زواج سوداناس

إثيوبيا تعتزم بناء ميناء خاص في السودان



شارك الموضوع :

أعلن رئيس الوزراء الإثيوبي هايلي ماريم ديسالين، أن حكومته تعتزم بناء ميناء بحري خاص بها داخل الأراضي السودانية لتسهيل عملية نقل البضائع وعملية التصدير والاستيراد من وإلى إثيوبيا، مؤكداً أن بلاده ستحصل على قطعة أرض بالسودان.
وذكر موقع “دير تيو” الإثيوبي، أن الحكومة ستحصل على أرض من السودان من أجل بناء الميناء لتستخدمه لأغراضها التجارية، مشيراً إلى أن إثيوبيا تعاني من أزمات كبيرة بسبب كونها دولة معزولة، حيث إنها لا تطل على أي بحار، منذ انفصال إريتريا.
وقال ديسالين في كلمة أمام البرلمان الجديد، إن إثيوبيا ستحصل على أرض من السودان لتبني ميناءها الخاص”.
ولم يتطرق رئيس الوزراء الإثيوبي إلى ثمن هذه الأرض الذي ستبني عليها بلاده الميناء، وكذلك هل يمكن استخدام هذا الميناء لأغراض عسكرية، مثل شراء أسلحة من الخارج.
وكان السودان سمح منذ فترة لإثيوبيا باستخدام ميناء بورتسودان الرئيسي الواقع على البحر الأحمر لاستيراد وتصدير البضائع.
وتلجأ إثيوبيا إلى الدول المجاورة لها من أجل التواصل مع التجارة العالمية كونها دولة قارية غير مطلة على البحر.

 

 

شبكة الشروق

 

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


6 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        osman

        والله يا هو الفضل
        عشان بعد شوية يكاورو الحتة كلها ويدخلوها فى حدودهم ويقولو دى أراضينا
        مفروض عندهم حاجة ينقلوها عن طريق المينا حقتنا واخد منهم كوميشن

        الرد
      2. 2
        abomhammed

        السودان حيكون فاعل خير يعنى ده لو حصل نحن زاتنا نشتغل معاهم ونخلى الموانئ السودانية دى فى ستين داهية

        الرد
      3. 3
        طارق عبداللطيف سعيد

        ***خلاص طفح الكيل
        ***الإنقاذيين والإسلاميين ما رح يجيبوها للبر ، حريات أربعة ، وبيع ورهن الأراضي الزراعية والصناعية ، بالطريقة دي البلد كلها رح تضيع
        ***حانت ساعة الصفر ، ويجب على كل الحادبين والثوريين التحرك لإستلام البلاد ، وإعلان التاميم الكامل لكل شئ
        ***بلا حوار ولا خرابيط ، تحركوا وبسرعة البرق ، لا مجال للتفكير ولا وقت لديكم
        ***الإسلاميين والمرتزقة وتجار الدين ومحبي وسخ الدنيا ، لا هدف لهم من الحوار إلا كسب الوقت حتى يأتونكم بمصائب أكبر وكوارث تدمر البلاد والعباد
        ***ساعتها سيقولون لكم كما قال رئيسهم الطوفان للجميع ، يعني إستمرارهم في حكم البلاد ونهب ثروات العباد ، وهذا هو هدفهم الرئيسي
        ***ونحن نقول لهم خاربه خاربه خلونه نعميها

        الرد
      4. 4
        khalid singa

        السلام عليكم شنو يا ناس نسينا الفلاشا ديل من وين والأصول اليهودية واللغة العبرية المشتركة دي فكرة يهودية بعيدة المدي وبكرة بترول الجنوب دة بيطلع من الميناء الاثيوبي وطظ فينا كلنا من الجنوب واليهود كفاية مهزلة من الحكومة والتفكير بالحوجة الوقتية للشي ( مثل الواقي الزكري) تستعملو وترميهو فكروا في بلدكم ومستقبلها مرة تصدير المواشي حية والابل وبكرة مصر تكبرها وتصدرها باسمها للعالم العربي ويقولوا مصرية ومواشينا نعملها دلاليك وفراوي فكروا يا امة سيدنا محمد(ص)

        الرد
      5. 5
        سوداني من اصل ارتري

        شنو المشكله يعني تعليقات علي الموضوع مباشره من غير معرفة التفاصيل استنو شويه …ماهي الارض علي ساحل البحر الاحمر ارض بور منذ ان خلق الله الارض الي يومنا هذا لو الاثيوبيين استغلوها بما يفيد هذا الشعب الفقير يبقي خير وبركه ….المشكله حتي الارض البور ملايين الافدنه لما يجي مستثمر يجي واحد شايل عكازو يقول دا ارض اجدادنا وكده ويرجع المستثمر وتظل الارض بور … وشايف واحد من المعلقين ينادي بالتاميم دا دقه قدميمه

        الرد
      6. 6
        الجعلي الحر

        ده الشغل

        جمعوا الجبابيب كلهم

        الدور ع تشاد وميناء ليها ع البحر و خطوط من بورتسودان الي انجمينا

        رسوم العبور ح تريح البلد + بقينا الكنج الملك ف المنطقه
        المطلوب الان

        مدينه اللاجئيين العالميه اي لاجي من فلسطين سوريا الحبشه اريرتريا داير اجي مرحب
        مدينه كامله بتمويل الامم المتحده ح نستفيد دولار و عماله و مشاريع مستدامه و كلمه مسموعه ف الامم المتحده

        المطلوب الاهم

        قاعده للجيوش الاسلاميه و العربيه مباشر ع البحر الاحمر بدون مصر بتمويل خليجي

        قاعده الجيوش العربيه حمايه و امان للبلاد و العباد العرب و المسلمين

        الله اكبر
        ارمووووو قدااااااام

        نظرات متقدمه

        طول نظر

        استرتيجيات النماء و الاعمار و الامن و السلام و القوه و السياده و الرياده و الرفاهيه بعقول و دراسات شرعيه سودانيه

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *