زواج سوداناس

ارتفاع حجم التبادل التجاري السوداني المصري بعد افتتاح الطرق



شارك الموضوع :

أعلن رئيس مجلس إدارة هيئة الموانئ البرية والجافة المصرية اللواء جمال حجازي، أن حجم التبادل التجاري مع السودان بلغ ستة مليارات جنيه مصري بعد أن كان أربعة مليارات بنسبة زيادة 20% خلال الفترة الأخيرة.

وأرجع ذلك في تصريحات بعد وصوله إلى العاصمة السودانية الخرطوم، إلى الانفتاح الذي تشهده العلاقة بين البلدين من حراك تجاري خاصة بعد فتح الطريق البري الذي يربط السودان بمصر.

وقال حجازي الذي جاء مترئساً وفد الموانئ المصرية، إن العلاقات بين البلدين تشهد تطوراً وتقدماً بتوجيهات واهتمام القيادتين لتحقيق التكامل السوداني المصري.

وأشار إلى أن افتتاح طريق الأقصر أسهم كثيراً في حركة المواطنين وازدهار التجارة، لافتاً إلى أن الطموحات صارت أكبر.

وأكد أن مصر ستستفيد من المنتجات السودانية والسودان كذلك، معرباً عن أمله في أن يصل حجم التبادل التجاري إلى 12 ملياراً في السنة.

وأضاف حجازي “أن المرحلة القادمة ستشهد افتتاح المحور الثاني للطريق بمعبر أرقين خلال ثلاثة أشهر على الأقل وأن الجانب المصري أكمل تجهيزاته.

وتوقع أن تشهد المرحلة القادمة المزيد من التسهيلات في الحدود بين البلدين وتطور الحركة التجارية.

وأعلن حجازي عن انعقاد اللجنة العليا بين البلدين برئاسة الرئيسين قبل نهاية هذا العام لمناقشة كافة القضايا بين البلدين ومعالجة العقبات التي تعترض سير التجارة، بجانب عدة مواضيع، مؤكداً استعداد بلاده لاستضافة اجتماع اللجنة العليا.

شبكة الشروق

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


1 التعليقات

      1. 1
        مواطن

        الحركة التجارية يجب ان تكون متساوية بين البلدين والميزان التجاري متساوي ولا يميل لصالح مصر حتى تستفيد البلدان وليس مصر و حدها .

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *