زواج سوداناس

“الصناعة” تخطط لمليار دولار من عائد جلود الأضاحي



شارك الموضوع :

دشنت وزارة الصناعة المشروع القومي للاستفادة من جلود الأضاحي حيث تنتظم الحملة كافة أنحاء البلاد لجمع أكبر عدد من الجلود لتحقيق عائد كبير يصل إلى قرابة المليار دولار بعد تطويرها والعمل على تصنيعها وتصديرها مصنعة، وقال محمد يوسف وزير الصناعة إن الوزارة تسعى إلى جمع (3) ملايين جلد من جلود الأضاحي وإنهم يسعون إلى أن تصل عائدات الجلود حال تطويرها إلى مليار و400 مليون دولار في خطة البرنامج الخماسي للإصلاح الاقتصادي 2015 – 2020، مشيراً إلى وجود كميات كبيرة من الجلود تهدر دون الاستفادة منها، وأن الهدف من حملة جمع الجلود إرسال رسالة لكل المتعاملين في صناعة الجلود بأهميتها الاقتصادية باعتبارها ثروة قومية، وأضاف أن وزارته تسعى لإحداث حراك اقتصادي في البلاد وتوفير فرص عمل للعمالة السودانية، مؤكداً سعيهم لتحديث المسالخ والمدابغ لصناعة الجلود لمنع خروج أي من الجلود الخام خارج البلاد لافتاً إلى حاجة صادرات الجلود لسياسات للنهوض بها للاستفادة من القطاع في البلاد. من جانبه قال عبده داود وزير الدولة بالصناعة إنه إذا صنعت الثلاثة ملايين جلد ستكفي 20% من حاجة السودان للمصنوعات الجلدية وتحقق قيمة عالية، مؤكداً أنه بتقديم العون الفني ستحصل البلاد على قيمة مضافة وسيتم تحقيق النهضة الصناعية السودانية القائمة على الموارد المتاحة. في السياق كشف جعفر أحمد عبدالله وزير الدولة بوزارة الثروة الحيوانية عن إقامة مشروع لمدينة الثروة الحيوانية لتصنيع الجلود بغرب أم درمان بدراسة ستجاز ليبدأ التنفيذ مطلع العام المقبل مشيراً إلى امتلاك السودان لأكثر من 104 ملايين رأس وأبان أن الأسبوع الماضي أقامت الوزارة دورة تدريبية شاركت فيها جميع الولايات وتم تزويدها بمعلومات عن أهمية جمع جلود الأضاحي والمحافظة عليها من التلف.

صحيفة اليوم التالي

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *