زواج سوداناس

45 ألف لاجئ جنوبي يصلون السودان خلال يومين



شارك الموضوع :

أعلنت اللجنة التنسيقية المكلفة باستقبال لاجئي دولة جنوب السودان، وصول 45 ألف لاجئ جنوبي خلال اليومين الماضيين بسبب استمرار الحرب، محذّرة من انتشار الأمراض في مناطق استقبالهم، واستنجدت بالمنظمات الوطنية ومفوضية شؤون اللاجئين لتدارك الموقف.

وأوضح رئيس اللجنة التنسيقية بولاية النيل الأبيض، الطيب محمد عبد الله، أنه تم تجهيز ثلاثة مواقع بمحليات الجبلين والسلام، لترحيل الوافدين الذين وصلوا مؤخراً.

وأبدى في تصريح للمركز السوداني للخدمات الصحفية، تخوّف اللجنة من احتمال انتشار الأمراض، ومشاركة اللاجئين الجنوبيين الذين وصلوا المنطقة والبالغ عددهم نحو 45 ألفاً، لمواطني الولاية في خدمات الكهرباء والمياه والتعليم والصحة.

وقال عبدالله، إن اللجنة المكلفة باستقبال لاجئي جنوب السودان، استنجدت بالمنظمات الوطنية والمفوضية السامية لشؤون اللاجئين، بالإسراع في توفير الغذاء والمأوى للوافدين الجنوبيين الذين وصلوا الولاية اليومين الماضيين فراراً من الحرب.

وأوضح أنهم طالبوا الشركاء من المنظمات الوطنية العاملة والمفوضية السامية للاجئين، بضرورة توفير الغذاء والإشراف الصحي للوافدين.

وأشار إلى تكدّس نقاط انتظار “العلقاية وكشافة وجوري والرديس البحر” بسبب وصول الوافدين الجدد، الأمر الذي قال إنه قد يسبب انتشار الأمراض.

اس ام سي

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


11 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        عارف وفاهم

        حتماً جايين و معاهم أمراض وعندهم سوء تغذية فقادة الحركة الشعبية لا يهمهم مواطنيهم في شئ فهم يتقاتلون بسبب الحكم والسيطرة على أموال النفط فلا يلقون بالهم للمواطن يكون لاجئ أو يموت فهو لا يهمهم وهم الذين خدعوه بالإستقلال فصوّت للإنفصال . لكن من الواجب إستقبالهم ولكن في معسكرات خارج المدن ويتم حصرُهم فيها وإيوائهم حتى إنتهاء أزمة بلدهم ويرجعوا فلا مكان لهم لإقامة دائمة بالشمال.

        الرد
      2. 2
        لون المنقه

        ماقالو ماشين اهلن
        الجابن تاني شنو
        نحن ناقصين امراض

        الرد
      3. 3
        محمد المعتز

        بالله الناس ديل ثبتوهم قبلهم ما يجوا علينا جاي ….
        مس استقلوا وفاتوا الجابهم لينا شنو تاني ؟؟؟؟
        ما عندنا ليهم التكتح والعندنا اولي بيه ناسنا…..بلا لمة ومرض معاكم

        الرد
      4. 4
        الخال

        رجعو الكجيك لأنو كل ما احسنت فيهو بيأذيك وبياخد منك ابدا مابديك

        الرد
      5. 5
        على حسن

        كلهم صوتوا للانفصال جايين اعملوا شنوا خليهم امشوا
        كينيا او الكنغو او اطيروا اى بلد … ربنا لا عادهم ولا دايرين نشوف
        وجوهم القبيحة دى …. برا الاجرام والمشاكل ما عندهم اى حاجة
        يوما ابيض اليوم داك الحلانا من المصائب ديل

        الرد
      6. 6
        Abbas

        صراحة هم الزين صوتو للانفصال ولزلك على الحكومة معاملتهم مثل أي أجنبي في البلد بلاش حسن نية وطعاطف على الفاضي لأنهم في النهاية يكنون كل الكراهية للشمال
        ناس ما ولما انفصلو قالو بأي باي يا وسخ الخرطوم …..
        سؤال هل الوسخ يمكن ان يكون ملاذا آمنا لهم .بعض ما فكت منهم سكرة الاستقلال وحلم الدولة جاين يفكرو في الرجعة لا رجعة الوسخ كما قالو .

        الرد
      7. 7
        Abbas

        صراحة هم الزين صوتو للانفصال ولزلك على الحكومة معاملتهم مثل أي أجنبي في البلد بلاش حسن نية وطعاطف على الفاضي لأنهم في النهاية يكنون كل الكراهية لشمال…
        ناس لما انفصلو قالو بأي باي يا وسخ الخرطوم …..
        سؤال هل الوسخ يمكن ان يكون ملاذا آمنا لهم .بعض ما فكت منهم سكرة الاستقلال وحلم الدولة جاين يفكرو في الرجعة لا رجعةللوسخ كما قالو .

        الرد
      8. 8
        عبد الله الأصلي

        اللعم إنا نعوذ بك من جيرة السوء – أول بادرة حسن جوار بعد ما انفصلوا كانت غزو هجليج وتدمير أهم مورد للاقتصاد- خذوا حذركم يا قوم من الأمراض والحرائم والمرايس

        الرد
      9. 9
        عبد الصبور حسن احمد حامد

        الاخوة الاعزاء الذين شاركوا بارائهم نحترم ونقدر لهم هذه المشاعر ولكن هذه حالة حرب وحالة اضطرار ليس للمواطن الضعيف شئ وقيل ان من ترك من الشرع شيئا احوجه الله اليه فلا ننسى نصرة الضعيق وان استجار بنا حتى ولو كات عدوا ومهما قالوا عنا فنحن نحمد الله سبحانه وتعالى ان من جاء اليتا عرف قيمتنا ونسال الله سبحانه وتعالى ان يجعل هذا البلد امنا مطمئتا

        الرد
      10. 10
        البجاوي

        خلف دور …معتدل مارش

        الرد
      11. 11
        كاكا باكا

        نحن امان ونحن حنان
        ونحن اللقمه للجعان
        ونحن الدفء للبردان
        ونحن اسمنا السودان
        مرحبا بكل محتاج
        مرحبا بكل باحث عن الامان
        مرحبا بالمرضي والارامل والايتام
        لوﻻ هذه الاشياء لما كان وطن اسمه السودان

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *