زواج سوداناس

غارزيتو و(أسئلة ليست للإجابة) !!



شارك الموضوع :

* لا حديث هذه الأيام في مجالس المريخ ومنتدياته الإلكترونية ومواقع التواصل الإجتماعي إلا عن المدير الفني غارزيتو وإمكانية استمراره لموسم جديد من عدمها ..!
* قبل أن نكتب عن غارزيتو اليوم وحتى تكتمل الرؤية دعونا نقرأ بعض ما سطرناه عن المدرب الفرنسي قبل حوالي عام وتحديداً في السادس عشر من شهر ديسمبر من العام الماضي تحت عنوان (عودة نابليون) عندما تعاقد معه المريخ وأبدى البعض تحفظه :
* نحت اسمه بأحرف من ارادة في جدران التاريخ، وبات واحداً ممن غيروا المعالم والمفاهيم والقوانين والأسس الإدارية والخطط الحربية .. فعل في تسعة أعوام من الحكم ما جعله حديث العالم مكوناً امبراطورية لم يقف طموحها عند التمدد في الوطن العربي والأراضي الأفريقية بل ضمت دولاً أوروبية .. يراه ممجدوه صاحب الانقلاب الفكري والحربي والإداري الأول، ويصنفونه من ذوي العقول العبقرية لنبوغه في الآداب والتاريخ والجغرافيا غير تفوقه في العلوم العسكرية، ويكفي أن حملاته تدرس الآن في أكبر المدارس الحربية ..!
* الموثقون له بحب وإجلال يرونه رجل دولة لا تنقصه الحكمة والفطنة ويعتبرونه راعي الحضارة والنهضة والعلوم، ويستدلون على فكره الثاقب بوضعه للقانون المدني الفرنسي الذي صاغ الأسس القضائية والإدارية لمعظم دول اوروبا وعُرف بإسم (قانون نابليون)، في الوقت الذي ينظر فيه معارضو القائد الفرنسي الامبراطور نابليون كارلو بونابرت للرجل بوصفه ديكتاتور جبار أعاد الحكومة الفرنسية للامبراطورية ووزع المناصب والألقاب على أسرته .
* أكثر ما يستوقفني في سيرة نابليون ويعجبني في مسيرة القائد الفذ أصراره الحديدي وعزيمته التي لا تلين، فيوم قالوا له : (إن جبال الألب الشاهقة ستمنعك من التقدم في أوروبا)، رد بحسم وقوة وتحدٍ : ” لو وقفت جبال الألب في طريق تقدم نابليون ينبغي أن تزال من على سطح الأرض” ..!
* والآن .. هاهو نابليون التدريب الفرنسي دييغو غارزيتو يوقع عقده مديراً فنياً للمريخ ويستعد لتحريك جيوشه للفتوحات الأفريقية من السودان .
* جاء غارزيتو للمريخ يسبقه اسم ناصع وفي رصيده أكبر بطولات القارة السمراء على مستوى الأندية، ولا يعيب (نابليون) شيئاً سوى فترة جدباء قضاها بالسودان مع فريق لم يسبق له الحصول على كأس خارجي ويجهل ثقافة البطولات، كما أن الفريق الصفراوي الذي أشرف نابليون عليه ظل مع (الصربي ميشو والبرازيلي كامبوس والتونسي النابي) أرضاً للخلافات ومصنعاً للأزمات .
* يعود نابليون للتدريب بالسودان لتصويب خطأ الاختيار وتصحيح المسار، وكي يثبت لأهل السودان أنه جاء في المرة الأولى للمكان الغلط، فهو مدرب بطولات عالي القيمة والمقدار، ولا يمكن أن يمضي في فتوحاته مع فريق ظل طول تاريخه غارقاً في الأصفار .
* الآن غارزيتو هو (المدير الفني للمريخ) واحترام الصفة والمسمى وتاريخ الرجل الذي يتكئ على تجربة مرصعة بالبطولات هو أساس النجاح، ونأمل الا نسمع حديث عن منح (مساعد أول) او (مساعد ثان) شيئاً من الصلاحيات .
* الصلاحيات يمنحها لك (وصفك الوظيفي)، ونجاحك يكمن في التزامك بما جاء في الوصف دون تجاوزات او كثير تصريحات، والاحترافية وحفظ المسافات هي ما يصنع أرضية احترام ويعبِّد طريق الانسجام ..!
* نأمل أن يعرف برهان تية ومحسن سيد وضعهما، فليس للمريخ وقت ليهدره في العكننة والمشاكسات الفارغة، والمجلس الذي يأتي بمدير فني جديد من السهل عليه أن يستبدل معاونيه بسرعة فائقة .
* تعاقد المريخ مع انطونيو ابن نابليون كمدرب أحمال، وأعتقد أن كل المطلوب الآن من (الأسرة الكريمة) ارتفاع مستوى اللياقة البدنية وظهور بصمة فنية .
* دعوا نابليون يعمل بهدوء في مناخ كامل العافية والاستقرار حتى تظهر بصمته الحقيقية على الفريق، وكل ما علينا تقديمه للفرنسي الآن هو تهيئة المناخ وحسن التعامل وبسط مشاعر الترحيب، و(سيبوا الراجل يشتغل وبلاش نقة وكلام لا بودي ولا بجيب) .
الوقوف في وجه محسن !
* عندما تجاوز الزعيم كابوسكورب وتأهل لمقابلة الترجي التونسي بدأت بوادر انشقاق داخل الجهاز الفني وتحرك المدرب العام محسن سيد بطريقة غير مقبولة فكتبنا مقالاً عن خطورة التخلص من غارزيتو وأضفنا لقناعاتنا السابقة نقاط فيها تعليقاً على ما حدث من تطورات جاءت على النحو التالي :
* أكبر (مساعدة) يقدمها (المدرب المساعد) محسن سيد للمدير الفني غارزيتو تتمثل في ترشيد التصريحات وضبط العبارات ..و(يا محسن المرحلة الجاية ما بتتحمل كترة كلام وضرب تحت الحزام) .. !!
* الاستقرار الفني يبدأ بالانسجام والعمل بروح واحدة ومعرفة كل شخص لطبيعة مهمته والقيام بها دون تمدد غير مشروع من (المساعد) أو تحجيم مقصود من (المدير الفني)، مع وضع مصلحة الفريق نصب أعين الجميع بعيداً عن التراشقات أو تداخل الأدوار وادعاء البطولات وتضارب الصلاحيات .
وماذا عن الجديد الآن .. !؟
* بالأمس تداخلت في قروبي (صفوة بلا حدود وأحباب حول المريخ) بالواتساب عن مستجدات ملف التدريب وقلت اني كنت أول من هاجم محسن سيد بقناعة تامة عقب خلاف غير مبرر مع غارزيتو بعد رحيل برهان، إلا أن ذات القناعة التي جعلتني انتقد محسن آنذاك تدفعني الان للقول : لم يكن غارزيتو موفقاً في الهجوم على محسن – وفي صحيفة هلالية كمان – وقوله انه لا يعرف وضع العلامات؛ و(ردة فعل محسن طبيعية) وما لا نرضاه لأنفسنا يجب الا نرضاه لغيرنا .
* أشرت إلة أن غارزيتو أفضل مدرب جاء للمريخ في السنوات الأخيرة وصاحب بصمة حقيقية إلا أن (تمدده وعدم محاسبته) جعله يرتكب أخطاء لا تغتفر في حق المريخ؛ فالتجديد (غير المشروط) لغارزيتو الآن سيعيدنا للمربع الأول لأن الفرنسي يفعل أشياء غريبة تهزم مناصريه وتجعله هدفاً لأعدائه، وللأسف الذين لا يريدون بقائه يتجاوزون ما قدمه للفريق، ومن يساندونه يغضون الطرف عن سلبياته التي أولها عدائه لبعض اللاعبين و(في الحالتين المريخ هو الذي سيدفع الفاتورة مستقبلاً) .
* غرزته برغم أنه مدرب كبير ووضع بصمة مع المريخ لكنه كان يتمنى مقابلة مازيمبي (قبل تأهل مازيمبي حتى) والتمني وقتها مبنياً على قدرات لاعبيه ومعرفته للخصم وثقته بنفسه؛ وعندما قابلنا مازيمبي الذي تمناه الفرنسي هاجم الناس مصعب (لاعب الوسط الأيسر) الذي يلعب مدافعاً ولم يسألوا غرزته الذي شغلنا بمعركة انصرافية مع محسن أسئلة منطقية على شاكلة : (كيف تمت الهزيمة .. هل تغير مازيمبي أم كانت تصريحات غرزته مجرد أحلام .. فقد قال انه لو حافظ على شباكه نظيفة في بداية المباراة سيتأهل وحتى نهاية الشوط الأول كان التعادل سيد الموقف .. ولم نره في شوط المدربين ولم نسمع تبريراً لأمنياته، ومن حقه كمدير فني إجراء تبديلات كارثية، ولكن من حقنا أن يوضح لنا لماذا فعل ذلك لعله يقنعنا، فمساندته المطلقة دون الحصول علي اجابات تبدأ بلماذا الدفع بمجدي عبد اللطيف في الكنبة والإصرار على الريح علي وصولاً لمعاداة بعض اللاعبين لدرجة أنه طلب منهم البحث عن فرق بديلة وأوقفهم من التمارين نهائياً بقرار لأنهم لن يكونوا معه الموسم القادم، مع أنه للأسف فعل ذلك قبل أن يجدد عقده ويضمن ونضمن استمراريته لموسم قادم .
* برغم ما حققه في دوري الأبطال إلا أن موقف غارزيتو الآن أغرب من غريب ..؟
نقوش متفرقة
* ننتظر ظهور مشرف للزعيم اليوم أمام الأنيق ..!
* الزعيم ثالث إفريقيا و(فرق يا مزمل) ..!
* غداً نعود للرد على تطاول إعلام الصفرنجية و(سيبكم من المريخ وخليكم مع السيخ) ..!
نقش أخير
* (الصفر) ما بشوف عوجة رقبتو ..!

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *