زواج سوداناس

قسم الصحة النفسية بمستشفى الأطفال بمدني يستقبل (500) حالة سنوياً



شارك الموضوع :

كشفت إدارة قسم الصحة النفسية بمستشفى الأطفال بود مدني أن مرض الصرع وسط الأطفال أصبح هاجساً يؤرق الأسر وإدارة مستشفى الأطفال، وعزت ذلك لعدم وجود جهات داعمة لتمويل علاج الأطفال المصابين.
وأبانت اختصاصية الطب النفسي د. حنان البوشي في تصريح لـ(الجريدة) أمس، أن انعدام علاج الصرع يؤدي لدخول الطفل المريض العناية المكثفة ومن ثم الوفاة، وأشارت إلى غلاء علاج المرض وأن الطفل يحتاج إلى مبلغ يتراوح ما بين (200 – 500) جنيه شهرياً في ظل الظروف التي تكابدها الأسر، ولفتت الى أن العلاج يستمر مع الطفل مدى الحياة.
ودعت د. حنان الجهات الخيرية لمراعاة ظروف الأطفال وأسرهم، ونوهت في الوقت ذاته إلى أن هناك أمراضاً يمكن متابعتها عبر الإرشاد والتثقيف الصحي مثل التبول والتبرز اللا إرادي باعتبار أنها اضطرابات نفسية تصيب الأطفال نتيجة لعدة عوامل منها القلق والخوف.
وكشفت اختصاصية الطب النفسي أن الحالات التي يستقبلها قسم الصحة النفسية بمستشفى الأطفال بود مدني تتراوح بين (30-50) حالة في الشهر، وما يقارب (500) حالة سنوياً.
يذكر أن أول قسم لصحة الطفل النفسية أسس في يونيو 1995م بمبادرة مشتركة بين كلية الطب بجامعة الجزيرة ممثلة في الراحل بروفسير ضياء الدين الجيلي، وإدارة مستشفى الأطفال ممثلة في بروفسير علي بابكر حبور.

صحيفة الجريدة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


1 التعليقات

      1. 1
        خالد

        ….أطفال مدنى بصحة نفسية ممتازة. …شوفو القروش بتمشى وين…

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *