زواج سوداناس

المؤتمر الشعبي: الداعون للحوار بالخارج يسعون لإعادة استعمار البلاد



شارك الموضوع :

اتهم المؤتمر الشعبي الأحزاب المنادية بعقد جلسات الحوار الوطني خارج السودان تحت رعاية المجتمع الدولي بالسعي لإدخال البلاد إلى استعمار جديد تحت البند السابع.
وقال كمال عمر، الأمين السياسي للمؤتمر الشعبي عضو آلية الحوار الوطني، خلال حديثه في المنبر الإعلامي للأمانة السياسية للحزب يوم (الخميس)، بالخرطوم، إن اللقاء بالخارج ينحصر فقط في ترتيب ضمانات لقادة الحركات للحوار بالداخل.
وأشار كمال إلى موافقة الحركات المسلحة على وقف العدائيات لمدة شهرين وكشف عن محاولة معها للموافقة على اتفاق وقف العدائيات لمدة ستة أشهر.

صحيفة اليوم التالي

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


3 التعليقات

      1. 1
        المكره الاخوان المجرمين

        تتكلم عن الاستعمار وانت اكبر مستعمرين ومدمرين للبلد استحي الإنجليز عمروا البلد وتركوا بنيه تحتيه وانتوا دمرتونا مشروع ألجزيره والخدمي المدينه وقتلتوا وشرتوا

        الرد
      2. 2
        ابو النور

        طيب ما هي اسع مستعمره بالداخل

        الرد
      3. 3
        رمضان

        انا ما بعرف البند السابع ده شنو ولكن استعمارنا من قبل اهل الكتاب خير من استعمار اهل النفاق والاخوان الماسونيون عبدة الشياطين عليهم لعنة الله
        اخير امورنا تكون واضحة

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *