زواج سوداناس

المؤتمر الوطني: زيارة دبلوماسيين غربيين لأسر شهداء سبتمبر انتهاك للسيادة



شارك الموضوع :

وجه المؤتمر المؤتمر، انتقادات حادة لزيارة بعض الدبلوماسيين الغربيين المعتمدين بالخرطوم، لعدد من أسر شهداء سبتمبر، واعتبرها مخالفة للأعراف الدبلوماسية، وتدخلاً سافراً في شؤون البلاد الداخلية. وقال أسامة فيصل، أمين أمانة أوروبا والأمريكتين بالحزب، أمس (الأحد)، إن جولة الدبلوماسيين من سفارتي بريطانيا وفرنسا في صحبة عدد من ناشطي المعارضة، “لا تشبه السلوك الدبلوماسي السليم”، ونوَّه إلى أنها خطوة مرفوضة لتعارضها مع الأعراف الدبلوماسية، وتُعتبر انتهاكاً لسيادة الدولة، وطالب السلطات التنفيذية بعدم تمرير ما سماه “بالسلوك الشاذ” دون مُساءلة. واستغرب فيصل انجرار منسوبي السفارات وراء دعاوى المعارضة، وتبني موقفها في قضية اتخذت فيها السلطات السودانية قرارات واضحة، وصدرت بشأنها توجيهات من أعلى سلطة في الدولة، مؤكداً أن المؤتمر الوطني حريص على الوصول للحقيقة الكاملة في أحداث سبتمبر لتحفظ الدولة لكل مواطن حقوقه وفقاً للقوانين الوطنية.

صحيفة اليوم التالي

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


2 التعليقات

      1. 1
        عارف وفاهم

        أين وزارة الخارجية من إستدعاء هؤلاء الدبلوماسيين الذين خرقوا الأعراف (الدولية) الدبلوماسية؟ ولكن طالما (سافر) بعض الدبلوماسيين سابقاً ووصلوا لأماكن خارج ولاية الخرطوم فهؤلاء يرون أنهم أحقُ بزيارة خاطفة داخل الخرطوم!!!!! لا نُريد أن نُكبِر الموضوع ولكن قليل من الجِدِيّة و الدبلوماسية في التعامل مع هؤلاء الدبلوماسيين.

        الرد
      2. 2
        احمد السر

        (( مؤكداً أن المؤتمر الوطني حريص على الوصول للحقيقة الكاملة في أحداث سبتمبر لتحفظ الدولة لكل مواطن حقوقه وفقاً للقوانين الوطنية ))
        سنتين و دماء الشهداء لم تجف , هم نفس الشهداء الذين قالت عنهم الحكومة انهم غوغاء و مجرمين و مندسين دفعت لهم جهات اجنبية ليقلبوا نظام الحكم ثم تأتي الحكومة بعد اكثر من عامين لتقول انها حريصة على حقوقهم !! .

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *