زواج سوداناس

ردود فعل واسعة بعد أغنية (خبر الشوم) ..ندى القلعة تدافع عن نفسها..أنا بت قبائل وسيظل رأسي مرفوعاً في السماء غصباً عن أي حاسد وحاقد



شارك الموضوع :

أصحاب النفوس الضعيفة ليس لهم مساحة في دواخلي
نجمة من نجوم الفن السوداني استطاعت من خلال مسيرتها الفنية أن تقوم بتقديم الكثير من الأعمال المتميزة والجاذبة وتجدها دائماً تقوم باختيار أعمالها بعناية فائقة لم تؤثر عليها الشائعات بل جعلتها اكثر تواضعاً وإبداعاً تلفت نظرك إليها بأناقتها المعهودة وإبداعها المتفرد والمتميز ونحن وأنتم في هذه الجلسة الحوارية مع النجمة الفنانة ندى القلعة:
أغنية خبر الشوم هذه الأغنية أثارت ضجة كبيرة لنتعرف على الهدف والمغزى من تقديمك لهذه الأغنية؟
حقيقة الأغنية اسمها خبر الشوم وتقول:

خبر الشوم
ويا عيب الشوم وفي مقاطعها الدبارة وأقصد بمعنى الدبارة هنا الحل كيف، وأولاً أدائي وغنائي لهذه الأغنية من اجل توعية الناس والأسر حتى يحافظوا على أبنائهم من هذه الأشياء وأنا ما ح أهدي الناس وأقول ليهم أنتو غلط والمجاهرة والمشاهرة بالحاجة في الشارع العام سلوك يحتاج إلى وقفة ولذلك قمت بأداء هذه الأغنية لمعالجة مثل هذه القضايا.

أستاذة ندى بعد تقديمك للأغنية هنالك الكثير من الإساءات والألفاظ الغير جميلة تم إطلاقها في حقك فماذا تقولين وهل هذه الإساءات الجارحة لها تأثير في دواخلك؟
ابتسمت ابتسامة جميلة ولديها الثقة الكاملة بنفسها قائلة هناك قضية وأريد معالجتها من خلال هذه الأغنية وأقول بأن هذه الإساءات لم تؤثر فيني بل تجعلني اكثر عزيمة وقوة وأنا من صفاتي الأشياء القبيحة والإساءات لا أساس لها من الصحة والناس ديل أنا أصلاً ما فاضية ليهم وما بضيع زمني عشان اسمع حديثهم يقولوا في شنو وأنا دائماً أي رسالة أو صورة غير جميلة تصلني عبر هاتفي قبل مشاهدتها أقوم بمسحها قبل كل شئ وأنا ما فاضية لمثل هذه الأشياء والمشكلة أنا الإساءة ما يتهمني قبل كل ذلك برجع إلى الشخص الذي قدم الإساءة والإساءة جات من منو لذلك لا أقف كثيراً عندما وكما أسلفت في بداية حديثي ثقتي بنفسي كبيرة وهذه الإساءة ردة فعل طبيعية من فئة معينة لا تستحق الوقوف عندها وأنا ندى القلعة ما في حاجة بتهزني إطلاقاً.

  الإساءة لم تقف عندك فقط بل طالت ابنك وائل فماذا تقولين؟
كل الناس بتعرف ابني وائل ولو أي شخص عندو كلام في وائل مالو ما قالوا من زمان وسكت بيهو لحد الآن إلا بعد الأغنية طلعت وأنا ما بدافع عن وائل لأنو ابني وشهادتي فيهو ح تكون مجروحة ولكن ابني وائل أخلاقه هي التي تدافع عنه وابني وائل ابن قبائل والإساءات لم تؤثر إطلاقاً فينا بل تجعلنا دائماً اكثر إبداعاً و وائل ما فيهو كلام.

أستاذة ندى ماذا بعد تقديمك لهذه الأغنية؟
أنا غنيت الأغنية ولا ما غنيتها تاني ما فارقة معاي وأنا غنيتها كقضية وقضيتي وصلت في الداخل والخارج والدليل على ذلك ردة الفعل الكبيرة والرواج الذي وجدته هذه الأغنية وأول أغنية اعتقد بانها عملت ضجة شديدة وهذا أن دل على شئ إنما يدل على النجاح والناس تشهد على ضجة هذه الأغنية وبعد كدا يبقى الدور على الجهات المسئولة وأنا قمت بلفت النظر إلى هذه الظاهرة من خلال تقديمي لهذه الأغنية ولابد أن تلتفت الجهات المسئولة إلى مثل هذه القضايا حتى لا تستفحل بصورة كبيرة في المجتمع.

صحيفة الدار

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


6 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        زيتون

        ههههههههههه

        الرد
      2. 2
        اب شنب

        بت قبائل ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

        جائز !!!!!!

        الرد
      3. 3
        Osama

        سرعة انتشار الاغنيه ليس بالضروره انها نجحت او لاقت رواج لانها اغنيه علي مستوي رفيع من الكلمات والالحان والموضوع اضافه الي الالحان والتوزيع الموسيقي والتقنيه العاليه المستخدمه في شكل اخراجها ربما يكون لغرابتها في الكلمات والموضوع وخروجها عن المألوف .وسبق واشرنا الي ان هؤلاء المعتيين في الاغنيه هم قله والظاهره لم تكن طفحت في العلن وصارت حديث المحالس انما هم فئه موجودين في دول العالم ويحسبون باصابع اليد الخطر في الاغنيه انها لفت انتباه الجميع وصورت لهم كأنما الشواذ جنسيا هم في كل مكان في البلد وحتي صياغة الكلمات لاتتسق مع اعرافنا واخلاقنت بكل مفردات جريئه جدا ومكشوفه وربما تحدث اثاره عند ضعفاء بعض النفوس للبحث عن امثال هؤلاء بعد استمتع بالمفردات الشاذه ( بوخة دخان ، وعمل الروج ، والود المكسور ، وشوفولنا دباره ، وقسيمة زواج ) وهكذا من المفردات الشاذه والتي ينبغي ان لايرددها رجل ناهيك عن تقدمها امرأه ومع التمثيل الكوميدي اثناء الاداء . مثل هذه الظواهر المجتمعيه السالبه لها جهات اختصاص مسئوله عن معالجاتها ولها قوانينها ادواتها لكن ان نشهر بها في شكل اغنيه يرددها الصغار والكبار ويستمع لها القاصي والداني في كل دول الغالم هذا شئ مشين لسمعة البلدوله مخاطر وقد سالني احد الاعلاميين السعوديين صباح اليوم قائلا ( شلون في السودان في شواذ ) لدرجة يتغنوا بيهم انظروا ردة الفعل وسوء الفهم الذي احدثته هذه الاغنيه والتي فعلا هي نذير شؤم علي مجتمعنا نرجو من الجهات المختصه وهي المصنفات الادبيه معرفة عما اذا كانت الاغنيه مجازا اصلا ام لا توطئة لمحاسبة الشاعر والمؤدي

        الرد
      4. 4
        الرشيد

        ( قُلْ إِنَّ صَلاَتِي وَنُسُكِي وَمَحْيَايَ وَمَمَاتِي لِلّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ ﴿162﴾)سورة الأنعام
        هذا هو المقياس وإلا على دنياك السلام..

        الرد
      5. 5
        انور

        لا اعتقد ان سرعة انتشار الاغنية دليل علي تميزها فكثير من الاغنيات مثل فقاعة الصابون سرعان ماتندثر وهذه الاغنية من ضمنها مثلها مثل اغنية الشريف مبسوط مني التي ادتها ندي ووجدت انتشار في حينها رغم ركاكة كلماتها ومضمونها وهي تصنف من ضمن اغنيات المغارز ان جاز التعبير.
        اعتقد ان الاغنية كلماتها لاترقي للمستوي العام وينبغي علي المصنفات ايقافها فورا ليست هذه الاغنية فحسب بل الكثير من القاذورات التي تمتلئ بها ساحات الاغنية.
        ياجماعه حرام عليكم فنحن جيل تفتحنا علي اغنيات من شاكلة ضنين الوعد وبلاقيها وغيرها من الدرر التي قدمها عمالقة الغناء والشعر في السودان ماهذا الهراء الذي يقدم الان من انصاف المطربين؟!!!!!!!

        الرد
      6. 6
        بله حسن ابوعمر

        بت قبايل وبت زول ،، شريف ،، كمان اها

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *