زواج سوداناس

وزير الدولة بالدفاع: القوات المسلحة جاهزة للتصدي لكل اشكال الاعتداء علي الوطن



شارك الموضوع :

اكد الفريق ركن يحي محمد خير وزير الدولة بوزارة الدفاع جاهزية القوات المسلحة لاداء دورها الطليعي والتصدي لكل اشكال الاعتداء على الوطن مؤكدا ان الفرقة 18 مشاه علي قدر التحدي وتؤمن حدودنا من الاتجاه الجنوبي علي الوجه الأكمل.

واشار الوزير لدي مخاطبته تخريج مجندي الخدمة الوطنية بأستاد كوستي بولاية النيل الابيض يوم الثلاثاء بحضور عدد من قادة القوات المسلحة وقادة الاجهزة التنفيذية والنظامية والتشريعية بالولاية الي الاصلاحات التي شهدتها الخدمة الوطنية في ثوبها ونهجها الجديد بعد إلغاء عزة السودان تعزيزا للأهداف المنشودة معلنا عن زيادة في مرتبات المجندين الي 400 جنيه بجانب بدل استعداد ومحفزات أخري للعمل حسب ترتيب الوحدة العسكرية.

وربط سيادته أداء الخدمة الوطنية بترتيبات التقديم للعمل والدراسات العليا والسفر مضيفا ان الكوكبة المتخرجة تعتبر اضافة حقيقة لعرين الفرقة 18 مشاة والقوات المسلحة للزود عن حمي الوطن واعرب عن شكره وتقديره لحكومة ومواطني ولاية النيل الابيض والجهات الوطنية التي ساهمت في تقديم الدعم اللازم لمعسكرات الخدمة الوطنية بالولاية.

من جانبه قال الدكتور عبد الحميد موسي كاشا والي ولاية النيل الابيض ان الحوار الوطني مقبول لدينا شكلا ومضمونا في هذه المرحلة ونبارك مساعي الدولة وجهودها لاحلال السلام داعيا حاملي السلاح والمعارضين للانضمام لركب السلام والانحياز لبناء الوطن والمحافظة عليه من التقسيم والتشرذم. مشيراً الي أهمية تضافر الجهود لتفويت الفرصة علي اصحاب الاجندة الخارجية .

من جهته اكد اللواء الركن ابراهيم يونس إبراهيم مدير إدارة الخدمة الوطنية ان الخدمة الوطنية شهدت تطور نوعي في محاور العمل بعد إلغاء عزة السودان لتقديم السند اللازم للقوات المسلحة موضحا ان المجندين التحقوا بمعسكرات التدريب طواعية من أجل الدفاع عن الوطن وحماية المسيرة القاصدة لله تعالي مضيفا ان ولاية النيل الابيض من اوائل الولايات التي فتحت ابوابها لتدريب المجندين واليوم تحصد ثمار غرسها ، واشار الي وجود خطة استراتيجية للاستفادة من المجندين في ميادين القوات المسلحة موضحا أن المجندين نهلوا كل فنون ومهارات العمل العسكري لاداء الواجب على الوجه الأكمل.
واوضح الدكتور ياسر عثمان المنسق العام للخدمة الوطنية ان الخدمة الوطنية ليست بدعة ولكنها نظام متكامل لاعداد الاجيال نفسيا وفكريا لبناء البلاد مشيرا للمشاريع التي تقدمها الخدمة الوطنية في مجال البيئة والتعليم والصحة وساحات العطاء بأعتبارها سند حقيقي للوطن والمواطن.

لخرطوم 27-10-2015 (سونا)

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *