زواج سوداناس

الدولب : الدولة تتوجه لتعزيز الآليات نحو التغطية التأمينية الشاملة للتأمين الصحي بنهاية 2020م



شارك الموضوع :

أكدت الاستاذة مشاعر الدولب وزيرة الرعاية والضمان الاجتماعي مجددا توجه الدولة لتعزيز الآليات نحو التغطية التأمينية الشاملة للتأمين الصحي بنهاية 2020م يصاحبها تجويد الخدمة المقدمة وتطوير في قائمة العلاج وانتشار الخدمة .
وقالت لدى مخاطبتها اليوم بقاعة الصداقة ملتقى المديرين التنفيذيين بالصندوق القومي للتأمين الصحي إن توجه الدولة على المستوى القومي بتعديل قانون التأمين الصحى يأتى من باب ترسيخ مبدأ التكامل الذي ينبني على الأعداد الكبيرة . وتم تسليم القانون لوزارة العدل الذي ينص على الزامية الدخول في التأمين الصحي والسعي بتشكيل قناعة ووعي للجمهور بأهمية التأمين الصحي.
وأضافت أننا نعالج عبر التأمين الصحي كلا من المرض-الجهل والفقر بتوفير الخدمات الصحية ولفتت الانتباه بأهمية التأمين الصحي والتمدد في المبادرة الاجتماعية للأسر الفقيرة لزيادة التغطية التي وصلت الآن الى 750 ألف اسرة فقيرة .
واشارت الى التحديات التي تواجه الصندوق والتي أهمها التوسع والانتشار والترويج له بين الاغنياء بانه نظام حماية لهم بتقديم خدمات على مستوى محدد بجانب الفقير الذي يوفر له حماية وتوصيل الخدمات بصورة ميسرة .
واوضحت ان الملتقى يناقش عددا من القضايا والوقوف على التجارب المميزة كولاية الخرطوم التي يتكامل معها الصندوق القومي عبر البطاقة القومية بجانب الافكار والتجارب الرائدة والاستفادة من تجربتها في إدخال القطاع الخاص والحر .
واستعرضت الوزيرة المشروعات والبرامج التي تمت خلال الفترة الماضية بالولايات داعية لتوسيع الشراكة وصولا للتغطية الشاملة ولتوسيع وتقوية الحماية الاجتماعية لأفراد المجتمع .
واكد الدكتور طلال الفاضل المدير العام للصندوق القومي للتأمين الصحي اهمية بذل الجهود لرفع نسبة التغطية التي وصلت 37% بإدخال القطاع الخاص في نهاية 2020م مشيدا بالشركاء بإدخال المزيد من العاملين بالدولة والتزام المالية بتغطية 750 ألف اسرة فقيرة بجانب جهود صندوق المعاشات بإدخال جميع العاملين وسعي صندوق التأمينات الاجتماعية بإدخال منسوبيه .
واوضح ان هناك تجويدا في الخدمة والخدمات الصحية حيث بلغ عدد المنافذ التي تقدم خدمات صحية 1600 منفذ و605 أصناف من الادوية للوصول لرضاء المستفيد داعيا لتجويد الخدمات وتوفيرها تحفيزا للدخول في المظلة التأمينية .
من جانبه دعا بروفيسور خيري عبد الرحمن رئيس مجلس ادارة الصندوق لتقديم خدمات ذات كفاءة وفاعلية وعدالة في التوزيع وإعادة البرامج والمشاريع من خلال الزيارات للولايات بالإضافة لاختيار مؤشرات قياس على درجة عالية من المصداقية ولوائح محكمة لإنجاح التغطية الشاملة

سونا

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *