زواج سوداناس

هلاري كلينتون: أنا لست كائنا بشريا.. ماذا تقصد؟


هيلاري كلينتون

شارك الموضوع :

عبّرت هيلاري كلينتون وزيرة خارجية الولايات المتحدة وسيدتها الأولى سابقا عن يقينها بأنها إنسان آلي تم تجميعه في “وادي السيلكون” لا كائنا بشريا.

هذا التصريح صدر عن كلينتون ردا على سؤال لموقع “Buzzfeed” الثلاثاء 13 أكتوبر/تشرين الأول عن سر وجود شواهد عديدة بأنها تتميز بعدم التعرق حتى في أشد أوقات القيظ!

كلينتون، المرشحة الديمقراطية للانتخابات الرئاسية المقبلة، ردت موافقة على مضمون السؤال بالقول: “نعم، هذه أغرب ميزة لدي”. فردت محاورتها مازحة في إشارة إلى وصف البعض ظهور كلينتون العلني بالرتيب والممل جدا “رائع. أعتقد أن أفضل تفسير لذلك أن كلينتون هي إنسان آلي”.

إلا أن وزيرة الخارجية الأمريكية السابقة انتفضت مستطردة بجدية: “أنت أول من عرف بأنني لست كائنا بشريا. لقد قاموا بتجميعي منذ زمن بعيد في مرآب للسيارات في بالو ألتو (هي مدينة في ولاية كاليفورنيا، وتعد مركزا تاريخيا لوادي السيليكون، حيث مقرات شركات التكنولوجيا الكبرى). الكثيرون يعتقدون أن الأناس الآليين اخترعهم بيل غيتس وستيف جوبز. لكن هذا غير صحيح، من فعل ذلك هو الشخص الذي جمعني، واسمه لن أبوح به”.

أعجبت محاورة كلينتون بطرافة ما تفتقت به مخيلة كلينتون فسألتها عن وجود نسخة أخرى لها من عدمها.

كلينتون أجابت طبعا بالنفي: “لا اعتقد. حين برمجني، على الأقل لم، يخطط لصنع نسخة ثانية مني. لكني رأيت أناسا آخرين لا يتعرقون، وحتى فكّرت في أنهم قسم من سلالة جديدة هو صانعها، سلالة الأناس الآليين!”.

الصحفية سألت كلينتون بحيرة: “هل تريدين القول إننا محاطون بجيش من الأناس الافتراضيين؟”، فردت كلينتون بتقاطيع جادة “الأفضل لك أن تحذفي هذا الجزء.. وأن لا تخبري أيا كان به!”.

روسيا اليوم

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *