زواج سوداناس

حفلات الزفاف عند منتصف الظهيرة



شارك الموضوع :

انتشرت في الآونة الأخيرة ظاهرة جديدة على المجتمع السوداني، وهي إقامة حفلات الزواج والزفاف عند منتصف الظهيرة في الصالات، واتخذتها الاسر كنوع من التغيير أو الخروج عن التقليد، حيث تتم كل مراسم الزفاف نهاراً بدلاً عن اقامتها ليلاً كما هو معتاد بكل طقوس الزواج كاملةً غير منقوصةٍ تجهيز كامل للعروس، وترتدي زفافها وحجز مطرب لاحياء الحفل النهاري في احدى صالات العاصمة.

واستطلعت «آخر لحظة» عدد من الأزواج الذين ابتدعوا هذه العادة الجديدة فماذا قالوا عنها، وعن أسباب اقدامهم عليها حيث اتفقوا جميعاً على ان الزواج أو حفل الزفاف نهاراً فيه نوع من التغيير والخروج عن دائرة التقليد، بالاضافة إلى أنه يقلل كثيراً من تكاليف الزفاف، ويمنح الفرصة لأكبر عدد من الأهل والأصدقاء لمشاركتك أفراحك لأن زمن الزفاف مناسب للجميع، ويزيل صعوبة زفاف المساء والعودة في منتصف الليل، والأهم من كل ذلك فإن العريس والعروسة يستمتعون بزمن الحفل كاملاً، ويصدح الفنان لعدة ساعات، وليس لساعتين فقط كما يحدث في زفاف المساء تمرالساعات بسرعة البرق، بالاضافة الى أننا بعد الزواج النهاري نجد متسعاً من الوقت لإكمال طقوس الزواج كاملةً مثل الجرتق وغيرها، وبصراحة نرى ان الزفاف النهاري أفضل بكثير من المسائي وله ايجابيات كثيرة للعروسين والمدعوين.

صحيفة آخر لحظة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


4 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        عبده جابر

        احسن النهار لان الليل بجيب الكلام الكعب…ويادار المايقوما مادخلك شر.

        الرد
      2. 2
        زول

        فكرة حلوة
        اليل دا عشان مرتبط بضعف الامكانيات والحفلة تتعمل فى الحوش برة وكدة
        حسه صالات وتكييف فما في سبب يخلص الصالة مقفلة اليوم كلو وتشتغل ساعتين بس

        الرد
      3. 3
        ياسر عطا المنان

        ياعبدة جابر انت زول ماكويس وبس

        الرد
      4. 4
        يايرحمن احمد

        يا عبده جابر ارجوك تفكيرك ما يكون قذر.

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *