زواج سوداناس

بالفيديو: المريخ يضرب الأهلي شندي برباعية في الدوري السوداني



شارك الموضوع :

حقق فريق المريخ فوزا ساحقا على ضيفه القوي الأهلي شندي بنتيجة 4-1، في مباراة جرت الإثنين بإستاد المريخ بمدينة أم درمان ضمن مباريات الأسبوع 23 من البطولة “مباراة مؤجلة”، وقد قدم المريخ مباراة جميلة ذكر بها جماهيريه مبارياته التاريخية التي خاضها بدوري المجموعات ببطولة دوري أبطال أفريقيا هذا العام.

أحرز أهداف المريخ كل من العاجي ديديه ليبريه في الدقيقتين 30 و 72، وعلاء الدين يوسف من ركلة جزاء في الدقيقة 55، وختم الأهداف الغاني كوفي في الدقيقة 80′ بينما أحرز مجاهد فاروق هدف الأهلي شندي في الدقيقة 50.

خاض الفريق الأحمر المباراة بتشكيله الأساسي الذي ضم الأوغندي جمال سالم في المرمى، أمير كمال وعلاء الدين يوسف ورمضان عجب وعلي جعفر رباعي دفاع، سالمون وايمن سعيد وكوفي ومصعب عمر رباعي وسط، بكري المدينة والعاجي ديديه ليبريه في الهجوم.

فيما قاد الأهلي شندي كل من ياسين يوسف في المرمى، عبد الباسط محمد ومالك اسحق وفارس عبد الله، والنيجيري مارك ابراهيما في الدفاع، خطاب فيصل وسعيد السعودي ومجاهد فاروق ومحمد عوض وعماريه كخماسي وسط، إلى جانب المهاجم الوحيد محمد كوكو.

أظهر المريخ والأهلي شندي إثارة وقوة في الآداء خلال الشوط الاول، وقد بادر الأهلي بالتهديد أولاً عن طريق محمد عوض، فجاء رد المريخ بمخالفة إنبرى لها ايمن سعيد أبعدها الحارس ياسين يوسف لركنية، ومحاولة آخري من كوفي حولها ياسين ايضاً لركنية، ليرد الأهلي الهجوم بمرتدة شرسة بواسطة قائده فارس عبد الله أبعدها الحارس جمال سالم ليشتتها علاء الدين يوسف ويبعد الكرة عن منطقة المريخ.

وتدريجيا اظهر الأهلي شندي إعتمادا على الهجمات المرتدة عن طريق ظهيريه فارس والنيجيري إبراهيما، في وقت إستمرت في محاولات المريخ بقوة للوصول للشباك فلاحت له أول أخطر الفرص في الدقيقة 18 من تسديدة بكرة المدينة القوية من خارج الصندوقن لكن الحارس يسن صدها إلى داخل الملعب.

ونجح أصحاب الأرض في الدقيقة 29 من التقدم بالنتيجة بهدف عن طريقيه ديديه ليبريه الذي إستغل تمريرة ماكرة من بكري المدينة خلف المدافعين ليضع العاجي الكرة بسهولة في المرمى.

ومع نهاية الشوط الأول حاول الأهلي تعديل النتيجة بهجمة خطيرة قادها فارس ولكن تسدييته صدها جمال سالم ليعيدها مرة أخرى لمحمد عوض والذي سدد كرة قوية لم يتابعها عماريه كما ينبغي.

ليختم المريخ الشوط الأول برأسية خطيرة للغاني كوفي من عكسية ديديه لكن الكرة مرت جوار القائم.

ولكن في الدقيقة 45+1 أدرك الأهلي شنديالتعادل بواسطة لاعب المحور مجاهد فاروق بعد أن تخلص من المدافع علي جعفر وأرسل الكرة في المرمى الخالي.

وفي الشوط الثاني قدم المريخ شوطا مبهرا تتسببت به تعديلات المدير الفني جارزيتو الفرنسي، إضافة إلى تعديلاته التكتيكية في مراكز اللاعبين، فدخل كل من ابراهومة وسحب علي جعفر وتحويل مصعب عمر للطرف الأيسر وضفر في مكان على مصعب عمر ثم دخول أوكرا بديل لبكري عبد القادر المتاثر بالأصابة، يتحول أيمن سعيد لأطراف الوسط، ويتم تفعيل الغاني كوفي.

وبهذا الشكل بدأ المريخ قادر على الوصول لمرمى الضيوف بسرعة وسهولة، ليضرب حصار علي جبهة الأهلي.

وبدأ الخطر شديدا من عكسية كوفي الركنية على رأس ايمن سعيد ابعدها الحارس المتألق ياسين يوسف ببراعة بمساعدة من المدافع مالك اسحق.

توغل كوفي داخل منطقة جزاء الأهلي، ليرتكب معه المدافع مارك ابراهيما مخالفة إرتكبها الحكم ركلة جزاء ونفذها بنجاح علاء الدين يوسف في الدقيقة 50.

ودفع الأهلي الأهلي شندي بالمهاجم أحمد نصر الدين وسحب محمد عوض، ثم دخل النيجيري كليتشي ودخل محمد كوكو.

وعاد المريخ في الدقيقة 72 للتسجيل بالهدف الثالث بواسطة ديديه، والشخصي الثاني للاعب بعد أن سدد يسارية أفلتت من يدي الحارس ياسين.

وختم المريخ أهدافه بالرابع في الدقيقة 81 عن طريق كوفي مستفيداً من تمريرة ضفر له خلف المدافعين.

بالنتيجة ارتفع المريخ بنقاطه الى 53 في المركز الثاني وبقي الأهلي في 50 نقطة.

 

اضغط هنا لمشاهدة الأهداف على قناة النيلن

 

كوووره

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


3 التعليقات

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *