زواج سوداناس

حسبو : انطلاقة مسيرة الحوار خير دليل على إيمان السودان بمبادئ السلام العادل



شارك الموضوع :

أكد الأستاذ حسبو محمد عبد الرحمن نائب رئيس الجمهورية أن انطلاق مسيرة الحوار الوطني يمثل خير دليل على أن السودان يؤمن بمبادئ السلام العادل عبر الحوار الوطني وفق مرتكزات وثوابت وطنية لتحقيق وحدة الصف الوطني.
وقال لدى مخاطبته اليوم بقاعة الصداقة الجلسة الافتتاحية لاجتماع لجنة التعاون والعلاقات الدولية وفض النزاعات بالبرلمان الأفريقي إن انعقاد هذا الاجتماع بالخرطوم يتيح للأفارقة فرصة الوقوف على الأوضاع في السودان ميدانيا ، مشيرا إلى أن ذلك هو المنهج الذي يعزز التعاون والتضامن والتكامل الإفريقي . وأضاف قائلا إن قارتنا تحتاج منا جميعا لمزيد من التخلص من بقايا الاستعمار “الذي خرج بالباب ودخل بالشباك ” بآليات جديدة لابد من التحرر منها ، مؤكدا الدور المهم الذي يلعبه برلمان عموم إفريقيا في جمع وتوحيد الإرادة الإفريقية تحت شعار “صوت واحد أفريقيا واحدة “والذي نتطلع بجانب الوحدة الإفريقية بان نكون الولايات المتحدة الأفريقية .
وثمن حسبو جهود الاتحاد الإفريقي ، مشيرا إلى قراراته التاريخية ضد المحكمة الجنائية ، واصفا نص القرار الذي أصدره الاتحاد الإفريقي تجاه المحكمة الجنائية بأنه من القرارات التي تشبه قارة إفريقيا وليس مثل قرارات المحكمة الجنائية التي تؤكد أنها تعمل بانتقائية وبازدواجية للمعايير .
وأشار نائب رئيس الجمهورية إلى وجود نماذج وآليات في القارة الإفريقية فقط في حاجة إلي دعم وتعزيز في إطار التعاون والتكامل الأفريقي مثل (الشراكة الجديدة لتنمية إفريقيا “النيباد”وآلية مراجعة النظراء الأفريقية) والتي تعمل لتحقيق متطلبات الحكم الراشد والديمقراطية وحقوق الإنسان ومحاربة الفساد والتبادل السلمي للسلطة والاقتصاد والتنمية الاجتماعية ومعالجة قضايا الفقر وتحقيق العدالة وتعزيز الرقابة الذاتية ، داعيا إلى ضرورة تطبيق هذه الآليات و المبادئ بالدول الإفريقية كافة .
وامتدح حسبو في هذا الشأن الآليات الوطنية التي تؤمن وتدرك المؤشرات الوطنية والأبعاد الثقافية والمعتقدات الإفريقية وان تحقيق شعار”صوت واحد أفريقيا واحدة “يحتم على برلمان عموم إفريقيا مزيدا من الجهد .
وقال حسبو إن السودان يراقب ويتابع الدور الذي يضطلع به برلمان عموم إفريقيا ويعمل معه لتطوير دوره ، مشيرا إلي ان إجازة البرتوكول الذي يعطي البرلمان مزيدا من السلطات في مجال الرقابة والتشريع .وأوضح أن السودان سيعمل على إجازة هذا البروتوكول عبر هيئته التشريعية القومية في دورة انعقاده المقبلة.
وأضاف حسبو قائلاً ان الأحداث والتطورات العالمية المتسارعة تحتم على الدول الأفريقية مزيداً من التعاون والتضامن خاصة في مجال تبادل التجارب والخبرات ، مؤكدا استعداد السودان للتعاون مع الدول الإفريقية ونقل تجاربه في المجالات الأمنية مثل مكافحة الإرهاب والغلو والتطرف الفكري والديني .
وأوصى حسبو عبر كلمته بضرورة دراسة الأسباب الجذرية للنزاعات وإيجاد حلول افريقية بعيدا عن الحلول المستوردة ، كما طالب البرلمان بمزيد من الاهتمام بالمرأة الإفريقية والاهتمام بالتعليم ومعالجة قضايا الفقر وتعزيز الديمقراطية في القارة الإفريقية وإرساء مبدأ التبادل السلمي للسلطة ، مؤكدا ان السودان كما قام في السابق بدعم ومساندة حركات التحرر فأنه سيستمر في القيام بدوره الريادي تجاه الدول الإفريقية والتعاون من اجل وحدة واستقرار وتقدم القارة .
وختم حسبو كلمته بتجديد الترحيب بممثلي الدول الإفريقية في السودان شاكرا برلمان عموم إفريقيا ودوره في تكريم البروفيسور سعاد الفاتح لما قامت به من دور رسالي وما بذلته من جهود لتحقيق العدالة والتنمية للمرأة في السودان وفي إفريقيا عموما مشيدا بدورها تجاه قضايا مثل حقوق الإنسان والمرأة والتعليم والتنمية مؤكدا بان هذا التكريم هو تكريم للمرأة السودانية .

سونا

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *