زواج سوداناس

ممارسات خاطئة تسبب سمنة الظهر.. أهمها انحناء الكتفين



شارك الموضوع :

“امش معتدل.. واجلس معتدل” نصيحة ينصح بها الأطباء على الدوام، للحصول على قوام ممشوق ولتعتاد عظامك على الانتصاب، لا على التهدل والانحناء. الدكتور معتز ياسر، أخصائى العلاج الطبيعى، أكد خلال حديثه عن السمنة، أن الانحناء والتهدل أحد أخطر العادات الحركية غير الصحية التى يمارسها البعض، وللأسف تلك العادات إذا ما اعتادها الجسم أصبحت لصيقة به يصعب تغييرها، ويتحدد على أساسها حواف الجسم ومنحنياته.
وأحد أهم مخاطر الانحناء وتهدل الكتفين، هى سمنة الظهر وتكتل الدهون فيه، وظهور الثنيات فى مؤخرته نتيجة زيادة معدل الدهون فى طبقاته تدريجيًا، وحسب معتز، فالظهر أحد أكثر الأماكن التى تكتل دهونًا فى الجسم، وفى الوقت ذاته يصعب التخلص منها بسهولة، فهى تصنف كسمنة موضعية تحتاج لتمرينات خاصة وحمية غذائية معينة.

وعن أهم أسباب سمنة الظهر والممارسات الخاطئة التى يمارسها الذين يعانون منها، فيوضح أخصائى العلاج الطبيعى أن الأسباب الوراثية المسئولة عن تحديد شكل الجسم (الشكل الكمثرى) أحد أهم الفئات التى تعانى المشكلة، كما أن الجلوس لفترات طويلة أمام الكومبيوتر مع تهدل الكتفين ودون الحفاظ على الرقبة والكتفين منتصبين، يؤثر تأثيرا حقيقا على معدل الحرق فى تلك المنطقة ليزيد نشاط الدهون وتكتلها.
وتابع معتز قائلا “تناول الأطعمة السريعة، والمشروبات الغازية، والنشويات بكميات كبيرة كالأرز والمكرونة، من أهم أسباب سمنة الظهر وينصح بممارسة تمارين الظهر بالنوم على الظهر ووضع اليدين تحت الرأس، والرفع تدريجيا وتكرار التمرين مرتين يوميا لمدة عشر دقائق، كذا الاهتمام بالخضوع لجلسات إذابة الدهون فى الظهر فى الحالات المتقدمة، كما أن المشى يوميا لنصف الساعة يساعد كثيرا فى حل المشكلة، واتباع حمية غذائية تعتمد على الخضروات الورقية، والبروتين الأبيض كالسمك والدجاج خالى الدسم المشوي، وتناول الكثير من المياه، مع الابتعاد عن الفاكهة كثيرة السكريات، والتركيز على القليلة السكريات كالخوخ، والبطيخ”.

اليوم السابع

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *