زواج سوداناس

الوطني: البشير قاد جهوداً كبيرة لتحقيق سلام جوبا



شارك الموضوع :

قال عضو المكتب القيادي للمؤتمر الوطني، حامد ممتاز، إن الرئيس، عمر البشير، قاد جهوداً كبيرة لتحقيق السلام بدولة جنوب السودان وتحسين العلاقات بين البلدين، وقال إن اتفاق الفرقاء الجنوبيين يفتح صفحة جديدة للاستقرار السياسي والاقتصادي بين الطرفين.

وأكد ممتاز وفقاً لــ” المركز السوداني للخدمات الصحفية”، استعدادهم للتواصل مع جوبا فيما يتعلق بالقضايا العالقة بين الخرطوم وجوبا، ومضى قائلاً ” قيادة الدولة أسهمت بشكل كبير في توصل أبناء الجنوب إلى اتفاق سيقود إلى الاستقرار بالجنوب”.

وأشار إلى أن اعتراف جوبا بأن الرئيس البشير يعتبر الأقرب لحل مشكلة الصراع في الجنوب، يمثل نقطة تحول في الموقف بجنوب السودان، معبّراً عن حرص بلاده على استدامة علاقات قوية تمكن الدولتين من العيش في أمن وسلام.

وفي السياق قال وزير الدولة بوزارة الخارجية، السفير كمال الدين إسماعيل، إن السودان أسهم بصورة فاعلة في بلورة هذا الاتفاق، مبيناً أن مقترحات الرئيس البشير، شكّلت إضافة في الاتفاق المقترح .

وأضاف” الرئيس سلفاكير كان يستشهد أمام الرافضين لهذا الاتفاق والراضين عنه، بدور الرئيس البشير، ودفعه لتحقيق السلام وحل مشكلة جنوب السودان”.

وأكد إسماعيل أن السودان من الدول الأولى التي شاركت في الاجتماع الأول لحل قضية جنوب السودان في نيروبي، وأن الرئيس البشير شارك في كل القمم السابقة التي خُصصت للقضية.

وأشار إلى أن معظم الحلول والمقترحات الموجودة في الاتفاق، أتت من الرئيس البشير، سعياً منه لتحقيق السلام في جنوب السودان.

اس ام سي

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *