زواج سوداناس

المحكمة ترفض قبول تفويض وتطالب بإعلان كنسي لورثة الدبلوماسي الأسباني


مندوب شركة ( زين ) يدلي بشهادته أمام المحكمة

شارك الموضوع :

رفضت المحكمة الجنائية العامة بالخرطوم شرق أمس (الأحد) برئاسة القاضي شرف الدين أحميدي قبول خطاب تفويض من أولياء دم الدبلوماسي الأسباني (إيمليانو غارسيا) مسؤول التأشيرات بالسفارة الأسبانية الذي عثر عليه مقتولاً داخل شقته بحي جاردن سيتي شرق الخرطوم، وطلبت المحكمة من الاتهام ضرورة إحضار (إعلان كنسي) يحدد الورثة وكانت الجلسة محددة للنطق بالحكم بيد أن المحكمة أرجأتها بعد أن قدم الاتهام تفويضا للمحكمة من ذوي المجني عليه يحمل توقيع ثلاثة أشخاص بينهم شقيقة المجني عليه وأشار الاتهام إلى عدم وجود ما يسمى بالإعلان الكنسي بدولة أسبانيا بيد أن المحكمة تمسكت بإحضار ما يثبت من السفارة الأسبانية بالخرطوم تبعا للإجراءات المتبعة بالمحاكم السودانية. وحسب الوقائع فإن بلاغا ورد في سبتمبر العام الماضي إلى شرطة الرياض من سائق يعمل بالسفارة الأسبانية أفاد فيه بالعثور على مسؤول التأشيرة بالسفارة الأسبانية مقتولاً داخل شقته بغاردن سيتي وفور تلقي البلاغ تم اتخاذ كافة الإجراءات القانونية اللازمة ورفع الجثة إلى المشرحة وتمكن فريق المباحث من القبض على المتهم بولاية الجزيرة وقدم اعترافا بارتكابه الجريمة بسبب الدفاع عن نفسه لتحرش المجني عليه به عندما كان في زيارته بشقته بعد أن وعده بالبحث عن عمل كما استردت الشرطة أجهزة موبايلات وأغراض أخذها المتهم بعد ارتكابه الجريمة وبتقديمه للمحاكمة وبعد سماع المحكمة لقضية الاتهام وشهودها وجهت له تهمة القتل تحت المادة (130) من القانون الجنائي واستمعت لقضية دفاعه وحجزت الملف للقرار لحين إحضار الإعلام الكنسي للورثة وأخذ رأيهم حول القبول بالدية أو العفو أو المطالبة بالقصاص في جلسة قطعتها في سبتمبر القادم.

 

 

 

اليوم التالي

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *