زواج سوداناس

تصفية «16» ضابطاً بقوات مشار



شارك الموضوع :

صفت قوات المعارضة الجنوبية بزعامة د. رياك مشار بتوجيه من قائد العمليات بولاية البحيرات اللواء خميس عبد اللطيف شول «16» ضابطاً رفضوا الانصياع للأوامر بالهجوم على المواطنين في مدينة رمبيك بولاية البحيرات، في وقت أعلن فيه قائد قوات ولاية البحيرات اللواء جون مقور ديبماج مبان انشقاقه عن قوات المعارضة بقيادة مشار وانضمامه إلى قوات قبريال تانج والفريق بيتر قاديت، وحمَّل مشار وخميس مسؤولية الاغتيالات.وقال مبان لـ «الإنتباهة» عبر هاتف متصل بالأقمار الاصطناعية إن اللواء خميس عبد اللطيف أمر بتصفية قيادات كبيرة بجيش المعارضة الجنوبية بقيادة مشار، منهم «2» برتبة العميد و «2» برتبة العقيد و «3» برتبة المقدم و «4» برتبة النقيب و «5» برتبة الملازم أول وملازم، لرفضهم تنفيذ أوامر بالهجوم على مواطنين في رمبيك، وأكد وجود عدد كبير من صغار الضباط في المعتقلات بأمر من اللواء خميس، وحمَّل مبان مشار مسؤولية الاغتيالات والاعتقالات التي تجرى بصفوف جيش المعارضة، وقال إن مشار لم يسأل حتى الآن عن الحادث، كما حمل مشار وسلفا كير مسؤولية الحرب الدائرة في جنوب السودان.

 

 

الا نتباهة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


2 التعليقات

      1. 1
        شافوه هابوه خلوه

        مالن ومالهم نتمنى ان ياكل بعضهم بعضا حتى تخلو الجنوب عن مواطنيها وقاطنيها خن بكرة ابيهم

        الرد
        1. 1.1
          bv

          بل نتمنى ان ينعموا بالسلام

          الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *