زواج سوداناس

حسب الله عمر: حذرنا أمريكا من إبعاد بن لادن عن السودان



شارك الموضوع :

قال مدير إدارة المخابرات الأسبق بجهاز الأمن والمخابرات، اللواء حسب الله عمر أن التعاون الأمني بين الخرطوم وواشنطن، الذي بدأ في العام 2000م، ما كان له أن يتم لو تأخر لما بعد التفجيرات التي شهدتها أمريكا في سبتمبر 2001م، مشيراً الى أن هذا التعاون جنب الخرطوم الكثير من المخاطر التي كان سيتغير شكلها تماماً.
ونفى حسب الله الذي يرأس الوفد السوداني المفاوض مع المخابرات الأمريكية (CIA) أن تكون إدارته قد سلمت أي شخص لأمريكا أو أجهزة المخابرات الأخرى، وأوضح أنهم قاموا بتحذير CIA من خطورة إبعاد زعيم القاعدة أسامة بن لادن من السودان، ويقول: لو استمعوا لنصحنا لما حدث ما حدث، وكشف أن أمريكا ألغت مخططاً لغزوا الصومال وصل لمراحله الأخيرة في أعقاب دخولها العراق بعد نصيحة منهم.
أما فيما يتعلق برفع لائحة السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب، والتي كانت محور التعاون الأمني بين الخرطوم وواشنطن قال ان CIA أقرت منذ 2003 بأن السودان استوفى الشروط اللازمة للخروج من القائمة، إلا أن أربعة أسباب أساسية منعت تنفيذ الأمر، بعضها يتعلق بواشنطن والآخر بالخرطوم.

صحيفة السوداني

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *