زواج سوداناس

ميرغني ابوشنب : برافو المريخ بطلا للدوري بالشكاوي



شارك الموضوع :

{‬ لم يحدث قط في تاريخ المريخ الطويل ان لاحق ناديه اخر بالشكاوي من اجل ان يحصل علي نقاط مباراة فالمريخ كان يلعب ويكسب بجدارة ويحرز البطولة احيانا بدون تعادل او هزيمة كما حدث ايام كان يقوده الامبراطور حسن ابو العائلة ويدربه منصور رمضان والمريخ فيما مضي كان يلعب ويكسب ويحصل علي البطولات بجدارة لانه قد كان به رجال اقوياء اشداء لديهم القدرة علي تحقيق الفوز بجدارة في اي مباراة. لكن اليوم وبكل اسف تغير الحال في المريخ وصار الفريق الذي وقف ندا للهونفيد المجري ايام مجده وفاز علي الاشانتي كوتكوكو الغاني يلهث وراء نقاط منافسة الدوري الممتاز ويبذل كل جهده من اجل ان يحصل عليها . ونحن بدون شك نضحك عليه لان المريخ مهزوم من الامل فهود الشمال وبهدفين وليس هدفا واحدا وتعادل مع الهلال كادوقلي وبدلا من ان يعترف بخيبته وفشله بكي وراح اشتكي حتي يحصل علي النقاط ليلحق بالهلال. والفرق التي تقابل المريخ في منافسة الدوري الممتاز باتت بحاجة الي حماية لان الاول فهود الشمال ثبت بين فرق الدوري الممتاز بعد ان حصد النقاط بجدارة فجاءوا ليقولوا له انه مطلوب منه ان يلعب مباراتين مع المريخ واحدة بعطبرة والثانية في الخرطوم ومباراة الخرطوم اذا كان هناك عدل وانصاف كان من المفروض ان يعتبروا فيها المريخ مهزوما لانه اشرك لاعبا اعتدي بالضرب والسب علي احد الحكام فتم ايقافه لكن لجنة الاستئنافات قررت اعادة المباراة واسف كل الناس لابتعاد الاستاذ محمد الشيخ مدني من رئاسة لجنة الاستئنافات التابعة لاتحاد الكرة العام ونرجو ان تتحقق عودته من جديد لان ما نراه يحدث في غيابه مؤسف جدا ومؤلم غاية الالم والذي يجب ان نعرفه جيدا في كل القضايا انه اذا كان للمريخ موقفه فان للهلال ايضا موقفه ولهذا ارجو ان لا يخال المريخ انه سيحصل علي نقاط مباراتيه مع الامل ونقاط مباراته مع الهلال كادوقلي ويفوز بعد ذلك ببطولة الدوري الممتاز بالشكاوي وليس بالبذل والعرق داخل الملعب.
‭{‬ الهلال من جكسا لي هسع والمريخ من جمال الي عبد الصمد
‭{‬ مادام المريخ كما بدا مصرا علي اعادة مباراته مع الامل فهود الشمال في عطبرة فارجو اولا وقبل كل شئ ان يكون مستعدا لعلقة ساخنة تنتظره هناك..
‭{‬ ملاحقة المريخ للامل فهود الشمال بالشكاوي زادت بدون شك من كراهية ناس عطبرة له وهذا صار واضحا ومعلوما هناك.
‭{‬المرحوم الامبراطور حسن ابو العائلة كان حكيما وواعيا في معاملاته مع الولايات ولهذا اكتسب حب الجميع وفي عطبرة كرموه مرة واطلقوا اسمه علي احد الشوراع بالمدينة
‭{‬ من الطرائف ايام رئاسة الامبراطور حسن ابو العائلة لنادي المريخ انه كان يحضر مرة مناسبة باستاد كسلا وشرع في توزيع الاوشحة علي الرموز هناك ونادوا علي رئيس المريخ هناك الخير عبد المجيد الله يرحمه وهو في الطريق الي حيث كان يقف حسن ابو العائلة قال له البعض انه هلالابي فكيف يقبل ان يقلدوه نجمة المريخ فاقسم ان لا يذهب الي حيث كان ينتظره حسن ابو العائلة واتخذ ابو العائلة علي الفور قرارا بابعاده عن رئاسة نادي المريخ كسلا .
‭{‬ الامبراطور حسن ابو العائلة هو صاحب فكرة ان يكون للمريخ نادي اخر في الخرطوم وايضا كان ابو العائلة هو الذي عقد مؤتمرا عاما لكل اندية المريخ في الولايات.
‭{‬ لقد افتقد المريخ ما في ذلك شك جمال الوالي الذي كنت ارجو ان يسافر الي عطبرة حتي يصلح ما افسده الاخرون واذكر مرة انني كنت اتحدث هاتفيا مع صديقي سعادة العقيد صديق علي صالح عضو مجلس ادارة المريخ وطلبت منه متي سافر المريخ ليلعب في عطبرة ان يحرصوا اولا علي زيارة نادي الامل فهود الشمال حتي يوقفوا العداءات هناك ورئيس الامل مولانا جمال حسن سعيد رجل عاقل ولديه الاستعداد ان يساعد علي معالجة كل هذه المشاكل التي فيها الضرر للاول وفيها الضرر ايضا للمريخ الذي من المفروض ان يسلم من كل شر هناك.

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


2 التعليقات

      1. 1
        خلوها مستوره

        البنشرجى رجع تانى للوهم اولا العداء بين المريخ والامل هم اصحابو وهل حصل جاء الامل الى الخرطوم وجماهير المريخ عصفت الملعب بالحجاره وفى مباراة المريخ والامل المات فيها ايداهور جماهير المريخ التزمت الصبر وانتم اصحاب عداء مع المريخ لانكم تبع لاسيادكم ثم ثانيا انت انسان بلغت من العمر عتيا خليك منصف واذكرك ان الله سبحانه وتعالى اقسم بالقلم يوم يسالك الله يوم لاينفع مال ولابنون يا صحفى يا هتيقه

        الرد
      2. 2
        عمر احمد

        ياسلام عليك ياميرغني أبوشنب ، وياحليل الصحافة الرياضية ، والمهزلة الماثلة أمامنا سببها المنتسب الي الصحافة الرياضية وهي منه بريئة ،المدعو مزمل أبوالقاسم هو أس المصائب ، هو من أقنع إدارة النادي بالشكوي وهو من هندسها ، حتي تم تكريمه
        أما جماهير المريخ الحالية فهي رجرجة من الدهماء لا هم لهم سوي أن ينتصر المريخ بأي ثمن ، لا تعرف شرف المنافسة ولا الاخلاق الرياضية

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *