زواج سوداناس

6 مشاكل بين الشريكين لم تكن موجودة قبل Facebook: إكتشفوها



شارك الموضوع :

1.”حقيقة” الوضع العاطفي: هذه المشكلة لم تكن موجودة قبل أن أتاح مؤسّس موقع Facebook مارك زكربورغ للنّاس أن يكشفوا “حقيقة” أو وافع حياتهم العاطفيّة. والمشاكل تبدأ بين أي شريكين عندما يختلفان في شأن كشف أنّهما على علاقة (مع تحديد إسم الشّريك) أو عدمه. إذ يحب البعض أن يعلم الجميع مع من هو على علاقة، فيما يفضّل

2.تواجد الشريك في صورة البروفايل: قد يخلق غياب الشّريك عن صورة الحساب الشّخصي الأساسيّة أو الـ Profile Picture مشكلة بينه وبين شريكه الآخر، فهذا الأمر يعتبره كثيرون إظهارًا للحب الكبير الذي يجمعهما. والمشكلة الأكبر تكون إن لم يكن أحدهما راضيًا عن شكله في الصّورة

3.مدى “إعجابكم” بصور الشريك: إنّ وتيرة “إعجاب” الشّريك بالصّور التي ينشرها شريكه على موقع Facebook تشكّل حاليًّا موضوع نقاش بينهما. فكلّ شخصٍ يحبّ أن يُظهر شريكه حبّه له من خلال ضغطه المستمرّ على زر “إعجاب” أو “Like” على صوره. وإن لم يفعل ذلك باستمرار، تبدأ المشاكل عادةً بينهما.

4.يراقب عادةً الشّريك صور شريكه الآخر عبر موقع Facebook ويدخل ليرى من هم الأشخاص الذين “أعجبوا” بصوره من خلال ضغطهم على زر “Like”. وإن كان أحدٌ لا يعرف الشّريك قد ضغط زرّ الإعجاب أو مثلاً الشّريك السّابق له، فإنّ شريكه الآخر سيُجري تحقيقًا موسّعًا وشاملاً معه غالبًا ما يؤدّي إلى مشاكل بينهما.

5.نزع التاغات عن الصور: تبدأ المشاكل بين الشّريكين عندما يحمّل أحدهما صورة يظهر فيها مع الآخر على Facebook ويذكره بالـ Tag الخاصّة بإسمه (ليستطيع كلّ أصدقاءه رؤيتها) ويكون هذا الأخير غير راضٍ عن شكله أو إطلالالته في الصّورة، فيقوم بنزع الـ Tag عن الصّورة.

6.”حذف” الشريك من الصور: أن يحمّل أحد الشّريكين صورة له كان قد التقطها إلى جانب شريكه الآخر بعد أن يكون قد حذفه منها بعد قصّ الصّورة، هو أمر قد لا يحتمله. وهذا ما يخلق مشكلات كثيرة بينهما من اللّحظة الأولى التي تظهر فيها الصّورة على حسابه.

MBC

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *