زواج سوداناس

بدرالدين حسن علي : في ذكراك أكتوبر يا لهب الثورة العملاقة



شارك الموضوع :

تهل علينا هذه الأيام ذكرى ثورة أكتوبر 1964 وهي ذكرى عزيزة تقترب من ذكرى إستقلال السودان ، خاصة أنها تعكس بصدق وقوة نضال الشعب السوداني من أجل الحرية والعدالة والديمقراطية وحقوق الإنسان ، وهي شعارات أكتوبر ، كتب الكثير عن الثورة ، وتعددت الآراء والمواقف بين الصدق والتحريف والتجيير ، ولكن باعتقادي أن كتاب مركز الدراسات السودانية “خمسون عاما على ثورة أكتوبر السودانية
1964 /2014” يظل من أهم الكتب التي سعت للتوثيق للثورة بأقلام كتاب وباحثين وأكاديميين وصحفيين وفنانين عاصروا الثورة وما زالوا يضعونها في رموش عيونهم ، أنصح بقراءته للكبار والصغار ، وأغتنم المناسبة لأزجي الشكر والتقدير والإحترام لدكتور حيدر ابراهيم للجهد الذي بذله للتوثيق لثورة أكتوبر ، خاصة وهو بصدد إصدار كتاب آخر عن إستقلال السودان ، كلفني شخصيا للتوثيق للمسرح السوداني .
يقولو ن خير الكلام ما قل ودل ، وليس عندي ما أكتبه عن ثورة أكتوبر ، فقد ظللت منذ عام 1965 أكتب عنها ، وحضرت بعض بروفاتها بالمسرح القومي بأم درمان وعبرت عن إعجابي بكلماتها للشاعر الكبير هاشم صديق والرائع محمد الأمين والمخرج المسرحي المتميز الفنان مكي سنادة ، وشاركت في الكثير من السمنارات والندوات عن ثورة اكتوبر ، لأنها بالنسبة لي ما تزال القمر المضيء لماضي وحاضر ومستقبل السودان ، مهما صاحبها من ظروف وإنتكاسات .
ولكني أشعر بحزن شديد أن الجالية السودانية في تورنتو لم تعلن حتى الآن أي برنامج للإحتفاء بثورة أكتوبر ، علما بأن معظم جاليات المهجر تحتفل بالثورة !!!!
يقولون ليس بالخبز وحده يحيا الإنسان وأقول لمجلس إدارة الجالية ليس بالمال وحده تحيا الأوطان !!!!!

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *