زواج سوداناس

هجمة مرتدة في الدقيقة 97 أذهلت الجماهير وأجبرتهم على النزول إلى أرض الملعب في مشهد تاريخي!!



شارك الموضوع :

مشهد لا يتكرر كثيرا .. بل ربما لا يتكرر أبدا .. فما حدث في هذه المباراة المصيرية في نهائي دوري الدرجة الأولى الإنجليزي بين فريقي ليستر سيتي و واتفورد.. شئ لا يصدقه عقل .. ولا يتخيله إنسان .. الأمر الذي فاق احتمال الجمهور فلم يستطيعو إلا أن ينزلو إلى أرض الملعب في لحظة تاريخية ستبقى عالقة في الأذهان.

 

اضغط هنا لمشاهدة الفيديو على قناة النيلين

 

العربي الجديد

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


2 التعليقات

      1. 1
        ما بعرف افتى

        دى مباراة فى دورى الدرجه الاولى الإنجليزي شامبيونشيب.و منها اتأهل للدورى الممتاز..و بعدين اتأهل الفريقين..

        الرد
      2. 2
        عادل كسلا

        نعم انها الاصرار والعزيمة ضربة جزاء افلح الحارس في صدها وحاول المهاجم مرة اخري لكن بسالة الحارس حالت دون تحقيق الهدف وشتتها المدافع ومن هنا بداءت الهجمة المرتدة والتي اذا تم استغلالها بصورة جيدة يتحقق الهدف المنشود ثم براعة لاعب الوسط الذي ببراعة شديدة جدا اي مايسمي بالكنترول يتحكم علي الكرة العالية ببراعة شديدة وراوغ بها وارسلها لزميله والذي ارسلها راسية للاخر والذي لم يتاخر لحظة في تسديدها مباشرة للمرمي هدف رائع في زمن قاتل اتمني ان يستفيد لاعبينا من ذلك…….

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *