زواج سوداناس

اتفاق بين الخرطوم وجوبا على إنشاء منطقة منزوعة السلاح



شارك الموضوع :

وقّع السودان وجنوب السودان، يوم الأربعاء، في العاصمة الأثيوبية أديس أبابا، على مسودة قرار لتنفيذ اتفاق لإنشاء منطقة منزوعة السلاح على حدود الدولتين، كما اتفق الجانبان على عقد اجتماع اللجنة السياسية الأمنية في 16 نوفمبر بالخرطوم.

وجرت الخطوة خلال اجتماعات اللجنة السياسية الأمنية المشتركة بين البلدين، برعاية الآلية الأفريقية رفيعة المستوى، ومشاركة وزيري دفاع الدولتين.

وأوضح الرئيس النيجيري الأسبق، عبد السلام أبوبكر، نائب رئيس الآلية الأفريقية، في تصريحات لـ”الأناضول”، “ما تم يوم الأربعاء بين السودان وجنوب السودان، اتفاق طال انتظاره لعامين”.

وعدّ الخطوة إنجازاً كبيراً يساعد البلدين في فتح آفاق التعاون من خلال تحديد الخط الصفري على حدود البلدين، وأشار إلى أن الخط الصفري، الذي سيتم رسمه على حدود البلدين، سيعمل على فصل جيشي البلدين بمنطقة عازلة.

حركة التجارة

وذكر أبوبكر، أن الاتفاق سيسهل حركة التجارة والتنقل والتعاون، وسيكون نواة لتفعيل الاتفاقات الأخرى، موضحاً أن الخطوة القادمة ستكون تنفيذ جميع الاتفاقات الموقعة بين الجانبين.

من ناحيته، أكد وزير الدفاع السوداني، الفريق عوض محمد أحمد بن عوف، خلال الاجتماع، أن حكومة بلاده ستلتزم بتنفيذ الاتفاق الذي يحتاجه شعبا البلدين من أجل التعاون وتعزيز المصالح المشتركة.

وأضاف الوزير، أن “السودان سيكون مفتوحاً للتعاون مع جنوب السودان، وسيعمل على تعزيز السلام والأمن”.

وذكر وزير دفاع جنوب السودان، كول مانيانج، أن البلدين تربطهما قواسم مشتركة، وهما بحاجة إلى التعاون أكثر من أي وقت مضى، مضيفاً أن التعاون هو السبيل الوحيد لتحقيق السلام والأمن بين البلدين.

من جهته، قال المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة إلى كل من السودان وجنوب السودان، هيلي منغريوس، إن الاتفاق الذي وُقع بين البلدين يمثل مؤشراً أمام تعاون واسع بين البلدين.

شبكة الشروق + وكالات

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *