زواج سوداناس

وزير الخارجية يلتقي بالرئيس التنزاني بدار السلام



شارك الموضوع :

التقى البروفيسور ابراهيم غندور وزير الخارجية المبعوث الرئاسي يوم الاثنين الرئيس التنزاني جاكايا ميرشو كيكويتي بالقصر الرئاسي بدار السلام، وقام بتسليمه رسالة خطية من السيد رئيس الجمهورية حول العلاقات الثنائية بين البلدين وسبل دعمها وتطويرها.
واطلع وزير الخارجية الرئيس التنزاني علي التطورات السياسية، خاصة ما يتعلق بمبادرة السيد رئيس الجمهورية حول الحوار الوطني والخطى التي إتخذتها الحكومة لضمان مشاركة الأحزاب والحركات المتمردة وحملة السلاح الذين رفضوا الإنضمام إلى عملية الحوار والدور الذي يقوم به السودان لتحقيق الأمن والسلام في دولة جنوب السودان ؛ مشيرا إلى اللقاء الأخير الذي جرى في موسكو مع نظيره من دولة جنوب السودان.
واكد الرئيس التنزاني جاكايا تطابق المواقف بين البلدين حيال مايجري في دولة جنوب السودان، وأشاد بجهود السودان لتعزيز كل الجهود الرامية لتحقيق الأمن والسلام هناك وعبّر عن دعمه الكامل لكل الموضوعات التي تم التداول بشأنها حول العلاقات الثنائية وبمبادرة السيد رئيس الجمهورية للحوار الوطني.
وفي سياق ذي صلة التقي وزير الخارجية السيد عبد الرحمن كنانة، سكرتير عام الحزب الحاكم “CCM” ورئيس لجنة الوساطة التي يقودها الحزب بين أطراف النزاع في الحركة الشعبية وأطلعه على الجهود المكثفة التي تضطلع بها الحكومة للمساهمة في حل مشكلة دولة جنوب السودان موكدا دعم السودان الكامل ومباركته لمساعي الوساطة التي يضطلع بها الـ CCM حيال أطراف النزاع في الحركة الشعبية.
وتم الإتفاق على الإرتقاء بمستوى التعاون والتنسيق بين الحزبين الحاكمين في البلدين.
واجري وزير الخارجية مباحثات مع نظيره التنزاني، بيرنارد ميمبي، تطرقا فيها لكافة الموضوعات الخاصة بالعلاقات الثنائية، والشأن الإقليمي والقضايا ذات الإهتمام المشترك.
وتم الإتفاق على إنشاء لجنة للتشاور السياسي برئاسة وزيري الخارجية، وتنشيط اللجان الوزارية الأخرى، لما يحققه ذلك من دفعة كبيرة للعلاقات الثنائية بين البلدين.

دار السلام 14-9-2015م (سونا) –

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *