زواج سوداناس

بالصور والفيديو: ذباح داعش يظهر بدون قناع مهددًا بقطع الرؤوس في أوروبا



شارك الموضوع :

أظهر مقطع فيديو الإرهابي البريطاني “محمد اموازي” عضو تنظيم داعش والمعروف باسم “الجهادي جون” كاشفًا عن وجهه بعد 7 أشهر من الغياب، وهو الذي اعتاد الظهور بالقناع وهو يذبح رهائن التنظيم، مهددًا بالعودة إلى بريطانيا وقطع رؤوس الكفار.

ونشرت صحيفة “ديلي ميل”، مقطع فيديو وصورًا يظهر فيها الإرهابي كاشفًا عن وجهه لأول مرة، وذكرت أنه تم تصوير المقطع قبل شهرين قرب مدينة دير الزور جنوب شرق سوريا، وهدد بأنه سيعود إلى بلاده بريطانيا مع زعيم الخلافة من أجل قتل الكفار، وفقًا للصحيفة.

وظهر “الجهادي جون” آخر مرة شهر يناير الماضي، في واقعة ذبح المصور الصحافي الياباني كينجي جوتو، ثم هذه المرة بدون قناع بعد تسريب المقطع عن طريق الجيش السوري الحر حتى وصل إلى وحدة مكافحة الإرهاب في بلغاريا.

وأكد خبراء تشابهًا كبيرًا بين الشخص الظاهر في الفيديو الجديد وبين من عرف بـ”الجهادي جون”، رغم تضارب الأنباء حوله، وتناقل أخبار بأنه فر إلى ليبيا، أو أنه مختبئ في سوريا، حتى إنها ذكرت أن التنظيم نفسه يريد قتله، والتخلص منه.

ويبلغ الجهادي جون أو محمد اموازي 27 عاماً، وكان قد ولد في الكويت وهاجر مع أسرته إلى بريطانيا عندما كان في السادسة، ونشأ هناك، ثم انضم في السنوات الأخيرة إلى صفوف تنظيم داعش، وظهر أكثر من مرة وهو يقطع رؤوس رهائن التنظيم.

ويعد “جون” أحد أهم المطلوبين أمنياً على المستوى الدولي، خاصة بعد ذبحه الأسير الأميركي جيمس فولي في سوريا العام الماضي، حيث رصدت أميركا مكافأة كبيرة لمن يعثر عليه أو يبلغ عن مكانه.

صورة إرشيفية لـ

صورة إرشيفية لـ”محمد أموازي”



والده أموازي

والده أموازي “أعلى يسار الصورة”

 

اضغط هنا لمشاهدة الفيديو على قناة النيلن

 

العربي الجديد

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *