زواج سوداناس

نجاة مسؤولين إثر عطل لطائرة بشمال دارفور



شارك الموضوع :

نجا عدد من الدستوريين ورجالات الإدارة الأهلية والإعلاميين والشرطة من موت محقق، صباح الأربعاء، بعد تعطل طائرة كانت تقلهم من مطار الفاشر بشمال دارفور لمحليتي الطينة وكرنوي بالولاية. وكادت الطائرة تسقط لولا تمكن الطيار من السيطرة عليها.

وقال إبراهيم بقال، أحد الإعلاميين الناجين، لـ (شبكة الشروق)، إن عطلاً فنياً أصاب الطائرة بعد نصف ساعة من إقلاعها، مما أدى لارتجاجها. وزاد “كادت الطائرة تسقط لولا تمكن الطيار من السيطرة عليها”. وزاد: “ولحظتها نطق الركاب بالشهادة”.

وأشاد بقال بالطيار الذي عاد بالطائرة إلى مطار الفاشر وهبط بسلام دون حدوث إصابات وسط الركاب.

وكان من ضمن الركاب في الطائرة معتمد كرنوي العميد شرطة صالح يحيى أبكر، والشرتاي آدم صبي التجاني، ومدير الشرطة وقائد الحامية العسكرية ومدير الأمن بمحلية كرنوي، وعدد من رجالات الإدارة الأهلية وأعيان المنطقة، بالإضافة إلى العديد من ممثلي وسائل الإعلام المختلفة.

وأوضح بقال أن الهدف من الزيارة كان لاستلام معتمد كرنوي لمهامه كأول معتمد يستلم مهامه داخل المحلية بعد تهدئة الأوضاع الأمنية منذ اندلاع الحرب بدارفور، بجانب افتتاح مقار الشرطة وجهاز الأمن بالمحلية وإعادة هيبة الدولة بعد استقرار المنطقة.

شبكة الشروق

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *