زواج سوداناس

الهلال معاكم لي ميدان عقرب


سعد الدين ابراهيم

شارك الموضوع :

توير النفس يا اتحاد الكرة.. ويا وزارة الرياضة.. فوق كم.. الهلال والأمل انسحبوا ده عندو لوائح بتحكموا .. قالوا: وده سبق للحكم فالمتهم برئ حتى تثبت إدانته .. قالوا الهلال ح ينزل الدرجة الأولى وده عقابو على الانسحاب.. طيب ناس الهلال عارفين كده.. وكتاب الرياضة الموالين لمجلس الإدارة .. قالوا ننزل أشرف لينا .. طيب ما تنزلوهم .. هم راضين وعارفين.. ذاتو رب ضارة نافعة.. الهلال يلعب في الدرجة الأولى فترة استجمام يفرخ فيها لاعبين محليين صغار وشطار ويبني نفسو كويس ويطلع تاني للممتاز، وفرق الدرجة الأولى ذاتا ح يجيها دخل مباريات كويس وينهض بيهم يقدروا يعملوا حاجة.. لكين المشكلة انو العقاب ده ح يؤثر في جماهير الهلال هل بتقبل؟ بعدين أخطأ مجلس الإدارة –نفترض- انو أخطأ.. نعاقب المجلس ولا نعاقب الجمهور.. الجمهور ذنبو شنو!
افتكر انو الحكاية جايطة وأنا بفتكر الحل في الحل.. لكن البحل منو.. الحكومة أو وزارة الرياضة ما بتقدر لأنو بعتبر تدخل في الرياضة.. هسع الفيفا العالمي عاقب الكويت بحرمانها من اللعب في أي منافسة بسبب تدخل الحكومة في الرياضة.. ده حسب الأخبار.. فالمفروض نحل اتحاد كرة القدم وتتعمل انتخابات جديدة.. نزيهة بدون تدخلات .. وحزب الحكومة يبعد بعيد.. ونحل مجلس إدارة الهلال وتتعمل انتخابات جديدة ديمقراطية مية في المية بعضوية حقيقة مش عضوية ستات الشاي وغسالين العربات وبرضو حزب الحكومة يبعد بعيد.. المريخ أصلو محلول.. وعملوا لجنة تسيير وطبعاً أي رئيس بعد الوالي مشكلتو مشكلة ما تسمع كلام الوالي ح يمشي وين… ما ح يكون معانا .. الوالي ما صدق ربنا حلاهو من بلوى كبيرة وأنا ح اعمل ليهو حفلة مصغرة اسميها حفلة إطلاق سراح الوالي والكلام فيها كلو عن الشعر والأدب والفن
عموماً الهلال قال مستعد للعب في الدرجة الأولى.. ولو ما سمع الكلام نزلوهو الدرجة التانية.. بعدين التالتة.. بعدين الليق..
ذكرني ده بي طرفة وزير التربية الكان قاصد وكيل الوزارة قام نزلوا لي مدير إدارة مرحلة.. الراجل ما اهتم.. قام نزلوا لي موجه فني.. الزول شغال نزلوا لمدير مدرسة.. ماشي.. نزلوا لي وكيل مدرسة.. ما هماه..نزلوا لي مدرس الراجل قال ليهو: والله أنا معاك للألفة !
فدحين الهلال معاكم لي ميدان عقرب .!

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *