زواج سوداناس

بالفيديو: لم يفعلها رئيس من قبل.. روبرت موغابي يلقي خطابًا سبق وألقاه من قبل عندما سقط أرضاً.. ومطالبات بإستقالته



شارك الموضوع :

طالبت «حركة التغيير الديمقراطي» في زيمبابوي،  الرئيس روبرت موغابي بتقديم استقاله بعدما ألقى خطابًا في الجلسة الافتتاحية لأعمال البرلمان، الثلاثاء، سبق وأن ألقاه قبل شهر عن حالة البلاد تحت قبة البرلمان نفسها.

«موغابي» الذي يبلغ من العمر 91 عامًا، مضى في إلقاء خطابًا تبلغ مدته 25 دقيقة، دونما إدراك أو دراية بأنه النص نفسه  سبق وأن ألقاه الشهر الماضي، ليبرر بعدها جورج تشارامبا، المتحدث الرسمي باسم الرئاسة، أن ثمة خلط في الأوراق وقع بمكتب سكرتارية الرئيس، نتج عنه  إلقاء الرئيس الزيمبابوي الخطاب الخطأ»، مضيفًا أن الخطأ يستوجب الاعتذار وأن إجراءات تصحيحة تتم دراستها حاليًا».

«موغابي» الذي وصفته صحيفة «تليجراف» البريطانية، بأنه أكبر معمر على كرسي السلطة، سبق وأن تعثرت خطواته وسقط أرضًا أثناء نزوله على درج المنصة، حيث ألقى كلمة أمام الجماهير الحاشدة في مطار هراري، مطلع العام الجاري، ورغم أنه لم يتعرض لأي إصابة، فإن فيديو الواقعة سرعان ما تداولته مواقع التواصل الاجتماعي.

وأضافت «تليجراف» أن الجلسة الافتتاحية للبرلمان شابها الكثير من المزاعم، حيث أشارت حركة التغيير الديمقراطي المعارضة، إلى تلقى 7 من نواب المعارضة على هوافتهم المحمولة، رسائل تهديد بالقتل لو أنهم ابدوا أي اعتراض على كلمة الرئيس، خاصة وأنهم سبق وصاحوا بوجهه أثناء إلقائه الخطاب نفسه الشهر الماضي تحت قبة البرلمان.

وأشارت الحركة التي طالبت موجابي بتقديم استقالته، أن الرسائل المستلمة جاءت من رقم لا تظهر تفاصيله ولكنه يحمل الاسم «موت» (death).

جدير بالذكر أن روبرت موغابي هو ثاني رئيس لزيمبابوي، حيث تولى الحكم بها عام 1987 خلفًا لكنعان بنانا، وتولى يناير الماضي رئاسة الاتحاد الإفريقي رغم كونه أحد أكثر القادة الأفارقة «إثارة للإنقسامات،  بحسب وكالة أنبار «رويترز».

اضغط هنا لمشاهدة فيديو سقوط روبرت موغابي على قناة النيلين

 

المصري لايت

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *