زواج سوداناس

اتفاق بين رئاسة الشرطة واتحاد الصحفيين للتدريب في ضوابط النشر ومهددات الأمن القومي



شارك الموضوع :

اتفق اتحاد الصحفيين ورئاسة الشرطة على تنفيذ حزمة تدريبية متقدمة في مجالات ضوابط النشر والمسؤولية الصحفية في حالات النشر الضار بالاضافة لمهددات الأمن القومي وعلاقته بالرأي العام، وقال اللواء شرطة حقوقي د. هاشم علي عبد الرحيم مدير الادارة العامة للإعلام والعلاقات العامة برئاسة الشرطة لدى اجتماعه أمس بقيادات اتحاد الصحفيين إن هذا العمل المشترك يأتي انفاذا لموجهات وقرارات اجتماع وزير الداخلية ومدير عام الشرطة مع وفد اتحاد الصحفيين مؤخراً وأشار إلى وضع وزارة الداخلية ورئاسة الشرطة خطة خاصة للتدريب الصحفي المشترك وقال إن الوزارة قامت بالرعاية الكاملة لهذه الحزم التدريبية لقناعتها بأهمية التدريب وأهمية الصحافة وما يمكن أن تقدمه لتعزيز العملية الأمنية وبسط الطمأنينة بين الناس ورفع حسهم الأمني وادراكهم بالمخاطر التي يمكن ان تشكل تهديداً. موضحا أن الدورات التي تم الاتفاق عليها دورات نوعية وتخصصية دقيقة بالإضافة إلى أنها مشتركة لمجموعة من الصحفيين والضباط وهي دورات أساسية في هيئة التدريب.

العميد شرطة صديق العبيد مدير دائرة التدريب بالادارة العامة للتدريب شرح تفاصيل الدورات ومناهجها وعدد ساعاتها وقال إن هذه الدورات تم الاتفاق عليها بالتنسيق مع الادارة العامة للاعلام والعلاقات العامة حيث تم الاتفاق على اقامة دورتين متخصصتين حول ضوابط النشر والمسؤولية الصحفية في حالات النشر الضار وهي دورة مشتركة بين الصحفيين وضباط الشرطة ومصممة على (35) مشاركاً عشرون صحفيا و(15) ضابطا ولمدة (5) أيام.
أما الدورة الثانية فهي دورة مهددات الأمن القومي ورفع الحس الأمني وهي بمنهج جاهز وموجود وهي دورة لـ(25) مشاركا (15) صحفيا و(10) ضباط برتب رفيعة ولمدة (3) أيام تستهدف القيادات والقيادات الوسيطة من الصحفيين وبها فرص للقضاة ووكلاء النيابة ومنسوبي جهاز الامن والقوات المسلحة. اضافة الى وجود (13) دورة هي في الأصل ضمن خطة العام 2015 تستهدف قيادات الشرطة وقد وضعنا فيها فرصتين للصحفيين في كل دورة وبالتالي يمكن لـ(26) صحفيا ان يستفيدوا من هذه الدورات.

الاستاذ محمد الفاتح نائب رئيس اتحاد الصحفيين اعتبر هذه الشراكة ذات فائدة كبرى في مسار العمل الاعلامي الأمني وقال إن ندوة مهددات الامن القومي دورة مهمة وان هذه الشراكة استراتيجية مع الشرطة تصب مصلحتها على الوطن والمواطن الذي سيرتفع حسه الامني خاصة وان المهددات الأمنية صارت تتزايد يوما بعد يوم وهي مسؤولية كبيرة يتوجب علينا جميعا أن نهتم بها وقال إن الدورة تعمق العلاقة بين الصحافة والشرطة وتجسر العلاقات، فيما رحب الاستاذ الحاج أحمد المصطفى أمين الاعلام باتحاد الصحفيين بمبادرة الشرطة واقترح ان تتواصل هذه الدورات وتشمل جرائم الوسائط الالكترونية ودعا الصحفيين للاستفادة من هذه الدورات.
إلى ذلك أمن الاجتماع على ضرورة حرص المشاركين على الاستفادة من هذه المساحات المعرفية بالاضافة لاتاحة فرصة لتدريب خارجي لأفضل الدارسين من حيث الاداء والحضور والمشاركة.

صحيفة أخبار اليوم

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *