل مع أسرته كعاملة منزل. وعلمت “التيار” أن السودانيين بمنطقة سكاكة، شمالي المملكة، دفعوا مبلغ (13) ألف ريال، تعادل( 33.5) ألف جنيه سوداني، كتعويض للمواطن السعودي الذي يكفل الفتاة السودانية، التي هربت منه ولجأت للشرطة السعودية بعد أن ضربها وتعرضت للتحرش الجنسي من أحد أبنائه. وعلمت “التيار” أن الفتاة تحمل دبلوم تربية ورياض أطفال من جامعة سودانية، وكانت تعمل بإحدى رياض الأطفال بالسودان، لكنها اختارت الاغتراب حيث عملت بمرتب ألف ريال في الشهر.
وسبق أن لجأت الفتاة المعنية إلى الشرطة السعودية بمنطقة دومة الجندل مرتين لكنهم في المرتين أعادوها إلى كفيلها، وفي المرة الثالثة رفضت العودة نهائياً بغض النظر عن نتيجة ذلك. مما دعا الجالية السودانية هناك أن تتدخل وتدفع التعويض الذي طلبه المواطن السعودي.
وتجددت نفس الحادثة مع فتاة سودانية أخرى تعمل أيضا عاملة منزل في ذات المنطقة ولجأت إلى الشرطة السعودية التي تحفظت عليها بالسجن لتحميها من كفيلها، لكنها وجدت في السجن فتاة سودانية ثالثة ظلت هناك لفترة ثلاثة شهور بعد أن تعرضت لنفس مصير زميلتيها السابقتين. من جانبه قام مكتب الجالية السودانية بمنطقة سكاكة برفع الأمر إلى السفارة بالرياض بعد أن تحول الأمر إلى ظاهرة. وعلمت “التيار” أن السفارة ارسلت وفداً إلى المنطقة للوقوف على حقيقة الأمر وإيجاد حل لأزمة الفتيات السودانيات اللائي يعملن عاملات منازل هناك.

التيار

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


13 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        سودانى مغبووووون

        يستاهلن فى عاقله تشتغل خدامه عند سعوديين .. قال خريجة رياض اطفال

        الرد
      2. 2
        خلف الله

        يا ولاة الامر اتقوا الله ..انتم مسؤولون عما يحدث ..يجب ايقاف هذا السخف ..حتى الدول الاسيوية اوقفت استخدام العاملات بالمنازل وسالبعض سن من القوانين مايحمي به مواطنيه…ونحن بعد ان كانت عزة النفس تملانا وتميزنا صرنا نستقدم خدم المنازل وتقف السفارة والقنصلية موقف المتفرج ..اتقوا الله واتركوا لنا ما تبقة من كرامة ..ياحكومة هو دورك وليس دور الافراد فاوقفوا العبث وحاسبوا من تسبب. ولا حول ولا قوة الا بالله.

        الرد
      3. 3
        طارق عبداللطيف سعيد

        العمالة المستقدمة بالسعودية أصبحت تابعة للشركات ، وليس كما كان في السابق تحت رحمة ومظلة المواطن أو الكفيل
        ***مما يعني أن الكفيل ليس له الحق في أن يطالب بفلس وآحد من العاملة ولا يستطيع فتح بلاغ يطالبها فيه بالفلوس التي دفعها لمكتب الإستقدام ، والعاملة غير مسؤولة من ذلك (عن فلوسه التي صرفها)
        ***الكفيل أو صاحب العمل ملزم قانونيا بالإيفاء والإلتزام بحقوق العامل أو العاملة كالتأمين الصحي والراتب وتذكرة السفر ورسوم التأشيرة ورسوم الاستقدام ، والعديد من الشروط المتفق عليها مع مكتب الإستقدام :-
        منها تسليم راتبها شهريا ، وعدم إيزائها بالضرب أو الإهانة ، وعدم تكليفها بأعمال أخرى وتحديد ساعات عملها اليومية ، بالإضافة إلى منحها إجازة إسبوعية … والعاملة من حقها ترك العمل دام أن الكفيل أو صاحب العمل أخل بشروط العقد

        الرد
        1. 3.1
          الرشيد

          الكلام ده كله حبر على ورق فالكفيل الفرد يعتبر العامل عنده عبد يتصرف فيه كما يشاء..

          الرد
      4. 4
        طارق عبداللطيف سعيد

        ***الكلام أعلاه وآضح وصريح ، وليهو حوالي سنه وتسعة أشهر
        ***ووقتها طالبنا حكومة السجم والرماد بالرفض ؟ ولكنها تتبع سياسة إزلال كل السودانيين ، والهدف هو تدمير السودان بالحريات الأربعة وتقسيمه لدويلات وزرع الفتن والفساد والجرائم المركبة والمخدرات في المجتمع السوداني ، ، ووهبت ملايين الأفدنة للمصريين كإستثمار شبه بلوشي ، ونهبت الثروات وكنوز السودان البترولية والمعدنية ، ولن تقف عند حد معين فقد تناست حلايب وشلاتين وسعت لفصل جنوب السودان وغايتها تقسيم السودان لدويلات
        ***وبدأت تشويه سمعة حراير السودان بتسهيل سفرهم لدبي ، وعمالة منزلية (خادمات) من السودان !! للسعودية

        الرد
      5. 5
        مدحت الهادي

        يا حكومة السودان أنتم مسحتم كارمة السودان بالأرض أنتم الحكومة السودانية الوحيدة التي جاءت منذ أن خلق الكون وهي كارثة للشعب السوداني أنتم أسوأ من أي حكومة مرت على السودان أنتم لا دين ولا أخلاق لكم ولا حتى كرامة ولا مثقال ذرة من الشهامة أنتم مسحتم بكرامة كل سوداني وكل سودانية مسحتم بها الأرض …..نسأل الله أن يرينا فيكم يوما أسود ……

        لا حول ولا قوة إلا بالله ………

        الرد
      6. 6
        فارس عبدالرحمن

        وديل طلعن من السودان باى صفة ؟

        الرد
        1. 6.1
          طارق عبداللطيف سعيد

          ***ديل طلعوا من السودان بصفة خدامات >>> إقرأ المقال أدناه >>> إستقدام عمالة منزلية (خدم) من السودان !!

          الرد
      7. 7
        هباش الاممــى

        من ترك داره قلا مقداره !!!!!!!

        الرد
      8. 8
        Bagadi

        حبكم للمال يا سودانيات يخليكن تضحو بي كرامتكن و شرفكن و عفة نفسكن,, عشان ريالات؟؟؟ متأكد لو كنتي صبرتي في السودان ح تلقي ليك شغل معززة مكرمة و حافظة نفسك و شرفك و راسك فوق. لكن الرغبة في الغني السريع للاسف اعمتكم… زي ما ح تعاني في السودان في بداية حياتك المهنية برضو ح تعاني هناك بنفس القدر, و برا المعاناة اكبر و اقسى… مافي غني سريع لا في الخليخ لا امريكا ما لم يكون في صبر صبر صبر… و صدقوني لو صبرتو و سابرتو في السودان ح تحققو احلامكم كلها… بس للأسف الصبر بقى اغلي حاجة عندنا جميعا في السودان نساء و رجال… ربنا يعدل الحال…

        الرد
      9. 9
        طارق عبداللطيف سعيد

        إستقدام عمالة منزلية (خدم) من السودان !!
        November 14, 2013
        إبتسام الزاكي
        تناقلت وكالات الأنباء خبر أن وزارة العمل السعودية فتحت باب الإستقدام للعمالة المنزلية من السودان، كدولة جديدة، بعد أن تعذَّر جلب العمالة المنزلية من (3) دول، كانت تصدِّر خادمات إلى السعودية. وذلك بعد الإقبال السعودي الكبير على استخدام خادمات من أثيوبيا وكينيا. وأضاف الخبر أن رواتب الخادمات المنزليات تتراوح بين 800-1000 ريال سعودي.
        ظلّ السّودان منذ إعلان المملكة العربية السّعودية يوفد إلى المملكة السعودية العلماء والأساتذة في كلّ المراحل من مرحلة الأساس إلى الجامعات فيرفع من جهالات السعوديين ويعلمّهم حتي اللغة العربية. لم يشهد السودان أستاذ لغة عربية واحد جاء من السعودية إلى السودان لتعليم السودان اللغة العربية. بل العكس صحيح. ظل الأساتذة السودانيون يعلِّمون السعوديين اللغة العربية في المدارس السعودية في الحجاز (المنطقة الغربية) ونجد (المنطقة الوسطى) و (المنطقة الشرقية). لم توفد السعودية إلى السودان طوال تاريخها طبيباً أو مهندساً أو زراعياً أو بيطرياً أو أستاذاً جامعياً ، بينما ظلّ السودان منذ قيام المملكة السعودية يوفد إلى السعودية الآلاف من الأطباء والمهندسين والقانونيين والمحاسبين والزراعيين والبياطرة والإقتصاديين وغيرهم من مختلف الكفاءات التي ساهمت وتساهم في بناء التنمية والنهضة السعوديّة. كان السودان يرسل إلى السعودية (المحمل) وكسوة الكعبة المشرفة. حوش علي دينار في (جدَّة) مثال واحد فقط يشهد علي ذلك. كان السودان يرسل إلى السعودية الغذاء واللحوم والمحاصيل الزراعية والعسل والسَّمن. يرسل حتى حملات مكافحة الجراد الصحراوي. كان السودان يوفِّر الماء للسعودية. (آبار عليَّ) في المدينة المنورة تشهد على ذلك. السلطات السعوديَّة تعلم علم اليقين عِلم السودانيين وكفاءتهم وأخلاقهم وعزتهم وأدبهم وعطائهم بغير حدود. تعلم عبقري الفيزياء محجوب عبيد والعلامة البروفيسور عبد الله الطيب والدكتور جعفر شيخ ادريس والدكتورة سعاد الفاتح واختصاصي جراحة القلب عبد الله عشميق، وغيرهم من آلاف النابهين. لقد كتب مؤرخ السودان الجليل محمد صالح ضرار في كتابه (تاريخ سواكن) أن السعوديين كانوا في ستينات القرن التاسع عشر متسوِّلين شوارع مدينة سواكن. لكن السودان خفض لهم جناح الذل من الرحمة فآواهم وساواهم بمواطنيه، ليصبحوامن بعد من أصحاب الأموال. غير أن تلك السلطات السعودية اليوم آثرت أن تعض اليد السودانية التي امتدت إليها بالإحسان، لتعلن استقدام حرائر السودان للعمل خادمات في المنازل السعودية. تلك إساءة غير مسبوقة في علاقات البلدين. تلك إساءة لا يمسحها إلا السَّحب العاجل والإعتذار العلنيّ. المرأة السودانية التي تحتل مكاناً عالياً في وجدان شعبها، أصبحت في نظر السلطات السعودية إنسانا بلا عزة ولا كرامة، وسلعة تجارية ضئيلة القيمة وخادمة مبتذلة رخيصة يتَّم شحنها للتصدير، تنتظرها المكانس و (المكاوي) وغسل الأطباق في المنازل السعودية. لقد قتل الفارس الشاعر عمرو بن كلثوم الملك عمرو بن هند عندما (استقدم) أم ابن كلثوم، لتعمل خادمة عند أمه.على وزارة الخارجية السّودانية استيضاح سعادة السفير السعودي في الخرطوم سعادة السيد/ فيصل معلا عن تلك الإهانة السعودية لشعب السودان، عن ذلك الخبر الذي جرح في الصمّيم كرامة كل مواطن ومواطنة سودانية. خبر أن وزارة العمل السعودية فتحت باب استقدام حرائر السودان للعمل خادمات في المنازل السعودية. واضح أن وزير العمل السعودي من نسل أولئك الذين هم أشدّ كفراً ونفاقاً، من نسل هؤلاء الأعراب الذين حملهم حمار النوم من الحقب الصحراوية السحيقة إلى القرن الواحد والعشرين، هؤلاء الأعراب إن كانوا لا يعلمون أن الملك فهد كان تلميذاً في المدارس السودانية في بخت الرضا بـ(الدويم)، عليهم أن يعلموا أن حفيدات المك نمر، حفيدات الملكة أماني شاخيت (الكنداكة)، حفيدات الأبطال والعلماء والشهداء والعظماء في كل ركن من أركان السودان، حفيدات مهيرة بنت عبود، حفيدات (بنات جابر)، حفيدات (شغبة المرغومابية)، حفيدات (بت مسيمس)، على هؤلاء الأعراب أن يعلموا أنَّ السودانيات، نخلات باسقات في آفاق العزّة والكرامة والصَّون. خلال آلاف السنين ما عُرفت السودانيات خادمات وحاضنات وإماء. ولن يأتي يوم يفرِّط فيه (أخوان البنات) و (مقنع الكاشفات) و (خال فاطنة) و (المأمون على بنوت فريقه) ،لن يفرط السودانيّون الذين هم عند عروضهم (لئام وجبَّارين)، لن يفرطوا في عزَّة (بت ملوك النيل) ليعبث بها سماسرة المتاجرة بالبشرمن أمثال وزير العمل السعودي. لو قبض الشعب السوداني اليوم على هذا الوزير الجبان، الذي أصدر ذلك القرار المهين، قرار استقدام حرائر للعمل خادمات في البيوت السعودية،لو قبض عليه لألبسه (رحطاً) و (بلوزة) و (سكيرت) و (توباً) ولرقَّصه في الميادين العامة، قبل أن يرسله إلى بيت أمه. لأن هذا القرار المعيب الذي يسيء إلى السودانيين، لا يصدره في حق السودانيين، شعب العزة والرجولة والكرامة، إلا اشباه الرجال.

        الرد
        1. 9.1
          طارق عبداللطيف سعيد

          ***حبيت افيدكم بأن كاتبة المقال الأستاذة / إبتسام الزاكي
          ***المقال موجود في قوقل
          إستقدام عمالة منزلية (خدم) من السودان !!
          November 14, 2013

          الرد
      10. 10
        الرشيد

        ولماذا تدفعها الجالية وهناك بند لهذه الامور في مصارف الزكاة المدفوعة يغطي مثل هذه المشاكل وهو مبيّن كالآتي في موقع ديوان الزكاة
        مجالات صرف زكاة المغتربين:
        زكاة المغتربين تجمع نقداً بالعملة السودانية أو العملات الاخري , وتمثل المصدر الرئيسي للعملة الصعبة بالنسبة لديوان الزكاة , وقد درج الديوان علي توظيف زكاة المغتربين في المجالات الآتية :
        اولاً:
        صرف لمصلحة أصحاب الحاجات من المغتربين ويتمثل في :
        (أ) تفويض لجان الزكاة بالسفارات بصرف 30% من حصيلة الزكاة لمعالجة قضايا المغتربين.
        (ب) المساهمة في دفع غرامات بعض المغتربين الغارمين أو المعسرين أو نزلاء السجون
        (ج) المساهمة في حل ضائقة المغتربين المنقطعين وأسرهم بترحيلهم إلي السودان, مثال : (ليبيا , اليمن , لبنان , العراق , وغيرها )
        (د) مساهمات لمعالجات جماعية وفردية لبعض المغتربين بعد عودتهم للسودان في مجالات العلاج والتعليم والظروف المعيشية.

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *