زواج سوداناس

(البامية) السودانية تهزم (التفاح) البرازيلي !!



شارك الموضوع :

1
من غرائب السودان وأسعار سلعه الفلكية بما فيها الفاكهة والخضروات أن سعر كيلو (البامية) المزروعة في جروف وحواشات أرياف “الخرطوم” بلغ (70) جنيهاً .. سبعين وليس سبعة !! أي أن البامية صارت ومن عجب، أغلى من التفاح المستورد من جنوب أفريقيا، تركيا، البرازيل ولبنان !! حيث أن دستة التفاح (الراكب طيارة وعليهو رسوم ترحيل وتخليص وجمارك) لا تتجاوز الـ(50) جنيهاً .
والطماطم أيضاً لا ترضى الدنية في سعرها، وهي أغلى من التفاح البرازيلي والجنوب الأفريقي فسعر الكيلو من طماطمنا (بت القبائل) يبلغ (70) جنيهاً !!
في “مصر” التي يصلها نيلنا الدفاق شريطاً راكداً، لونه أقرب إلى الاخضرار من زرقته الساحرة في مقرن النيلين، لا يتجاوز سعر كيلو الطماطم (4) جنيهات .. أربعة فقط وليس أربعين ..أي ما يعادل (5) جنيهات سودانية .. وهذه أسعار موسم الصيف .. وليس الشتاء !!
لماذا تنخفض أسعار المنتجات الزراعية في مصر حيث لا أراضٍ صالحة للزراعة إلا في حدود شريط النيل الضيق، ولا مياه متوفرة كما تتوفر في السودان؟!
الفرق أن هناك همة عالية .. هناك (فلاحين) حارسين مزارعهم .. وهنا عندنا اتحادات مزارعين للسياسة والمؤتمر الوطني .. والخطابة .. والوجاهة وعضوية مجالس إدارات الشركات والبنوك !!
وما دام الحال كذلك، حيث لا وزارات زراعة مركزية أو ولائية تقود البلد للنهضة الزراعية (الحقيقية) لا النهضة (الشعارات والأمانات واللجان)، ولا اتحادات مزارعين أو حتى الجمعيات التي تم تكوينها مؤخراً قادرة على تنشيط ودفع العمل الزراعي للأمام، ولا المزارعين أنفسهم لديهم الرغبة في الإنتاج فلا يتركون حواشاتهم (بور) أو يؤجرونها لآخرين غير منتجين، فإن الأفضل والأجدى أن تؤجر الدولة بنظام الشراكة مشروع الجزيرة وعدداً من مشاريع ولايتي الخرطوم والشمالية لشركات “مصرية” أو “صينية” .. تأكل من أرضنا وتصدر وتجيب لينا دولار .. وتأكلنا كمان !!
وإلى أن تصل حكومتنا إلى قناعة بمثل هذا القرار، فإننا نرجو من سيادة نائب الرئيس المشرف على القطاع الاقتصادي السيد “حسبو محمد عبد الرحمن” أن يولي أمر الأسواق وسلع (قفة ملاح) المواطن بالغ أهميته وجل أوقات اجتماعاته سواء في الحزب أو مجلس الوزراء .
فما يحدث في السوق من فوضى ضاربة بأطنابها في أسعار كل السلع المحلية والمستوردة ما عاد بمقدور المواطن احتماله، حتى بالنسبة لأصحاب الدخول المرتفعة .
ويبدو أن (التجار) يحبون ويتفاءلون بالرقم (7)، ولهذا فإن كيلو اللحم الضأن بـ( 70) جنيهاً والطماطم كذلك (70) والبامية برضو (70) !!
لابد من أن تتصدى الحكومة المركزية والحكومات الولائية لمسؤولياتها تجاه المواطن بمتابعة الأسواق وضبطها، ومعالجة أسباب الغلاء الطاحن، فإذا كانت المشكلة نقص الإنتاج فلماذا ؟ مع وجود كل هذه المساحات الممتدة بملايين الأفدنة والمياه الوفيرة قياساً بدول نستورد منها منتجات زراعية مثل مصر والسعودية ؟!
بالله .. ألا نستحي شعباً وحكومة أننا صرنا نستورد (الجبنة) و(اللبن) و (الجزر) و (البنجر) من السعودية .. البلد الصحراوي الذي لا يجري فيه (خور) مش أطول أنهار الدنيا ؟!
بكرة يقول ليك (المطر السنة دي جا متأخر) !! مطر قال !! في السعودية في مطر ؟!!
إذا كان فتح باب الصادر يتسبب في غلاء أسعار اللحوم والخضروات والفواكه، فليغلق هذا الباب غداً وليس بعد غدٍ (بالضبة والمفتاح) ولا غرفة مصدرين ولا يحزنون، فأصلاً حجم هذه الصادرات بما فيها المواشي لا يتجاوز (700) مليون دولار في غالب الأعوام ، من مجموع أكثر من (6) مليارات دولار جملة صادرات السودان في العام 2014، (50%) منها مواد بترولية، و(20%) ذهب وكروم ومعادن أخرى .
كيف نصدر البامية والطماطم والبطاطس و(الزاد ما كفى البيت واللبن والجزر بجينا من السعودية) ؟!!
2
قال المستشار القانوني لمجلس المصنفات الفنية والأدبية إنهم سيستدعون الفنانة “ندى القلعة” وشاعر أغنية (عيب الشؤم) للتحقيق، إن ثبت أن الأغنية المثيرة للجدل التي تنتقد مظاهر الميوعة لدى قلة من الشباب، غير مجازة لدى المجلس!!
وأنا أسأل السيد المستشار: هل أغاني من شاكلة (قنبلة) و(سنتر الخرطوم) و (راجل المرا .. حلو حلا) و( أضربني بمسدسك أملاني رصاص ..) و (لو قايلة ريدتنا زي مهند ونور .. تبقي غبيانة وعاوزة ليك دكتور) وغيرها من السواقط التي تضج بها حفلات الخرطوم وصالات أفراحها .. هل هي مجازة في مجلس المصنفات الفنية والأدبية ؟!
طبعاً .. لا .
طيب .. ليه ما استدعيتو الجماعة ديل .. عشرين سنة ؟!
البستحقوا الاستدعاءات في مختلف المجالات .. كتار ومالين البلد .. القصة ما واقفة في “ندى القلعة” .. الساقية مدورة .
{سبت أخضر.

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


3 التعليقات

      1. 1
        عبدالله

        بتغازلنا بت الخدره .. إذا افردت الصحافة جل صفحاتها لـ ندى القلعة فمن يقلع الفجل من يزرع الطماطم .. ياهندي ، عيب الشوم هنا طماطم يمكن زراعتها في الحوش في الحويش في البلكونة .. وصحافة تلوك في السياسة والحوار و و و .

        الرد
      2. 2
        عمر الفاضلابي

        شكلو الهندي ما عندو خبر ان الويكه اصبحت عقار طبي لكثير من الامراض من بينها السرطان واصبحت تباع في الولايات المتحده في شكل حبوب كوصفه طبيه ضد الكثير من الامراض وهي ما تعرف باللغه الانجليزيه ب OKRA فشكلو الجماعه شمو الخبر وبدا التخزين بغرض الاحتكار والله زمان يابلد

        الرد
        1. 2.1
          مزارع أفندي

          عرض الموقع الأمريكى “Health”، المختص بفوائد الأغذية والعلاجات الطبيعية، بعض الفوائد الصحية التى يمكن الحصول عليها من خلال تناول البامية، وتشمل: 1- تحتوى على حمض الفوليك 100 جرام من البامية يوفر حوالى 22٪ من الكمية الموصى بها يوميا من حمض الفوليك، حيث إن الفولات (حمض الفوليك) له أهمية خاصة فى فترة ما قبل الحمل وأثناء الحمل، والذى يساعد على منع العيوب الخلقية، كما أن الأطعمة الغنية بحمض الفوليك تساعد أيضا على تنظيف الرئتين. 2- تحتوى على الكثير من الألياف تحتوى البامية على الألياف التى تعمل كملين طبيعى، التى يمكن أن تساعد على التخلص من البراز والقضاء على الإمساك بشكل طبيعى، كما أن الشعر الصغير الموجود بالبامية يغذى البكتيريا المفيدة فى الأمعاء ويساعد فى الحفاظ على توازن درجة الحموضة فى الجهاز الهضمى. 3- مصدر غنى لفيتامين A البامية غنية بفيتامين A ومضادات الأكسدة الأخرى، كما تحتوى على البيتا كاروتين، لوتين والزانثين، جنبا إلى جنب مع فيتامين A الذى يساعد فى الحفاظ على البصر قوياً، والحفاظ على الجلد أملساً وصحياً، بالإضافة إلى ذلك يساعد هذا النبات أيضاً فى الوقاية من إعتام عدسة العين ويمنع البثور وحب الشباب. 4- مصدر غنى لفيتامين C تعتبر البامية مصدرا غنيا لفيتامين C، الذى يقوى جهاز المناعة، كما تعمل البامية على الوقاية من السعال والبرد، بالإضافة إلى أنها أداة عظيمة للحد من أعراض الربو. 5- مصدر كبير للمعادن البامية هى مصدر كبير من المعادن مثل الكالسيوم والماغنيسيوم والحديد والمنجنيز. 6- لديها وفرة من المواد المضادة للأكسدة بسبب وفرتها للألياف والمواد المضادة للأكسدة، تعتبر البامية مانعة ممتازة لخطر الإصابة بالسرطان، خاصة الوقاية من سرطان القولون والمستقيم. 7- تحتوى على فيتامين K هذا الفيتامين مهم لصحة العظام، ويلعب دورا رئيسيا فى “تجلط” الدم. 8- منخفضة السعرات الحرارية البامية تحتوى على 30 سعرا حراريا فقط لكل 100 جرام، وهذا هو السبب الذى يجعل أطباء الرجيم وضعها كجزء من برنامج أنقاص الوزن. 9- تساعد فى ضبط مستوى السكر فى الدم تعمل البامية على إبطاء امتصاص السكر فى الأمعاء، يمكنها استقرار نسبة السكر فى الدم. 10- لا تحتوى على الدهون المشبعة والكولسترول كيفية استخدام البامية؟ هذه الثمار اللذيذة تكون أفضل عندما تؤكل طازجة، وإذا تركت فترة طويلة جداً، فقد تصبح صعبة المذاق، كما يجب تجنب تلك التى تبدو جافة ولها بقع من لون آخر. ومن المستحسن أن تُؤكل البامية فى يوم الشراء، فى حين إنها طازجة، كما يمكن تخزينها فى الثلاجة لمدة تصل إلى يومين فقط، وقبل استخدامها يجب أن تُغسل جيداً، لأنه قد تتعرض للمبيدات الحشرية والمواد الكيميائية الضارة.

          الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *