زواج سوداناس

محاكمة عمدة قبيلة و «17» مزارعاً في قضية مقتل وإصابة «10» أشخاص



شارك الموضوع :

بدأت محكمة جنايات الخرطوم شمال برئاسة القاضي عابدين حمد ضاحي أولى جلساتها في قضية مقتل «7» أشخاص وإصابة «3» آخرين في أحداث مجزرة وقعت بين قبيلتين بولاية النيل الأبيض منطقة «الباقي» ويواجه الاتهام فيها «17» مزارعاً وعمدة قبيلة، وسط حضور كثيف لأولياء الدم وذوي المتهمين.

وقال المتحري مساعد شرطة عائد حمدان الصافي من الشؤون القانونية بولاية القضارف، إنه بتاريخ 6/7/2014 أبلغ المواطن أحمد فضل المولى شنبلي قسم الشرطة بأن «10» أشخاص يستغلون عربة خرجوا بحثاً عن شخص مفقود وتم إطلاق النار عليهم من قبل مجموعة أعدت لهم كميناً، مما أدى لمقتل «7» وإصابة «3» آخرين، ودونت الشرطة البلاغ وتحركت إلى مكان الحادث ونقلت القتلى والمصابين إلى المستشفى بعد تحرير أورنيك «8» جنائي، وأمرت النيابة بإحالة الجثث إلى مشرحة الدويم لمعرفة أسباب الوفاة، وجاءت إفادة الطبيب الشرعي بأن الإصابات المختلفة بالرأس والصدر والبطن أدت إلى النزيف الداخلي، وأكد التقرير أن جميع الإصابات ناتجة عن أعيرة نارية.
وقدم المتحري «10» مستندات اتهام عبارة عن أورنيك «8» جنائي وقرار تشريح الجثث. وباشرت الشرطة تحرياتها وألقت القبض على المتهمين وقامت باتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة، وتم تسليم المتهمين بعد التحقيق معهم لشرطة ولاية الخرطوم لدواعٍ أمنية ومزيد من التحريات بناءً على التوصية التي تقدمت بها إدارة التحقيقات الجنائية إلى وزارة العدل والتي بدورها خاطبت رئيس الجهاز القضائي لإجراء ترحيل المتهمين إلى الخرطوم. ومثل الاتهام د. عادل عبدالغني والاساتذة صديق كدودة، عبد الباقي عمر، ياسر العوض كدودة فيما مثل الدفاع عن المتهمين الأساتذة عبد الله عبيد وجعفر عثمان.
ويشير البلاغ إلى أن القتلى خرجوا للبحث عن مفقود لهم، وقابلتهم مجموعة المتهمين وأطلقت عليهم الرصاص مما أدى لوقوع الحادث، وأن الشخص الذي خرجوا للبحث عنه وجد مقتولاً في مكان آخر وتم ضمه إلى البلاغ.

صحيفة آخر لحظة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *