زواج سوداناس

“خامنئي” يتوعد السعودية بـ”رد قاس” على خلفية حادثة “منى”



شارك الموضوع :

توعد المرشد الأعلى الإيراني، “آية الله علي خامنئي” المملكة العربية السعودية برد قاس في حال إهانة الحجاج الإيرانيين، وعدم تسليم جثث من قضوا في حادثة تدافع “منى”.

جاء ذلك في كلمة له خلال حفل تخريج طلاب من الكلية الحربية البحرية بمدينة نوشهر، حيث اتهم السعودية بعدم القيام بواجباتها فيما يتعلق بحادثة تدافع “منى”.

وقال خامنئي، “إن السعودية لم تف بواجبها من أجل نقل الجثث، وإيران ضبطت نفسها حتى الآن من أجل الأخلاق الإسلامية، ولحماية الإخاء في العالم الإسلامي، ولكن فليعلموا، أنهم سيواجهون رداً قاسياً وعنيفاً من إيران، في حال تعرض عشرات آلاف من الحجاج الإيرانيين والجثث في مكة والمدينة المنورة، لأي إساءة صغيرة”.

وذكر المرشد الأعلى أن السلطات السعودية اختلقت مشاكل في مسألة إرسال الجثث إلى إيران، مضيفاً “ينبغي على العالم الإسلامي وبلدنا التحقيق في الحادثة”.

وكان وزير الصحة السعودي، خالد بن عبد العزيز الفالح، أعلن السبت الماضي، عن ارتفاع عدد الوفيات في حادثة التدافع بمشعر “منى”، الخميس الماضي، إلى 769، فيما ارتفع عدد المصابين إلى 934.

وأعلن مسؤول باكستاني، أمس الثلاثاء، إن السلطات السعودية، وزعت صور 1100 شخص فقدوا حياتهم في حادثة التدافع بمنى، على البعثات الأجنبية في جدة، من أجل تحديد هويات أصحابها.


الاناضول

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


6 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        systematic

        من الحالات النادرة التي ايران على صواب والسعدية على خطأ

        الرد
        1. 1.1
          مستغرب

          منذُ عشرات السنين يموت حجاج بيت الله الحرام بسبب التدافع وعدم الإلتزام بتوجهيات ( الجهات الأمنية) المنظمة لتحركات الحجاج ،وقامت المملكة السعودية بتأسيس بنية تحتية في المشاعر المقدسة لتسهيل تحركات الحجيج ،مع ملاحظة تزايد أعداد الحجيج عاماً بعد عام بينما مساحة الآرض تظل كما هي ، لذلك أي تحركات بدون تنظيم تؤدي لمثل الذي حدث ونسأل الله الرحمة لمن ماتوا ونحسب أنهم شهداء وسيبعثون مُلبين إن شاء الله، ونسأله الشفاء لمن تأذى وجُرِح، لذلك أي (تسييس) لموضوع وفاة الحجاج بسبب التزاحُم وعدم الإلتزام بالتوجيهات التنظيمية ما هو إلا إسفاف وتحميل في القول و تحميل الموضوع أكثر مما يَحتمِل.هذا وأحب أن أقول لك :- أنت علّقت قبل أيام تأييداً للرويبضة ياسر عرمان بل( خاسر سجمان) وأراك تُشاتر في الرأي فقط ومما يؤكد كلامي هذا تأييدك لإيران في موضوع موت الحجاج في التدافُع عِلماً بأنه يُقال أن أكبر عدد من الحجاج الشهداء إيرانيين حسب الأخبار فكان على إيران أن تترحم عليهم ولا تُؤوِل الموضوع وتخلق منه مشكلة من لا شئ، والله من وراء القصد.

          الرد
      2. 2
        systematic

        يا سيد مستغرب يعني المرحوم غطان
        نعم الايرانيون شيعة ومذهبهم شين وقبيح ولكن كارثة التدافع سببها التنظيم الخاطئ للحج والسبهللية والاستهوان بارواح الحجاج وليس للايرانيين ذنب بل هم ضحايا وكلنا نقرأ الاكاذيب الملفقة ومحاولة ادانة الايرانيين بالباطل وقبلها حاولوا ادانة الافارقة والاسيويين يعني عنصرية وجلافة غريبة واصرار على الكذب
        اما ياسر عرمان فانا ارى انه احسن من الكيزان لانهم لصوص وادوات بيد الصهيونية والامبريالية وقد خدعوهم بالافكار الماسونية التي في ظاهرها التسامح بين اللديان ولكن الماسونية حركة وراها ابليس شخصيا

        الرد
      3. 3
        systematic

        كيف يا سيد غريب مشكلة من لا شيئ
        مواطنون ايرانيون فقدوا ارواحهم بسبب الاهمال وسوء التخطيط وتريد ان دولتهم تتخلى عنهم … وترك الاليات العملاقة في الحرم وقت الحج اصدق دليل وادى لكارثة قبلها ولو ذهب الامر لمحكمة عادلة فهو قتل شبه عمد
        وبالمناسبة الفنادق مفروض تكون في منى ولكن التفكير التجاري السياحي مصرون بسببه باحاطة الكعبة بالفنادق الناطحة للسحاب

        الرد
      4. 4
        غريب

        كيف عرفت انو السعودية على خطا ي سستماتك وله كلام وخلاص ايران ام المشاكل فى اي مكان ختو رجلهم فيه

        الرد
      5. 5
        هريسه وهردبيسه

        حسبنا الله ونعم الوكيل على من كان سبب في موت الحجاج سواء من هنا او هناك .

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *