زواج سوداناس

كشف الترقيات والإحالة بالشرطة.. أسرار وخفايا!!



شارك الموضوع :

كشفت (التيار) تفاصيل جديدة في كشف الإحالة إلى التقاعد والترقيات وسط كبار قادة الشرطة الذي أعلن في وقت متأخر ليلة أمس الأول (الأحد)، وعدّ قادة سابقون في الشرطة أن الإحالة كانت مفاجئة وغير متوقعة لبعض الأسماء وضربوا مثلا بمدير الإدارة العامة للسجل المدني اللواء صلاح الخليفة الذي خطا خطوات واسعة في مشروع السجل المدني الذي أطلقت عليه وزارة الداخلية (مشروع القرن)، ويؤكدون لـ (التيار) أن إدارته قطعت شوطاً كبيراً في عمليات التسجيل بولاية الخرطوم والولايات الأخرى، لكن في المقابل أكد الناطق الرسمي باسم الشرطة الفريق السر أحمد عمر لـ (التيار) أمس (الثلاثاء) أن قرارات الترفيع والإحالة إلى التقاعد عادية ومستمرة وتأتي في إطار الترتيبات الإدارية الدورية لوزارة الداخلية ورئاسة قوات الشرطة، مشيرا إلى أن الترقيات شملت أعداداً كبيرة من الضباط فيما كان كشف الإحالة إلى التقاعد محدوداً.
أبرز المتقاعدين
مدير الإدارة العامة لمكافحة المخدرات اللواء المكي محمد المكي سليمان مختار الذي شهدت في عهده مكافحة المخدرات عددا من الإنجازات أشهرها توقيف شحنة حاويات المخدرات ببورتسودان التي كانت معبأة في خمس حاويات كشفت عنها سلطات الجمارك بالتعاون مع شرطة مكافحة المخدرات وأثناء عملية التفتيش الجمركي للبضائع الواردة عثرت على خمس حاويات مليئة بأصناف مختلفة من المخدرات تم استيرادها ضمن عملية استيراد ذرة شامي بواسطة شركة سودانية بعد وصول البضاعة على متن سفينة بضائع تتبع إلى شركة ملاحة بحرية عالمية ظهرا إلى ميناء بورتسودان قادمة من ميناء دولة عربية، وشرعت السلطات في استجواب الشركة المستوردة، وفحص أوراق البضائع.
الإطاحة بـ (القبر)
ومن أبرز وأقوى المهام التي نفذتها الإدارة العامة لمكافحة المخدرات في عهد اللواء المكي القبض على أخطر تاجر للمخدرات بعد مطاردة عنيفة ألقت قوة من شرطة الإدارة العامة لمكافحة المخدرات القبض على أخطر وأكبر تاجر مخدرات في السودان، ملقب بـ «القبر»، وقال اللواء «المكي محمد المكي» مدير الإدارة العامة لمكافحة المخدرات: إن «القبر» كان يقود مجموعة تحمل (6) جوالات حشيش (بنقو) من غرب كردفان إلى ولاية الخرطوم، وقال «المكي»: إن الرجل من أكبر وأخطر تجار المخدرات في السودان، وكان قد أفلت من قبضة الشرطة عدة مرات. ووصف «المكي» توقيف «القبر» بأنه صيد ثمين وضربة قاضية لتجارة المخدرات في البلاد، وللواء المكي اسهامات وبصمات واضحة في العمل الجنائي والشرطي خاصة في شرطة ولاية كسلا.
السجل المدني
ومن أبرز الذين شملهم التقاعد مدير الإدارة العامة للسجل المدني اللواء صلاح الخليفة الذي شهدت إدارة السجل المدني في عهده خطوات متقدمة ومهمة جدا؛ حيث أعلن في آخر تصريحات صحفية أن إدارته سجلت ما يزيد عن (18) مليون مواطن من جملة (30) مليون مواطن حسب إحصائية التعداد السكاني الأخير، وقطعت الإدارة بأن نهاية العام الحالي ستكون آخر موعد لتسجيل المواطنين، وقال اللواء صلاح خليفة مدير الإدارة العامة للسجل المدني: «أي شخص غير مسجل في السجل المدني ابتداء من عام 2016 يعدّ أجنبياً وساقط قيد»، ووعد باتخاذ إجراءات صارمة في مواجهته، إلى جانب فرض غرامات مالية والتشدد في التحقق من هويته وترحيله إلى موطنه الأصلي، وتؤكد مصادر (التيار) أن اللواء صلاح خليفه بذل مجهوداً خرافيا إلى أن وصل المشروع إلى غاياته، وحقق نسبة تنفيذ قاربت (90%) في ولاية شمال كردفان، وولاية الخرطوم، وولاية الجزيرة، كما شهدت عمليات التسجيل انتشارا واسع النطاق في أطراف الولايات ذات النسب الضعيفة- وطبقا لمتابعات (التيار)- فإن اللواء خليفة زار مناطق دارفور قبل أسبوع- فقط- للوقوف على سير مجريات التسجيل هناك.

التيار

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *