زواج سوداناس

مطربون عرب نجحوا في تقديم مدائح سودانية


مصر والسودان

شارك الموضوع :

يبدو أن المدائح السودانية ببساطة مفرداتها وتلقائية ألحانها استطاعت أن تجذب العديد من المطربين العرب لتقديمها، رغم تعقيدات السلم الخماسي الذي تميزت به الموسيقى السودانية. ومن أبرز المطربين الذين نجحوا في تقديم المدائح السودانية المطرب “علي الحجار” والمطرب “إيهاب توفيق” اللذان شاركا في مدحة مصر المؤمنة للشيخ العارف بالله الشيخ “عبد الرحيم البرعي” والتي أنتجتها شركة (سودانيز ساوند) على طريقة الفديو كليب وشاركهم في أدائها المطرب السوداني القدير “شرحبيل أحمد” ومجموعة عقد الجلاد الغنائية.
“حمادة هلال” و “نجلاء عبد السلام”
وكذلك نجد أن قناة ساهور وإذاعة الكوثر ومن خلال مشروع تعظيم ومحبة النبي صلى الله عليه وسلم استطاعتا جذب العشرات من الأصوات الغنائية المبدعة الذين ينتمون إلى العديد من دول عربية، وأتاحت لهم الفرصة لترطيب ألسنتهم وحناجرهم بمدح المصطفى عليه أفضل الصلوات وأتم التسليم وسمت بهم في أجواء من الروحانيات، ونقلت أصواتهم عبر الأثير والفضاء السوداني إلى العشاق والمحبين المريدين في كل أنحاء العالم. ومن نجوم الغناء العرب الذين مدحوا الرسول عبر الكوثر وساهور المطرب المصري “حمادة هلال” الذي زار السودان للمشاركة في واحدة من مهرجانات تعظيم النبي التي أقامتها قناة ساهور الفضائية والمادحة المصرية “نجلاء عبد السلام” قدمت مدحة (سمح الوصوفو) لحاج الماحي وألحان الموسيقار المصري “محمد مصطفى”، ومن مصر أيضاً المطرب “محمد الدهشان” و”محمود صادق” و”آية خيري” و”خالد رمزي” و”منى اش اش” و”تامر نور” والمطرب الشعبي “ريكو”.
والفنان السوري “أسامة شيخ خالد” ومن الجزائر المطرب والملحن الجزائري “منير الحمودي” الذي قدم مدحة (القوافي) كلمات الشيخ “خالد المصطفى” ولحنها على إيقاع الدليب.
ومن المغرب المطربة “صفاء” والمطربة “جراح” من الكويت وغيرهم من المطربين العرب، ومعظمهم قدموا قصائد الشيخ المادح “خالد أحمد المصطفى” (بقداش).
الاحتكاك والتواصل مع الإبداع السوداني
وعن الإضافة التي يمكن أن نستخلصها من التجارب التي قدمتها مجموعة المطربين العرب في تقديم مدائح سودانية، التقينا الباحث والخبير في مجال الموسيقى وتاريخ الأغنية السودانية أستاذ التربية الصوتية بكلية الموسيقى والدراما والغناء بجامعة السودان الفنان الموسيقار “محمد عجاج”، والذي تحدث إلينا قائلاً: هذه التجارب بكل تأكيد تستحق التشجيع والمساندة لأنها بكل تأكيد سوف تساهم في نشر الأعمال الإبداعية السودانية في مجال المدائح النبوية خاصة أننا في السودان عرفنا بالإنتاج الغزير في إبداع المدائح النبوية والإنشاد الديني، ودخول مطربين عرب في أداء المدائح السودانية يساهم في عملية الاحتكاك والتواصل مع التجارب الإبداعية السودانية (نصوص وألحان وموسيقى). وأشار إلى أن المطربين أو العرب الذين استطاعوا تذوق تركيبة المدائح السودانية، يمكنهم تذوق الأغنية السودانية بكل سهولة ويسر وهذا يساهم في التواصل الإبداعي.
تميز وتفرد مفردات المدائح
أما المطرب والملحن المادح “إسماعيل حسب الدائم” اعتبر اتجاه المطربين العرب للتعامل مع المدائح السودانية يعود لتميز وتفرد وخصوصية المفردات التي يكتب بها مشائخنا القصائد في مدح رسولنا وحبيبنا المصطفى صلى الله عليه وسلم والأولياء الصالحين، واستشهد بقصيدة (سمح الوصفو) للمادح “حاج الماحي” التي مدح فيها الرسول صلى الله عليه وسلم وقصيدة (مصر المؤمنة) للشيخ المادح “عبد الرحيم البرعي” التي مدح فيها أولياء الله الصالحين. وفي ختام حديثه أعلن “حسب الدائم” استعداده التام للتعاون مع المطربين العرب في مجال تلحين المدائح النبوية.

المجهر السياسي

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


1 التعليقات

      1. 1
        نور امين

        الله يرحم ابوك يا ايهاب توفيق الشهير بمهندسون

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *