زواج سوداناس

الرئاسة توجِّه “7+7” بالاستعداد للقاء أديس أبابا



شارك الموضوع :

وجّه الرئيس السوداني، عمر البشير، الإثنين، آلية الحوار الوطني “7+7” بالاستعداد للقاء المرتقب بينها والحركات المسلحة بأديس أبابا في يومي الثالث والرابع من نوفمبر المقبل، جاء ذلك لدى لقائه بوزير خارجيته إبراهيم غندور بالقصر الرئاسي.

وقال غندور طبقاً لـ”وكالة الأنباء السودانية”، إنه قدّم تقريراً مفصّلاً للرئيس البشير حول زيارته إلى أثيوبيا ولقائه رئيس الوزراء الأثيوبي، هايلي ماريام ديسالين، مبيناً أن الزيارة تضمنت كذلك عدداً من قضايا السودان واستراتيجية خروج “اليوناميد”، بجانب قضية السلام في جنوب السودان.

وأشار إلى أنه أطلع الرئيس على محاور زيارته إلى دولة جنوب أفريقيا، واللقاء الذي تم مع رئيس الآلية الأفريقية رفيعة المستوى ثامبو امبيكي، لبحث الحوار الوطني ومجريات علاقات الخرطوم وجوبا.

وأكد غندور أنه تم الاتفاق مع ثامبو امبيكي، على عقد اجتماع مع الأطراف الموقعة على اتفاقية أديس أبابا العام 2014م، وتوقع توجيه الدعوة للأطراف خلال الساعات المقبلة، وأوضح أن الاجتماع المرتقب سينظر في قضايا متعلقة بكيفية مشاركة الحركات المسلحة في الحوار الوطني.

وأضاف قائلاً “فيما يتعلق بالتفاوض حول المنطقتين أتوقع أن يوجِّه رئيس الآلية ثامبو امبيكي، الدعوة للأطراف للتفاوض حول المنطقتين في يومي الخامس والسادس من نوفمبر المقبل بأديس أبابا”.

وقال غندور خلال التشاور المبدئي مع امبيكي تم اختيار ذلك التاريخ، وننتظر التاريخ المحدّد من الآلية رفيعة المستوى.

شبكة الشروق

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


2 التعليقات

      1. 1
        شاهد

        تاكدوا ان الحبش سوف يحرضونهم عشان ما يوافقوا لان الحبش عايزين مشاكل السودان تكون مستمرة بدون حل الاحباش هم صهاينه افريقيا ماسكين كل ملفات السودان بما فيها ملفات جنوب السودان اعرف عدوك يا سوداني مافي غير الحبشي

        الرد
      2. 2
        انبطاح

        تيب من زمان مالكم هههههه

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *