زواج سوداناس

لجنة برلمانية: جهات تنفيذية استقطعت أجزاء من المدينة الرياضية ووزعتها قطعاً سكنية



شارك الموضوع :

اتهم رئيس لجنة الإعلام والرياضة بالبرلمان عمر سليمان، جهات تنفيذية في الحكومة باستقطاع أجزاء كبيرة من المدينة الرياضية، وتوزيعها كقطع سكنية للمواطنين بطرق قانونية وبشهادة بحث موثقة في تسجيلات الأراضي، وقال ( سكنوها وعملوا فيها بيوت بموافقة جهات تنفيذية)، وكشف عن رفع دعاوى ضد مواطنين شيدوا منازلهم في المساحة المخصصة للمدينة، وأشار إلى أن تلك القضايا لا تزال قيد النظر أمام القضاء.
وأعلن سليمان في تصريحات صحفية أمس، عن إزالة بعض المخالفات عبارة عن محلات تجارية، وكشف عن لجنة برئاسة وزير رئاسة الجمهورية صلاح ونسي لمتابعة الاعتداءات والاشراف على استكمال المباني، ولفت سليمان إلى أن اللجنة قطعت شوطاً في العمل وأزالت بعض المخالفات، وأبان أن البرلمان في انتظار التقرير النهائي للجنة.
واعتبر سليمان أن التعدي المستمر على المدينة الرياضية أفرغ المشروع من مضمونه، وجعل المدينة غير مؤهلة لاستيعاب كل الأنشطة الرياضية وفق آراء الخبراء، وحمل وزارة الشباب والرياضة بولاية الخرطوم مسئولية الاعتداءات التي تمت في المدينة الرياضية.

صحيفة الجريدة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


4 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        البجاوي

        خربانا من كبارا

        الرد
      2. 2
        Abdo

        الافضل ان يتم بيع ما تبقى من ارض المدينة الرياضية وان يتم تخصيص مساحة قريبة من المطار الجديد …هذا الاتجاه يحقق فوائد متعددة

        الرد
      3. 3
        ودبابكر

        والله يا Abdo اديتهم فكره ممتازه لللهط و المأكله ههههههههههه

        الرد
      4. 4
        محمد الرشيد

        إتخذ برلمان غولاتيمالا الثلاثاء الماضي قراراً بالإجماع بتجريد رئيس البلاد من الحصانة القضائية وبعد رفع الحصانة قرر القضاء منعه من مغادرة البلاد إلا أنه مستمر رئيساً البلاد حتى يصدر القضاء قراراً بإعفائه من منصبه ـ التهم الموجهة للرئيس بأنه يتزعم شبكة فساد واسعة وأنه يتزعم فساد داخل مصلحة الجمارك حيث كان يسمح للموظفين بإعفاء بعض الواردات من الجمارك مقابل الحصول على رشاوي !!! فما بالكم بأن تقوم جهات تنفيذية في الحكومة بإبتلاع مدينة رياضية في قلب عاصمة البلاد وفي وضح النهار وعلى عينك يا برلمان ـ مدينة تخص أطفالنا وبراعمنا وناشئتنا وشبابنا وكل رياضيينا أي ثلثي شعبنا ويعبث بها بعض التنفيذيين والبرلمان يلمح ويهمس ويلمز ويغمز ولايجرؤ حتى بذكر إسم واحد من أؤلئك ناهيك عن توقيفهم أو محاكمتهم . المدينة الرياضية تلاشت منذ عشرين عاماً وحتى لو تم إكمالها فلن تكون أحسن من إستاد الخرطوم . تم تكوين عدة لجان وعدة جهات ولكن لم نسمع أن ميتاً قد عاد للحياة مرة أخرى . منذ أن أكل الثور الأبيض ومؤشر الفساد في تصاعد جنوني ينخفض مؤشر النفط ومؤشر الذهب والفضة والنحاس ولاينخفض مؤشر الفساد فهنيئاً للمستثمرين فيه ، أما نحن فنعزي أنفسنا في برلماننا اللهم أرحم ضعفهم وأرفع درجتهم في البرلمانيين .

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *