زواج سوداناس

التحرش بالنساء.. والفُكيـــا



شارك الموضوع :

قرا ليهو.. قعد يرجف.. ويجوط ويكورك: “يا زول اقيف” الشيخ يرد: “ما بقيف الا تمرق..” تاني قراية ورجفيبة وجوطة وكواريك: “انت اسمك منو؟” يرد: “اسمي جاك”.. “من وين يا جاك؟”.. “انا من نبراسكا من أمريكا”.. أنا حنيت علي الجن الجاي من أمريكا دا وكايس ليهو معايش في السودان.. خلى الخواجات والناس السمان الفي أمريكا ديل كلهم وجا هنا.. جن نفسو صغيرة وطموحو تعبان.. وبعدين افرض طلع من الزول دا إلا يكون عندو القرين كارد حتى يقدر يرجع أمريكا.. لكن باقي لي حيقعد يحوم في السودان كل مرة يدخل في زول ويمرق ويدخل في التاني.. ويلقى ليهو واحد جاهو لوتري يسوقو معاهو أمريكا تاني.
حضرت في حياتي جلستين للمعالجة بالرقية.. واحدة فيهن الجن خلى الزول البيعالج ويقرا وانشبك فيني بلسان الزول العيان كل مرة يقول لي: “انت يا اب تفة.. اصبر لي سااااااكت”.. مع إني كنت قاعد بكل أدب.. وما بتذكر اتلومت فيهو في حاجة.. بس حقارة منو.. لكن زي بعضو.. يعني هو حيكون أخير من البني آدمين البيحقرو بالزول بلا سبب؟..!!!!.. غايتو التهديد ليهو سبعة سنوات.. وأتمنى أن يكون الجن دا مرق وربنا سهل ليهو ورجع أهلو “أمريكا”.. وتاني إن شافني يشوف قعر أضانو!!!
كترت محلات وأندية العلاج بالرقية.. وكترو ناسها.. وبقت معايش وأكل عيش لبعض الناس.. فيهم من هو متمكن وملم بالموضوع المام تام وخايف الله.. وفيهم المتهجمين.. زيها زي أي مهنة ما عندها ظابط ولا رابط.. ممكن زول يكون ما عندو شغلة.. وغلبتو مباصرة المعايش قال أبقى فكي.. والرزق علي الله.
في قناة البحر الأحمر الفضائية شاهدت بعضا من حوار مع شيخ متخصص رقية اسمو “محمد حامد أبكر”.. زول واضح وصريح.. والبيجي علي لسانو يقولو.. سألو مقدم البرنامج عن حتة حساسة ومهمة.. وهي حتة تحرش بعض قراء الرقية بالنساء.. قال ليهو: “أيوا في.. في تحرش.. وفي زنا كمان”.. قال ليهو: ليه؟ قال ليهو: “دي الثقة العمياء إنو دا شيخ وما بيسوي شي.. لكن معظم قراء الرقية من الشباب والنساء “مغريات”.. وممكن الشيخ يقول داير المرا تدخل براها ليهو وما يدخل معاها زول حتى لو امها أو راجلها.. ومفروض ما يخلوها تدخل براها.. يدخل معاها أي زول”.. مقدم البرنامج حكى إنو واحدة حكت ليهو إنهم دخلوا هي وأمها وإنها كانت جنب الشيخ والأوضة شبه ضلمة وأمها بعيدة إيد الشيخ اتمدت عليها في مناطق مفروض ما تتمدّ عليها.. وخايفة لو حكت لي أمها أمها ما تصدقها.. وتقول ليها الهبشك دا الجن الراكبك دا..!!!!!
أما عن الخنق والدق.. فقال: “بنخنق.. لكن ما بنخنق أي زول”. سألوهو برضو عن التصديق بممارسة المهنة ذكر أن هناك تصديق..!!!!.. وعن دور الدولة في محاربة الدجل.. قال: “دولة شنو؟ الدولة ذاتا شغالة بالدجل.. وبيجوا ناس كبار لحل مشاكلهم وقضاياهم..!!
الموضوع داير وقفة شوية ووعي.. وشوية اجتهاد من السلطات.

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *