زواج سوداناس

هذه هي الكوارث التي تصيب متابعي المواقع الإباحية



شارك الموضوع :

المواقع الإباحية إحدى المصائب التي أبتلي بها مئات الملايين حول العالم خصوصا من الشباب . و هذا دفع ببعض معدومي الضمير إلى استغلال هؤلاء المبتلين بهذه المواقع من خلال تطبيقات كارثية تؤذيك أنت و جهازك أثناء تصفح المواقع الإباحية.المواقع الإباحية تقوم بالتجسس على زوارها، وتسجل كل ما يقوم به المستخدمون، ويمكنها بعد ذالك أن تقوم بابتزازهم، لكن الأخطر من ذلك أن هناك تطبيق خطير جداً يقوم بتصوير المستخدم أثناء مشاهدته للمواقع الإباحية، ثم بعد ذلك يقوم بمنعة من استخدام الجهاز، ومن ثم يبتز الضحية بمطالبته بمبلغ مالي لفك تشفير الجهاز، هذا النوع من التطبيقات يدعى Ransomware التي تصيب كل الأجهزة سواء المحمولة أو الهواتف النقالة.

هذا النوع من البرامج الضارة قد يضر بك على أكثر من مستوى , بحيث يعمل أولا على شلّ نظام التشغيل و منعك من التحكم في الحاسوب , مع إظهار صفحات أو رسائل تقول لك بأنّ جهازك قد تمّ إختراقه و بأنّه يجب عليك دفع مبلغ مالي بمئات الدولارات لتستعيد التحكم في جهازك , و هو ما يصدّقه الكثير من الضحايا بالفعل , إذ يدفعون المال للهاكرز الذي قام بإختراقهم.

طرق الاصابه بهذه البرمجية الخبيثة:

– من خلال زيارة بعض المواقع المشبوهة , و خصوصا تلك التي تحتوي على نوافذ منبثقة كثيرة.- إرسال البريد الإلكتروني، بحيث تأتيك رسالة مفادها بأن جهازك مصاب بفيروسات و تعطيك رابط على أنّه برنامج حماية للتخلص من هذه الفيروسات بينما هو في حقيقة الأمر برنامج Ransomware.

– عن طريق الفلاشات او الوسائط الخارجية مثل الأقراص المرنة CD/DVD.

كيفية الحماية ؟؟

– تجنّب الدخول إلى المواقع المشبوهة و التي تحتوي على العديد من النوافذ الإعلانية المنبثقة , و يفضّل إستخدام إحدى خدمات الحماية عبر الـ DNS.- تأكد دائما من فحص الوسائط الخارجية مثل بطاقات الذاكرة و الفلاشات و الأقراص المرنة و حتى الأقراص الصلبة الخارجية قبل ربطها بحاسوبك.- لا تقم بالتفاعل مع أي رسالة مجهولة ترد إلى بريدك الإلكتروني, و لا تضغط على الروابط التي يتم تضمينها في هذه الرسائل, ما لم تكن تعرف المرسل وقم بفحصها عبر مواقع الفحص.- إستخدم برنامج حماية قوي, ليس هذا فقط , بل ينصح دائما بتعزيز حمايتك ببعض البرامج الداعمة و التي تشتغل إلى جانب مكافحات الفيروسات , مثل برنامجي malwarebytes و hitmanpro .

 

 

 

مجلة الرجل

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *