زواج سوداناس

عصير القصب



شارك الموضوع :

* يعد المطرب الشاب حسين الصادق أحد أعذب الأصوات التي صافحت الأذن السودانية في السنوات الأخيرة.. يمتلك إمكانيات مهولة وقدرات فائقة ويتحرك في كل المساحات ويجيد تقديم صوته للناس بصورة تدهش أهل الفن قبل المستمعين.. لا يختلف اثنان من أصحاب الذائقة السليمة على تميزه، كما أنه يمتاز باختيارات ناضجة – إذ استثنينا أغنية (شوفتك بتخلع) لأمجد حمزة التي تحوم حولها شبهات الاختلاف من حيث التقييم إذ يرى الكثيرون أن مفردة (بتخلع) لم تكن هي الأنسب للتشبيه مما أفقد الأغنية كثيراً من جمالها وخصم من رصيدها فصنفت ضمن قائمة الأغاني (منزوعة الرصانة)..!!
* كل من يستمع لحسين الصادق وهو يؤدي (أغنية مسموعة) يعرف حجم موهبة الفتى وتميزه عن أنداده وتجاوزه لهم بمسافات طويلة.. كما أن القبول الكبير الذي وجده وسط الشباب في الآونة الأخيرة جعله يقف في الصف الأول لنوابغ الفنانين الشباب… كثيراً ما قلنا إن المساحة الإعلامية الممنوحة لحسين مقارنة بأبناء جيله لا تتناسب وحجم إمكانياته، فهو الأحق مثلاً بالجلوس داخل أستديو برنامج (أغاني وأغاني) منذ خمس سنوات بشكل ثابت إذا كانت القدرات الأدائية والإمكانيات الصوتية هي المعيار الأساسي في الاختيار..!!
* كان المخرج مجدي عوض صديق ذكياً في اختياره لحسين الصادق قبل ثلاثة أعوام لترديد شعار سلسلته الدرامية (بيت الكل) ليحفظ الشباب الشعار عن ظهر قلب، لأن مردد الكلمات (موصل جيد) بينما لا يذكر أحد تفاصيل الأحداث الدرامية للسلسلة نفسها.. وتواصل إنصاف النيل الأزرق لحسين عندما اختاروه للانضمام لكوكبة (أغاني وأغاني) بعد أن طالبنا بوجوده كثيراً ثم تجاوزه الاختيار في العام الذي تلا ظهوره الأول؛ ليتم تصويب الخطأ من بعد ذلك وأصبح حسين لاعباً ثابتاً في تشكيلة قدور الأساسية !!
* نحت حسين الصادق على الصخر بصبر.. لم يستعجل الشهرة كما يفعل أبناء جيله.. يعرف قدراته جيداً ويدرك أنه سيصل في التوقيت المناسب.. فقط على الفنان الشاب حسين الصادق الحذر والاهتمام بتجربته الفنية أكثر وأكثر ففي بعض الأحيان يتسرب إلينا إحساس أن حسين لا يدرك حجم موهبته ولا يعرف كيف يحافظ على اسمه ويحصِّن المكانة التي صنعها لنفسه..!!
*(نجح حسين في فترة وجيزة خاصة في الحفلات الجماهيرية تلك حقيقة)، ولكن السؤال المهم:- (هل يعي حسين أن لهذا النجاح ضريبة ومتطلبات، وأن صناعة (الاسم الفني) ليست أمراً سهلاً، كما أن الحفاظ على ذاك الاسم بعيداً عن متناول يد الشوائب من التحديات الحقيقية التي تجابه القادمين إلى عوالم الشهرة ودنيا النجومية..!!
* عزيزي حسين ها أنت تواصل رحلة الإبداع عبر (عصير القصب) ورفيقاتها فقط تذكر جيداً أننا راهنا عليك منذ زمن طويل، فالرجاء عدم إحراجنا بخسران الرهان)..!
نفس أخير
* وخلف أحمد البلال فضل المولى نردد :
عصير القصب البشوفني مشيت بيت أبو ما كضب
الله لي من ريدو السميح جاري فوق الدم والعصب
مشاركة في: Post on Facebook Facebook

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *